الاتحاد

الرياضي

ثنائية هيجواين «قبلة الحياة» لنابولي أمام لاتسيو

روما (أ ف ب) - عزز نابولي وفيورنتينا موقعهما في المركزين الثالث والخامس إثر فوز الأول على مضيفه لاتسيو 4-2، والثاني على ضيفه هيلاس فيرونا 4-3 أمس الأول في المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.
في المباراة الأولى على الملعب الأولمبي في العاصمة، فوت البرازيلي هرنانيس فرصة تسجيل هدف مبكر لأصحاب الأرض بتسديدة من داخل المنطقة ومن مسافة قريبة دون مضايقة مرت كرته بجانب القائم الأيمن (6).
وافتتح نابولي التسجيل بعدما خطف الأرجنتيني جونزالو هيجواين المنتقل من ريال مدريد الإسباني الكرة في منتصف الملعب وسار بها ودخل المنطقة، وسدد رغم المضايقة الكبيرة من المدافع الفرنسي ميكايل سياني فمرت من تحت ابط الحارس فيديريكو ماركيتي الذي ارتمى لها، ودخلت الشباك (24).
وجاء رد لاتسيو سريعاً من هجمة معاكسة وكرة عرضية من الجهة اليمنى إلى قلب المنطقة أحدثت دربكة وحاول السويسري فالون بهرامي إبعادها فوضعها خطأ في مرمى فريقه (26). وسجل هيجواين هدفاً ثانياً ألغاه الحكم بداعي التسلل (37)، وانفرد هرنانيس بعد خطأ دفاعي فادح، لكنه دفع بالكرة إلى الخارج مفوتاً على لاتسيو فرصة ثانية غنية للتقدم (39).
وفي بداية الشوط الثاني، سدد هرنانيس كرة خطرة بعدما غربل الدفاع مرت بجانب القائم الأيمن (47)، وتقدم نابولي مجدداً بعدما رفع هيجواين كرة من الجهة اليسرى على رأس القائد كريستيان ماجيو وضعها الأخير أمام المقدوني جوران بانديف، الذي التف حول نفسه وتابعها بيسراه من مسافة قريبة (51).
وجرب هرنانيس، انشط لاعبي لاتسيو، حظه مرة جديدة فلم ينجح (58)، وأحبط حارس نابولي، الإسباني خوسيه مانويل رينا محاولة جدية للبوسني سيناد لوليتش (66)، أتبعها الروماني ستيفان رادو قائد لاتسيو بتسديدة قوية مرت ابتعدت قليلاً عن القائم الأيسر (67).
وعزز هيجواين تقدم الضيوف بالهدف الثالث بعدما تلقى كرة من بانديف فشل الألباني لوريك كانا في قطعها فانفرد، وسدد من دون رقابة في قلب المرمى (72). وقلص لاتسيو الفارق بواسطة الشاب السنغالي كيتا بالدي دياو (18 عاماً) إثر تمريرة من الكولومبي برايان بيريا (88)، لكن الإسباني خوسيه ماريا كايخون القادم بدوره من ريال مدريد أعاده إلى سابق عهده بتسجيله الهدف الرابع في الوقت بدل الضائع، مستفيداً من كرة البلجيكي دريز مارتنز (91). ورفع نابولي، وصيف بطل الموسم الماضي، رصيده إلى 31 نقطة مقابل 17 للاتسيو صاحب المركز العاشر.
وفي المباراة الثانية على ملعب ارتيميو فرانكي، حقق فيورنتينا فوزاً صعباً على الوافد الجديد إلى دوري النخبة الذي لعب بصفوف ناقصة أطول فترة من الشوط الثاني. وتقدم أصحاب الأرض بهدف مبكر سجله الإسباني بورخا فاليرو بتسديدة من خارج المنطقة (5)، وجاء رد الضيف سريعاً بواسطة لاعب فيورنتينا السابق البرازيلي رومولو بكرة من داخل المنطقة وضعها في أسفل الزاوية اليمنى (6). وأعطى الأرجنتيني خوان مانويل إيتوربي التقدم لهيلاس بقذيفة قوية من خارج المنطقة (13)، ورد فيورنتينا بسرعة وبعد دقيقة واحدة بتسديدة مشابهة من قدم بورخا فاليرو (14). ومنح البيروفي خوان فارجاس التقدم لفيورنتينا بتسديدة من خارج المنطقة أيضاً قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول (43). وفي الشوط الثاني، نال الصربي بوسكو يانكوفيتش البطاقة الصفراء الثانية لارتكابه خطأ ضد التشيلي ماتياس فرنانديز واحتسبت ركلة جزاء ترجمها جوزيبي روسي إلى هدف رابع لأصحاب الأرض (54).
ولم يتأثر هيلاس بنقص صفوفه وقلص الفارق مجدداً بتسجيله الهدف الثالث ومن خارج المنطقة أيضا (72).
ورفع فيورنتينا رصيده إلى 27 نقطة، وبات يتخلف بفارق الأهداف عن إنتر ميلان الرابع، فيما وقف رصيد هيلاس عند 22 نقطة في المركز السادس. وجاء ترتيب فرق الصدارة، يوفنتوس 37 نقطة من 14 مباراة، روما 34 من 14، نابولي 31 من 14، إنتر ميلان 27 من 14، فيورنتينا 27 من 14.

اقرأ أيضا

22 لاعباً في قائمة منتخب الناشئين