عربي ودولي

الاتحاد

54 قتيلاً بانفجار استهدف مزاراً شيعياً بأفغانستان

قتل 54 شخصا على الأقل الثلاثاء في اعتداءين في افغانستان، استهدف أحدهما مزارا شيعياً في كابول اثناء احياء ذكرى عاشوراء لدى الشيعة الذين يمثلون اقلية في هذا البلد، كما افادت وكالة فرانس برس والشرطة.

ولم تتبن اي جهة الهجومين حتى الان لكن المتمردين الطالبان وهم من السنة المتطرفين منعوا الشيعة من احياء هذه الذكرى عندما كانوا في الحكم بين 1996 و2001.

وفي كابول احصى مصور لوكالة "فرانس برس" 30 جثة على الاقل بعد التفجير الذي نسبته الشرطة الى انتحاري. وادى الاعتداء الثاني الى مقتل أربعة أشخاص في مدينة مزار الشريف (شمال) قرب مزار هام في المدينة لكن لا يعرف حتى الساعة ما اذا كان يستهدف الشيعة.

وفي كابول اعلنت الشرطة في بيان ان "انتحاريا اشعل متفجراته امام مزار ابو الفضل". واكد مصور فرانس برس وجود اطفال في عداد الضحايا. وقال غلام سخي كرغار نوروغلي وهو مسؤول في وزارة الصحة العامة لفرانس برس ان ما لا يقل عن "150 جريحا نقلوا الى المستشفيات. وان عدد القتلى لم يعرف". وهتف المصلون الشيعة بعد التفجير "الموت لطالبان، الموت للقاعدة". ويمثل الشيعة 20% من تعداد سكان افغانستان.

اقرأ أيضا

إصابات جديدة بـ«كورونا» في الكويت وعُمان