الرياضي

الاتحاد

فرسان الكرة الإنجليزية في اختبارات صعبة وحاسمة

سيتي يدخل مرحلة الحسابات المعقدة من أجل التأهل

سيتي يدخل مرحلة الحسابات المعقدة من أجل التأهل

يواجه فرسان الكرة الإنجليزية اختباراً صعباً اليوم وغداً على بطاقات التأهل للدور الثاني. ويحتاج كل من مانشستر يونايتد حامل لقب الدوري الإنجليزي، وجاره مانشستر سيتي متصدر جدول المسابقة المحلية ومنافسهما العنيد تشيلسي إلى تحقيق نتائج إيجابية في هذه الجولة من أجل العبور إلى الدور الثاني.
وأسفرت الجولات الخمس الماضية عن تأهل تسعة فرق للدور الثاني، بغض النظر عن نتائج مباريات الجولة السادسة بينما خرجت خمسة فرق من دائرة المنافسة تماما وضمنت انهاء فعاليات الدور الأول في المركز الرابع بمجموعاتها لتفقد أيضا فرصة الانتقال للعب في مسابقة الدوري الأوروبي التي يشارك فيها أصحاب المركز الثالث في مجموعات الدور الأول بدوري الأبطال.
ويتنافس 18 فريقاً من خلال مباريات الجولة السادسة خلال اليومين المقبلين على سبع بطاقات للتأهل إلى دور الستة عشر في دوري الأبطال وثماني بطاقات إلى الدوري الأوروبي، بينما ستخرج ثلاثة فرق صفر اليدين.
وحجز بايرن ميونيخ وباير ليفركوزن الألمانيان، وميلان والإنتر الإيطاليان، وبنفيكا البرتغالي، وريال مدريد وبرشلونة الإسبانيان وأرسنال الإنجليزي وآبويل نيقوسيا القبرصي مكاناً في دور الستة عشر، بغض النظر عن مباريات هذه الجولة بينما ودعت فرق فياريال الإسباني وأوتيلول جالاتي الروماني ودينامو زغرب الكرواتي وجينك البلجيكي وشاختار دونيتسك الأوكراني البطولة بغض النظر عن نتائج هذه الجولة أيضا.
ويدرك مانشستر سيتي أن مصيره في البطولة الأوروبية لم يعد بيده، حيث يحتاج أولا إلى الفوز على ضيفه بايرن ميونيخ غداً، على أن يفشل نابولي الإيطالي في تحقيق الفوز على مضيفه فياريال في المباراة الثانية بالمجموعة الأولى. ويتصدر بايرن المجموعة برصيد 13 نقطة مقابل ثماني نقاط لنابولي وسبع لمانشستر سيتي، بينما يقبع فياريال في قاع المجموعة بلا رصيد من النقاط، بعدما خسر مبارياته الخمس السابقة.
وقال الأوروجوياني الدولي إدينسون كافاني مهاجم نابولي: “سنلعب مباراتنا أمام فياريال بالطريقة التي يريدها مدربنا والتر ماتساري، وهي أن نخوض المباراة كأنها نهائي بطولة”.
وقال جاريث باري نجم خط وسط مانشستر سيتي والمنتخب الإنجليزي إن الخروج من دوري الأبطال سيكون “خيبة أمل هائلة”. وقال: “نشعر بالثقة، نرى أن فياريال لديه الفريق الذي يستطيع تحقيق نتيجة إيجابية، ولكن الأهم الآن هو أنه يتعين علينا الفوز على فريق رائع هو بايرن ميونيخ، وهو ما يمثل هدفاً صعباً في حد ذاته”. وفي المقابل، يحتاج نابولي إلى التعادل فقط وهزيمة مانشستر سيتي أو إلى الفوز وعدم فوز مانشستر على بايرن.
وفي المجموعة الثالثة، يحل مانشستر يونايتد ضيفاً على بازل السويسري في مباراة ستحدد الفريق الذي يلحق ببنفيكا البرتغالي إلى دور الستة عشر، حيث حجز بنفيكا، المتصدر برصيد تسع نقاط، البطاقة الأولى من هذه المجموعة إلى دور الستة عشر، بغض النظر عن نتيجة مباراته غداً مع ضيفه أوتيلول جالاتي الذي يقبع في القاع بلا رصيد من النقاط. ويحتاج مانشستر يونايتد إلى التعادل فقط، بينما يحتاج مضيفه بازل للفوز بأي نتيجة، حيث يحتل مانشستر المركز الثاني في المجموعة برصيد تسع نقاط وبفارق نقطة واحدة أمام بازل.
ولم يغب مانشستر يونايتد عن الأدوار الفاصلة للبطولة منذ خروجه من الدور الأول في موسم 2005- 2006. ويحتاج بنفيكا للفوز على ضيفه الرومان لضمان البقاء في صدارة المجموعة ومواجهة أكثر سهولة في الدور الثاني. وفي المجموعة الخامسة، سيكون تشيلسي بحاجة إلى الفوز على ضيفه فالنسية لحجز البطاقة الثانية من هذه المجموعة إلى الدور الثاني، بعدما انتزع باير ليفركوزن البطاقة الأولى بغض النظر عن نتيجة مباراته مع مضيفه جينك. وقد يخدم التعادل السلبي فريق تشيلسي إلا إذا خسر ليفركوزن أمام جينك في المباراة الثانية بالمجموعة.
وما زال الصراع دائرا بقوة في المجموعة السادسة على البطاقة الثانية من هذه المجموعة إلى الدور الثاني، بعدما حجز أرسنال (11 نقطة) البطاقة الأولى تاركا البطاقة الثانية حائرة بين مارسيليا الفرنسي (سبع نقاط) وأولمبياكوس اليوناني (ست نقاط) وبوروسيا دوةرتموند الألماني (أربع نقاط).

اقرأ أيضا

خان.. «الحصان الأسود» إلى «إنييستا الزعيم»