عربي ودولي

الاتحاد

قمة سودانية تشادية مفاجئة في الخرطوم

البشير  يستقبل ديبي في مطار الخرطوم

البشير يستقبل ديبي في مطار الخرطوم

عقــد الرئيســان الســوداني عمر البشير والتشــادي إدريس دبيي في الخرطـوم أمس قمة مفاجئـــة تركـزت محادثاتها حول سبل دعم العلاقات الثنائية بين دول القارة الافريقية، ودور السودان في هذا الجانب واستعرض اللقاء التطورات الإقليمية في المنطقة، كما تناول العلاقات الاقتصادية بين البلدين وسبل تعزيزها، وصولا إلى التكامل الاقتصادي المشترك على خلفية التطور الكبير الذي تشهده العلاقات بين البلدين الجارين في كافة المجالات.
واكد مصدر سوداني حكومي لـ”الاتحاد” أن زيارة الرئيس التشادي إلى الخرطوم التي لم يعلن عنها مسبقا، “تأتي في إطار اتصالات أجراها البشير بهدف إعادة العلاقات بين طرابلس وانجمينا، ومساعي البشير في هذا المجال قد حالفها التوفيق، حيث أبلغ البشير ديبي الأسبوع الماضي استعداد الحكومة الليبية لإعادة العلاقات بين البلدين إلى طبيعتها وفتح صفحة جديدة”.
وكان ديبي قد وصل ظهر امس إلى الخرطوم في زيارة تستغرق عدة أيام، قادما من الدوحة التي قضى بها يومين في زيارة رسمية.
ومن جانبه، قال وزير الخارجية السوداني علي كرتي ان مباحثات البشير ـ ديبي، تناولت عددا من المشاريع الاستراتيجية بين البلدين في مجال الطرق والتجارة بعد أن تجاوزا تأمين الحدود المشتركة بينهما.
وكشف كرتي عن حوار جدي يجرى على مستوى القيادة لتعزيز التواصل بين الشعبين الشقيقين، مشيرا إلى عزم البلدين على تنفيذ مشاريع لربط البلدين بشبكة طرق برية وسكة حديدية. وقال إن تشاد أبرمت من جانبها اتفاقيات لإيصال الطريق إلى الحدود السودانية، فيما ستوقع الخرطوم في القريب العاجل اتفاقيات مماثلة.
وتوقع كرتي أن تكتمل الاتفاقيات بداية العام المقبل.

اقرأ أيضا

7 أعوام عقوبة منتهكي الحجر الصحي في روسيا