الاتحاد

الرياضي

الوحدة والشباب.. مواجهة عاصفة وسط أمواج متلاطمة

محمد سيد أحمد (أبوظبي) - يلتقي الوحدة والشباب في الرابعة و45 دقيقة مساء اليوم على ستاد آل نهيان بأبوظبي في افتتاح الجولة التاسعة من بطولة دوري الخليج العربي لكرة القدم، في مباراة تجمع بين البحث عن الذات والحفاظ على مركز الوصيف ومطاردة الصدارة، وهي مواجهة قوية وعاصفة يسعى طرفاها لتفادي الأمواج الهجومية الهادرة التي يمكن أن يثيرها الآخر، وتحقيق انتصار يسعى من خلاله أصحاب الأرض لاستعادة التوازن قبل المواجهة المصيرية أمام الجزيرة في دور الـ 16 من بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة، بينما يبحث الشباب عن فوز يواصل به مسيرته الناجحة حتى الآن في ملاحقة الأهلي المتصدر.
ويدخل الوحدة المباراة بظروف مشابهة للتي خاض بها آخر مباراتين في المسابقة إن لم تكن أسوأ، حيث ما زال النقص بسبب الإصابات يزداد بعد كل جولة وبشكل خاص في المدافعين، حيث يفقد في هذه المباراة محمد الشحي وحمدان الكمالي وماركو استرادا وعيسى عبدالله وسهيل المنصوري، بجانب هيثم عتيق وسالم جاسم، وهناك شكوك حول مشاركة سعيد الكثيري وسالم سلطان اللذين يشكوان إصابات طفيفة، بينما تعزز صفوف الفريق عودة مبارك المنصوري من الإصابة وخالد جلال من الإيقاف.
وليس أمام الوحدة من سبيل سوى تحقيق الفوز الذي غابت نغمته عن دار أصحاب السعادة منذ الجولة الثالثة التي شهدت انتصاره الثاني والأخير في المسابقة، ليعود بعدها يراوح مكانه ما بين خسارة وتعادل، ورغم التحسن الكبير الذي طرأ على منظومته الهجومية، إلا أن الوحدة ما زال يعاني كثيراً دفاعياً بسبب الأخطاء الفردية القاتلة التي كلفته العديد من النقاط.
ويعول مترو العاصمة الذي لم ينطلق حتى الآن بالشكل المطلوب على نجمه وقائده إسماعيل مطر والأرجنتينيين دياز وتيجالي في قيادة الفريق للانتصار الثالث في البطولة هذا الموسم، حتى يقبل على مواجهته المصيرية في الكأس بمعنويات عالية.
بالمقابل، يعيش فريق الشباب في أفضل حالاته، ونجح بجدارة في الاقتراب كثيراً من الصدارة، وحافظ في الجولة الماضية على وصافة المسابقة بفوز مستحق بعد مباراة تعتبر الأولى التي لم يستقبل فيها مرماه أهدافاً في الدوري، ولا يعاني الفريق أي ظروف شبيهة بالتي يواجهها الوحدة من حيث النقص ولا يفقد سوى مدافعه محمد مرزوق الموقوف لنيله الإنذار الثالث.
ويعيش فريق الجوارح في حالة معنوية وفنية متميزة بفضل النتائج التي يحققها، التي جعلته أكثر فرقة الدوري حظوظاً في المنافسة في الدرع هذا الموسم بالأرقام والإحصائيات، ويعتبر الفريق الأقوى هجوماً في المسابقة برصيد 23 هدفاً، كما يحتل مهاجمه البرازيلي أديجار وصافة هدافي الدوري برصيد 9 أهداف وبفارق هدف واحد عن جيان ومونوز اللذين يتربعان على القمة بـ 10 أهداف لكل منهما، ويملك الشباب 18 نقطة ويخطط للوصول إلى النقطة 21 والحفاظ على موقعه الحالي على أمل أن يتعثر المتصدر ويتقلص فارق الـ 4 نقاط.

عبدالله سالم: ثقتنا كبيرة في عودة «أصحاب السعادة»
أبوظبي (الاتحاد) - شدد عبدالله سالم مدير فريق الوحدة على الثقة الكبيرة في لاعبي الفريق وفي قدرتهم على العودة إلى سكة الانتصارات من جديد معتبراً أن عدم التوفيق لعب دوراً كبيراً في عدم تحقيق الفوز مؤخراً حيث قدم الفريق مردود فني جيد لكن الحظ أدار ظهره له.
وقال: «كرة القدم لعبة أخطاء، ونأمل أن تكون الأخطاء أقل في هذه المباراة التي ستكون صعبة جداً؛ لأن الشباب فريق جيد، ويملك نخبة من اللاعبين، واستطاع أن يظهر بشكل قوي هذا الموسم ليستحق الموقع الذي يحتله حالياً في ترتيب الدوري، وعلى لاعبينا أن يعملوا بهدوء وتوازن بين الدفاع والهجوم حتى يتمكنوا من تحقيق المطلوب في هذه المواجهة».

