الاتحاد

عربي ودولي

أميركا تدعو الصين إلى إلغاء منطقة الدفاع الجوي

واشنطن، طوكيو (وكالات) - دعت الولايات المتحدة أمس الأول الصين إلى إلغاء منطقة الدفاع الجوي الجديدة التي أعلنتها مؤخراً فوق مساحة كبيرة من بحر الصين الشرقي، بين كوريا الجنوبية وتايوان، تضم جزراً خاضعة لسيطرة اليابان وتطالب هي بالسيادة عليها، مؤكدة أن من شأنها زيادة مخاطر حصول صدامات بحرية إقليمية.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية جنيفر بساكي لصحفيين في واشنطن موقف الحكومة الاميركية هو أننا لا نقبل مطالب الصين». وأضافت أن المنطقة تم إعلانها من دون مشاورات مسبقة مع الدول المجاورة، كما تتقاطع مع مناطق دفاع جوي أخرى معلنة من جانب اليابان وكوريا الجنوبية. وتابعت«كون الصين قد أثارت التباساً وزادت خطر حصول حوادث، من شأنه فقط أن يؤكد مخاوفنا وضرورة تخلي الصين عن إجراءاتها» وطلب نائب الرئيس الأميركي جوزيف بايدن من الصين واليابان إلى خفض التوتر المتصاعد بينهما.
وقال في مقابلة أجرتها معه صحيفة أساهي اليابانية قبل اجتماعه مع مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في طوكيو أمس، مازلنا نشعر بقلق عميق للإعلان عن منطقة جديدة للدفاع الجوي تفرض على الطائرات تحديد هوياتها. هذا يبرز الحاجة إلى اتفاق بين الصين واليابان على إقامة إدارة للأزمة واتخاذ اجراءات لبناء الثقة لخفض التوترات».

اقرأ أيضا

الصين: مستعدون للرد بحزم على مشروع القانون الأميركي حول هونج كونج