الاتحاد

الاقتصادي

لبنى القاسمي تبحث مع رئيس وزراء هيسن تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية

فرانكفورت - ''وام'': بحثت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة الاقتصاد أمس مع معالي رونالد كوخ رئيس وزراء ولاية هيسن في ألمانيا الاتحادية العلاقات الاقتصادية بين البلدين وسبل تعزيزها في مختلف القطاعات ووسائل دعم مساهمة القطاع الخاص في تعزيز الشراكة الاقتصادية بين الإمارات وألمانيا الاتحادية·
حضر اللقاء سعادة محمد أحمد المحمود سفير دولة الإمارات في ألمانيا الاتحادية وسعادة صالح السويدي المسؤول الاقتصادي في سفارة الإمارات وعدد من المسؤولين الألمان·
ناقش الجانبان خلال الاجتماع فرص الاستثمار القائمة في البلدين ووسائل استغلال فرصة انعقاد الملتقى المشترك وترجمة نتائجه الى مشاريع مشتركة تصب في مصلحة البلدين والشعبين الصديقين·
وأشار الجانبان إلى أهمية تعزيز اللقاءات المشتركة بين رجال الأعمال والمستثمرين من البلدين لتطوير العلاقات الاقتصادية والاستثمارية والتجارية·
وأكدت معالي وزيرة الاقتصاد أهمية تنمية العلاقات بين دولة الإمارات وألمانيا الاتحادية ومن ضمنها ولاية هيسن وضرورة تطويرها خاصة في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية والصناعية·
وأشارت معاليها الى وجود مجالات كبيرة للتعاون بين البلدين داعية الجانب الألماني الى تعزيز التعاون في المجالات العلمية والتدريبية ونقل التكنولوجيا والخبرة الألمانية في مختلف المجالات إلى سوق الإمارات وتوسيع التعاون وتبادل الخبرات في المجال الصحي وتدريب الأطباء·
وأكدت معاليها وجود إمكانية واسعة لإستفادة السوق الألمانية من الخبرة الإماراتية في مجال المصارف الإسلامية خاصة ولاية هيسن التي تضم مدينة فرانكفورت التي تعد مركزاً مالياً عالمياً ومقراً للبنك المركزي الأوروبي مشيرة الى تزايد إهتمام الأسواق العالمية بقطاع المصارف الإسلامية·
ولفتت معاليها الى أهمية الدور الذي تقوم به الشركات الألمانية في المساهمة في المشاريع التنموية والاستثمار في دولة الإمارات نظراً لما تتمتع به الدولة من اقتصاد حر يعمل في مناخ من الاستقرار وفي ظل بنية تحتية متطورة تسهل من عملية إعادة التصدير الى بقية دول العالم·
وأضافت معاليها أن دولة الإمارات استطاعت خلق بنية هيكلية تنافسية على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي من خلال تعزيز النمو الاقتصادي وتطوير مساهمة القطاع الخاص في الاقتصاد عبر الاستثمارات والخبرات ونقل المعرفة·
وأشارت إلى وجود مجالات واسعة لتوسيع القاعدة الاستثمارية للشركات الألمانية في مركز دبي المالي العالمي·
داعية الشركات الألمانية إلى زيادة قاعدة إدراجها في هذا المركز والسوق الإماراتية نتيجة وجود فرص استثمارية واعدة·
وأكدت معاليها على أهمية تسريع مفاوضات التجارة الحرة بين دول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد الأوروبي لتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين·
معربة عن أملها في توقيع الإتفاقية قريباً لتوسيع قاعدة العلاقات المشتركة بين الإمارات وألمانيا خصوصاً وبين دول مجلس التعاون وألمانيا عموما·
بدوره أشاد سعادة محمد أحمد المحمود سفير دولة الإمارات في ألمانيا الاتحادية بالمستوى المتقدم الذي وصلت إليه العلاقات بين الإمارات وألمانيا في مختلف المجالات خاصة الاقتصادية منها·
وأكد سعادته على وجود فرص غنية لتوسيع قاعدة التعاون بين البلدين والاستفادة من إمكانيات القطاع الخاص في البلدين لإقامة المزيد من المشاريع المشتركة بين البلدين وأشار سعادته إلى وجود تعاون وثيق بين البلدين في المجال الصحي
داعياً الى ضرورة استفادة الإمارات من الخبرات والتجارب الألمانية في المجال الصحي·
من جانبه رحب المسؤول الألماني بزيارة معالي الشيخة لبنى القاسمي الى ألمانيا وترؤسها وفد الإمارات الى الملتقى الاقتصادي المشترك مشيداً بحرص معاليها على دعم القطاع الخاص في الإمارات واهتمامها بتعزيز العلاقات الاقتصادية بين الإمارات وألمانيا·
وأكد على أهمية العلاقات المميزة التي تربط بلاده بدولة الإمارات مؤكداً حرص حكومة ولاية هيسن وحكومة بلاده ومجتمع قطاع الأعمال الألماني على تعزيز التعاون الاقتصادي وتطوير العلاقات الاستثمارية وإقامة مشاريع مشتركة تخدم البلدين والشعبين الصديقين·وأعرب عن إعجابه بما وصلت إليه عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الإمارات مشيراً الى أن الانجازات التي حققتها الإمارات في مختلف القطاعات تضعها في مصاف الدول المتقدمة·ونوه الى حرص حكومة ألمانيا على تسريع مفاوضات التجارة الحرة مع دول مجلس التعاون والتوقيع عليها في أقرب فترة ممكنة·ولفت الى استعداد ولاية هيسن لاستقطاب مزيد من الشركات الألمانية للاستثمار في مختلف القطاعات الاقتصادية مبدياً دعمه المباشر للشركات الإماراتية والألمانية في إقامة مشاريع مشتركة تصب في مصلحة البلدين·
وأكد على إمكانية تقديم الخبرة الألمانية للإمارات في مجال التكامل القائم بين الاقتصاد والجامعات ، خاصة في مجال البحوث·
من جانب آخر اجتمعت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي مع كارل هاينز بورمان رئيس المجلس البلدي لمدينة فرانكفورت بحضور سفير الإمارات في ألمانيا والمسؤول الاقتصادي في السفارة·
وتم خلال الاجتماع استعراض برنامج عمل الملتقى الاقتصادي الإماراتي الألماني ووسائل الإستفادة من لقاء القطاع الخاص في البلدين لتعزيز قاعدة التعاون الاقتصادي والاستثماري بين البلدين·ورحب المسؤول الألماني بزيارة معاليها لمدينة فرانكفورت·
مشيراً الى أن هذه الزيارة ستساهم في توثيق العلاقات المشتركة بين الإمارات وألمانيا·
وجرى اللقاء في القاعة الكبرى التاريخية في البلدية التي يعود تاريخها الى أكثر من 600 عام وتعد معلماً تاريخياً لمدينة فرانكفورت حيث شهدت التوقيع على اتفاقيات مهمة بين ألمانيا ودول العالم ومنها اتفاقية التوأمة بين مدينتي دبي وفرانكفورت·

اقرأ أيضا

صندوق النقد يدرس مخاطر المناخ على أسواق المال