فيلانويفا: اختبار صعب
دبي (الاتحاد)- اعترف التشيلي كارولوس فيلانويفا لاعب الشباب بصعوبة مباراة اليوم أمام الوحدة، وقال: «وجود نخبة من اللاعبين الدوليين من شأنه أن يمنح قوة أكبر للعنابي حتى يظهر بشكل قي ويستعيد مستواه».
وأوضح: «معنويات لاعبي الجوارج مرتفعة بعد الفوز في الجولة الماضية على دبي، مشدداً على أن هدف اللاعبين هو تأكيد حقيقة تطور مستواهم والسير بخطوات ثابتة نحو دعم رصيد فريقهم من النقاط والاقتراب من المتصدر الأهلي».
وعبر فيلانويفا عن ارتياحه للانساجم بينه وبين زملائه في الفريق خاصة اديلسون واديجار الأمر الذي يساهم في ظهور الأخضر بالشكل القوي وتأكيد قدرته على المنافسة بقوة على لقب الدوري.


عيسى سانتو: نعد بتقديم الأفضل

أبوظبي (الاتحاد) - كشف عيسى سانتو مدافع الوحدة عن اجتماع ضمه مع زملائه في الفريق تعاهدوا خلاله على على مساندة الفريق، وأن يقدم كل لاعب أفضل ما عنده ليعودوا لتحقيق النتائج الإيجابية، معتبراً أن مواجهة الشباب ستكون بمثابة بداية جديدة للعنابي الذي دائماً تكون شخصيته على ملعبه أكثر قوة.
وقال: «خذلنا أنفسنا في المباريات السابقة، ولن يحدث ذلك مجدداً، وسنعمل على تقليل أخطائنا والظهور بالوجه الحقيقي للوحدة».
وأضاف: «الأخطاء دائماً تحدث في كرة القدم، لكننا سنعمل على تقليلها في الفترة المقبلة حتى نستعيد مكانتا في الدوري بين فرق المقدمة، ونحن ندرك جيداً حجم المسؤولية الملقاة على عاتقنا تجاه الفريق والجمهور».
وتابع: «نحن فخورون بالثقة الكبيرة للمدرب في الفريق كمجموعة وأفراد، وقد طالبنا بالتركيز الكبير في الملعب من الثانية الأولى وحتى نهاية المباراة وسنترجم توجيهاته داخل الملعب».
وأضاف: «نحترم الشباب وهو فريق مميز، لكنه ليس أفضل من الوحدة الذي لم يكن سيئاً في الفترة الماضية، لكن النتيجة لم تكن في مصلحته، ولا بد أن نعمل بتوازن، وأن نركز بشكل جيد في الدفاع، خاصة أن الأخطاء كانت حاضرة في الفترة الماضية ولا يوجد لاعب كامل في كرة القدم، وما يحدث من أخطاء يلعب عدم التركيز دوراً فيه، وهذا ما نحرص على تفاديه مستقبلاً».


إديجار: الانتصار قبل التفكير في لقب الهداف

دبي (الاتحاد)- شدد البرازيلي إديجار برونو، مهاجم الشباب، على أهمية لقاء اليوم في تحديد ملامح المنافسة على الصدارة بالنسبة لفريقه، مشيراً إلى أن الفوز على الوحدة يضمن البقاء في المركز الثاني ويقربه أكثر من المتصدر الأهلي.
وأضاف: «انتصارات الأخضر أهم بالنسبة إليه من المنافسة على لقب الهداف بعد أن سجل تسعة أهداف في الدوري حتى الآن وأصبح في المركز الثاني في ترتيب قائمة الهدافين بفارق هدف واحد عن جيان ومونوز.
وأوضح أنه يشغل مركز المهاجم ومهمته تسجيل الأهداف وإنهاء جهود زملائه بالشكل المطلوب حتى يحقق الفريق النتائج الإيجابية ويضمن تقدمه في الترتيب والمنافسة على الألقاب والبطولات، مشيراً إلى أنه سيرحب بلقب الهداف إذا جاء في نهاية المشوار.
وفيما يخص طريقة التعامل مع مدافعي الوحدة، خاصة وأن المنافس يضم لاعبين دوليين ومن المتوقع إبعاده عن منطقة الجزاء حتى لا يسجل أهدافاً، أوضح إديجار أن مهمته تتمثل في التعامل مع دفاعات المنافسين بالطريقة المناسبة وتنفيذ توجيهات المدرب في مختلف الحالات التي تعترض الفريق مشيراً، إلى أن مهمته لا تتمثل فقط في تسجيل الأهداف وإنما أيضاً في مساعدة الدفاع.
وأضاف: «إذا لم أسجل فإنني سأفتح المجال أمام زملائي لاستغلال الوضع والوصول إلى شباك المنافس خاصة وأن الأخضر يضم نخبة من اللاعبين القادرين على التسجيل واستغلال الفرص الهجومية».

اقرأ أيضا

يوفنتوس يجدد عقد بونوتشي حتى 2024