أرشيف دنيا

الاتحاد

«قصر الإمارات» يفتتح «صالة الطيار» لأطقم «الهيليكوبتر»

جانب من “صالة الطيار” التي تم افتتاحها

جانب من “صالة الطيار” التي تم افتتاحها

تتواصل فعاليات فندق “قصر الإمارات” احتفاء بالذكرى 40 لقيام دولة الاتحاد بمجموعة من البرامج التراثية تعبيرا عن مشاعر الولاء للوطن. وكعادته يعمد القصر الذي يعتبر من أبرز المعالم السياحية بالعاصمة أبوظبي، إلى تقديم أفضل العروض البصرية لزواره من داخل الدولة وخارجها. وبمناسبة احتفالات البلاد بروح الاتحاد قيادة وشعباً ومقيمين، يبرز بهو الفندق الفسيح نماذج من التنوع الثري لدولة الإمارات بثقافتها العريقة وحسن الضيافة العربية فيها. أهمها عرض الخيمة البدوية الأصيلة ومعرض “لآلئ” الذي يستمر حتى 8 مساء غد الخميس.
وجه حضاري للبلاد
يتحدث لـ”الاتحاد” مدير عام القصر بوجرا بيربروجلو عن أهمية مشاركة قطاع الفنادق في الأحداث الوطنية لما تشكله من وجه حضاري للبلاد، ولاسيما أنها تضاهي بجودة خدماتها كبريات المنشآت السياحية حول العالم. ويذكر “أن “قصر الإمارات” يحرص دائما على تقديم الأفكار الاستثنائية التي تليق بإمارة أبوظبي التي أثبتت تألقها في مختلف الميادين حتى غدت أيقونة المبادرات الراقية”. ويشير إلى أن كل ما يوفره القصر من مرافق ترفيهية وخدماتية ومطاعم راقية، جزء من المشاريع المستقبلية التي يطمح إليها تكريسا لموقعه على قائمة المعالم البارزة في العاصمة. ويعتبر أن الاحتفال بتاريخ الإمارات في القصر، أمر حيوي باعتباره المكان الأمثل لتسليط الضوء على التقاليد العريقة للدولة. ويقول بيربروجلو “نحن إذ نهنئ دولة الإمارات ببلوغها القمة في أكثر من مجال على مدى هذه السنوات القليلة من عمر الاتحاد، فكلنا يقين بأن قيادتها الرشيدة ماضية بها نحو المزيد من الصفحات المشرفة”.
ويعرض فندق “قصر الإمارات” أمام الزوار خيمة بدوية تمثل البيئة التقليدية للمجتمع المحلي، حيث يستقبل الضيوف بحفاوة الضيافة العربية بما فيها القهوة وأنواع التمور. ويستضيف ضمن برنامجه الاحتفالي معرض “لآلئ” عن التاريخ الطبيعي في دولة الإمارات بالتعاون مع لجنة إحياء اللؤلؤ. ويهدف المعرض إلى تقديم شرح واف للكشف عن أهمية “اللؤلؤ” في الثقافة المحلية والتراث والتاريخ حيث تعرض لؤلؤة “دانات”، وهي أكبر لؤلؤة من نوعها في العالم. ?وإضافة إلى عروض الليزر الضوئية والاحتفالات التي تستمر على مدى شهر كامل تعزيزا لمعاني الهوية الوطنية، كان كشف القصر عن 40 كعكة ترمز إلى السنوات الأربعين من عمر اتحاد دولة الإمارات. وتزامنا مع احتفالات الدولة باليوم الوطني يستضيف فندق “قصر الإمارات” معرضا فنيا للنحت بالتعاون مع “بلدية أبوظبي” و”اللجنة العليا للاحتفالات”.
ويتضمن المعرض الذي قدم في أهم المدن حول العالم، ابتكارات فريدة للفنان الأميركي الشهير كورت بيرسكي، والذي حاز عنه جائزة وطنية من شبكة فنون الآداب العامة الأميركية لمكانته بالنحت. ويكشف بوجرا بيربروجلو أن فندق “قصر الإمارات” الحائز عدة جوائز في عالم الضيافة، افتتح قبل 4 أيام “صالة الطيار”. ويوضح أن هذه الصالة توفر الراحة التامة للزوار بعد هبوطهم من الطائرة المروحية في مهبط الطائرات الواقع في حدائق القصر، مع الاستفادة من كامل خدمات الضيافة في مرافق الفندق. ويذكر أنه بإمكان النزلاء وأفراد الطاقم التمتع بالنقل السريع من وإلى الفندق واستخدام الصالة الجديدة ليوم كامل إذا أرادوا. وكذلك الاستجمام على نادي الشاطئ الخاص بالقصر الذي يمتد على طول 1.3 كم.
? «صالة الطيار»
ويورد بيربروجلو أن فندق “قصر الإمارات” معترف به لتفوقه في عالم الضيافة على مستوى عالمي، “والصالة الجديدة تقدم أفضل التسهيلات والخدمات الشخصية للضيوف وأطقم طائرة الهيليوكبتر، سواء كان ذلك لفترة قصيرة أو عند اختيار الإقامة لفترة أطول في القصر. ?وتقدم “صالة الطيار” خدمات مجانية للقهوة والشاي والمشروبات الباردة والفواكه والكعك. وتوفر خدمات التلفزيون والإنترنت، إضافة إلى احتوائها على مطبخ ومرافق إضافية وغرفتي نوم. ويمكن للضيوف اختيار وجبات الطعام إما من خدمة “البتلر” في الصالة الخاصة، أو من بين أكثر من 14 مطعما عالميا داخل القصر نفسه. وعلى رأسها المطبخ التقليدي “مزلاي” وهو أول مطعم متخصص بالمأكولات الشعبية المحلية في الإمارات.

اقرأ أيضا