الرياضي

الاتحاد

زنجا يعاقب تيتا على التغييرات الدفاعية

فرحة أهداف النصر تكررت 5 مرات

فرحة أهداف النصر تكررت 5 مرات

وصفها الإيطالي والتر زنجا مدرب فريق النصر بأنها مباراة “مجنونة”، حقاً أنها مباراة مجنونة تلك التي شهدت 9 أهداف منها 7 أهداف في شوط واحد وضعت المباراة في أكثر من اتجاه، لتنتهي في النهاية في مصلحة النصر الذي نجح في خطف النقاط الثلاث على حساب الشارقة 5 - 4، في الملعب البيضاوي.
أحداث المباراة جاءت مثيرة خاصة في الدقائق الأخيرة من عمرها وبالتحديد بعد الهدف الرابع الذي سجله الشارقة عن طريق مارسلينهو وتقدم به على النصر 4 - 3، وهنا كان التحدي الكبير بين المدربين، اندفع الروماني تيتا بإجراء تغييرات دفاعية لتحصين دفاع فريقه والحفاظ على التقدم وأخرج ادينهو وسعيد الكاس وشاهين عبدالرحمن ودفع باللاعبين خميس أحمد وحسن زايد والغاشمي عبيد وأجرى تعديلات في التشكيلة بعودة عبدالعزيز صنقور إلى الظهير الأيسر ووضع خميس أحمد في مركز الظهير الأيمن، رغم أن خميس كان مصاباً في التدريبات التي سبقت المباراة.
أما زنجا فقد استغل تغييرات الشارقة وأجرى تبديلات مفيدة للفريق بنزول سعيد مبارك وحبيب الفردان ويونس أحمد والثلاثة كانوا إضافة للفريق ودعم لخط الهجوم، ونجح العميد في تحقيق هدف التعادل في الدقيقة 90، وظن لاعبو الشارقة أن المباراة انتهت بالتعادل وما هي إلا ثوان ويطلق الحكم إبراهيم المهيري صافرة نهاية المباراة إلا أن المهيري احتسب 7 دقائق وقت محتسب بدل ضائع، وفي الدقيقة 94 كان الايفواري امارا ديانيه هو الورقة الرابحة للعميد عندما خطف الثلاث نقاط.
من جانبه قال زنجا مدرب النصر إن المباراة كانت مجنونة ولكنها ممتعة للجماهير لأنها كانت مثيرة وشهدت نسبة عالية من الأهداف وما كان يهمنا أن نحرز النقاط الثلاث وهو ما حققناه في اللقاء ولكن الفوز يجب ألا ينسينا الأخطاء التي حدثت في المباراة والتي جعلت شباك الفريق يهتز 4 مرات في مباراة واحدة، ولا بد من تعديل الأوضاع الدفاعية ولكن لا ننسى أن الفريق سجل خارج ملعبه 5 أهداف.
وأضاف: أن الأخطاء الدفاعية لم تكن المشكلة في الفريق لأنني أتعامل مع الهجوم والدفاع على أنه فريق واحد، يدافع ويهاجم طبقاً للخطة كما أن الفريق هو من يسجل الأهداف وأيضاً يستقبل الأهداف وقد كنت سعيد لأن شباكنا لم تستقبل أي أهداف في مباراة الأهلي التي فزنا فيها بأربعة أهداف وأيضاً دخل مرمانا هدف واحد في مباراة دبي واليوم دخل مرمانا 4 أهداف ولكننا سجلنا خارج ملعبنا 5 أهداف، وهذه نقطة إيجابية ويوم جيد بالنسبة للنصر لأنه سجل خارج ملعبه وأرى أن بعض الناس ينظرون إلى نصف الكوب الفارغ ولكن أنا أنظر إلى النصف الممتلئ. وأبدى زنجا إعجابه بروح اللاعبين وإصرارهم على تحقيق الفوز حتى آخر دقيقة من عمر المباراة ولم يستسلم الفريق حتى آخر لحظة مشيراً إلى أن التغييرات الثلاثة في المباراة كانت موفقة وقدم اللاعبون مستوى جيد مؤكداً أنه يؤمن بالحظ وكلما عمل بجد يلعب الحظ معه بشكل أكبر.
وعن عودة النصر من جديد بعد البداية الضعيفة قال: غيرنا طريقتنا في العمل وعدنا للتدريبات الإضافية على مدار الأسبوع وكان شعارنا التركيز في التدريبات والمباريات وهو ما عاد على الفريق بالنتائج الإيجابية وأنا أعمل من أجل أن أغير عقلية اللاعبين وقد بدأنا الموسم بشكل متذبذب ولكن الفريق تحسن بشكل كلي ووضعنا الآن في تحسن ويعود ذلك إلى تحدي اللاعبين بعضهم ببعض وتحسن مستواهم. وأضاف: الفريق مقبل على دوري أبطال آسيا ونحن نمثل الإمارات ويجب أن يكون التمثيل جيداً ومشرفاً.

اقرأ أيضا

خان.. «الحصان الأسود» إلى «إنييستا الزعيم»