الاتحاد

الاقتصادي

إطلاق منتجع ميناء الفجيرة في دبا بـ 600 مليون درهم

دبي - حسين الحمادي:

كشفت شركة ميناء الفجر العقارية عن المخطط الرئيسي لتطوير (منتجع ميناء الفجر) الذي يقام على جبل مطل على البحر في منطقة دبا بإمارة الفجيرة بتكلفة إجمالية تصل إلى 600 مليون درهم·
ويشتمل المشروع على فندق من فئة الـ 5 نجوم يضم 200 غرفة تديره مجموعة فنادق ومنتجعات فيرمونت العالمية، إلى جانب 48 فيللا و70 شقة سكنية مخصصة للتملك الحر، فيما ينتظر أن تبدأ عمليات الإنشاء بالمشروع الذي سيخصص للبيع لمواطني الدولة ودول مجلس التعاون في شهر يونيو المقبل ويتوقع إنجازه بنهاية عام ·2009
ويأتي هذا المشروع، الذي يعد الأول لشركة (ميناء الفجر)، في إطار خطة طموح لإطلاق مجموعة من المشاريع الأخرى خلال السنوات الخمس المقبلة حيث انتهت الشركة من دراسة 10 مشاريع أخرى ستصل تكاليفها الى عدة مليارات من الدراهم، أحدها سيقام على إحدى الجزر الطبيعية في أبوظبي وسيتم الكشف عنه في وقت لاحق، بالإضافة الى مشاريع في شبه القارة الهندية وأوروبا الشرقية، ستعتمد جميعها على استغلال المواقع والمناظر الطبيعية، فيما كشفت الشركة عن الانتهاء من بيع وحجز 40% من الوحدات السكنية بالمشروع خلال أسبوع واحد·
ويأتي تنفيذ مشروع (ميناء الفجر) بالفجيرة، بناء على توجيهات سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس إدارة الشركة، في تجسيد رؤية مبتكرة من خلال مشروع تصل مساحته إلى 777,025 قدما مربعا والمطل على الجبال المطلة على مياه خليج عمان·
وخلال مؤتمر صحفي عقد بدبي صباح أمس للإعلان عن المشروع، قال عبدالرحمن العور، المدير التنفيذي للتطوير والاستثمار في المكتب الخاص لسمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان، والرئيس التنفيذي لشركة ميناء الفجر: إن المشروع يتمتع بالكثير من مقومات النجاح، فهو يقع على جبل الحجر المقابل لجزيرة (القرش) وهي منطقة جبلية مطلة على مياه البحر مباشرة، وتعد من المناطق النادرة على مستوى الدولة· وأشار إلى أن بنك أبوظبي الوطني يوفر تمويلا للراغبين في الاستثمار بالمشروع من خلال تمويل 90% من أسعار الوحدات السكنية، مشيراً إلى أن أسعار الفيلل السكنية تتراوح بين 4,5 مليون درهم و9,5 مليون درهم، فيما تتراوح أسعار الشقق بين 1,7 مليون درهم و3,3 مليون درهم، مشيرا إلى انه تم بيع وحجز 40% من الوحدات بالمشروع خلال أسبوع واحد·وأضاف أن الشركة درست بدقة احتياجات المشروع سواء من ناحية البنية التحتية بالمنطقة والتي تلبي احتياجات المشروع بشكل جيد، والطاقة الاستيعابية للبنية التحتية القادرة على استيعاب العدد المستهدف من السياح في هذا المشروع وفي مشاريع أخرى بالمنطقة، مشددا على أن إمارة الفجيرة تتمتع بتنوع جغرافي طبيعي، ما يؤهلها لاحتضان عدد كبير من المشاريع المتميزة· وأشار عبدالرحمن العور الى أن المشروع سيعتمد بشكل أساسي على السياحة الداخلية في دولة الإمارات والسياحة الخارجية الذي سيتم جذبها من خلال مجموعة فنادق فيرمونت العالمية، خصوصا أن الفجيرة تعد وجهة سياحية مهمة نظراً للعوامل الطبيعية التي تتمتع بها·
وأشار عبدالرحمن العور الى أن الشركة انتهت من دراسة 10 مشاريع استثمارية داخل وخارج الدولة خلال السنوات الخمس المقبلة، مشيراً الى أن أحد هذه المشاريع سيقام في جزيرة طبيعية بأبوظبي، الا أنه لم يكشف عن أي تفاصيل بشأن هذا المشروع، كما تشمل الخطة مشاريع في دول بشبه القارة الهندية وأوروبا الشرقية، مشيراً الى أنه سيتم الكشف عن كل مشروع في حينه·
وأضاف أن مفهوم المشروع يقوم على تطوير منتجع يحافظ على سحر وتراث المنطقة بلمسة من العصرية والفخامة بحيث نبني منتجعاً جبلياً بواجهة بحرية· وقال: يضم مشروعنا مرسىً لليخوت و48 فيللا جبلية و13 فيللا سولاريوم و80 شقة سكنية تطل على المرسى بالإضافة إلى فندق من فئة خمس نجوم تديره مجموعة فنادق ومنتجعات فيرمونت العالمية·
وقال إن الشركة وبتوجيهات من سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة بن زايد آل نهيان تستهدف التركيز على الطبيعة كمكون رئيسي في مشروعاتها، مشيراً الى أن المخطط الأساسي حافظ من ناحية المفهوم على العلاقة القوية مع الماء والرمال والشمس والسماء بحيث تبرز بجلاء تام طبيعة وجغرافية الإمارة·
وقال العور: نجحت شركة ميناء الفجر العقارية في تشكيل فريق متميز يضم شركاء في التصميم والهندسة والإنشاءات وكلفت المصمم العالمي الشهير زافيير بول وشركة إيرغا بروغريس للتصميم والمساعدة في الإشراف على إنشاء المشروع·

اقرأ أيضا

المنصات الرقمية.. داعم محوري للقطاع العقاري