الرياضي

الاتحاد

كيكي: سلبية خط الوسط حرمتنا من نقطتين

خيميز لاعب الأهلي (وسط) يحاول السيطرة على الكرة قبل محمود خميس (يسار) وماجراو (تصوير أشرف العمرة)

خيميز لاعب الأهلي (وسط) يحاول السيطرة على الكرة قبل محمود خميس (يسار) وماجراو (تصوير أشرف العمرة)

أكد الإسباني كيكي فلوريس مدرب فريق النادي الأهلي أن الجهاز الفني لا يزال يعمل على تصحيح الأخطاء الفنية للاعبين داخل المستطيل وهو ما يتطلب وقتا، لافتاً إلى أن الفريق فرط في الفوز على الوحدة بالدقائق الأخيرة والخروج بنقاط المباراة الكاملة، والتي كانت بمتناول اليد، وذلك بسبب كثرة إضاعة الفرص السهلة وعدم استغلال الفرص التي أتيحت للاعبين أمام المرمى وكذلك فقدان الفريق الفعالية اللازمة في وسط الملعب، خصوصاً في الشوط الثاني بعد إحراز الوحدة هدف التعادل.
وعن استفسار جماهير الأهلي عن الوقت الذي سيخرج فريقها فائزاً قال كيكي: لا أستطيع القول متى سيفوز الأهلي، نحن نعمل بجد كبير ونطور من أداء الجميع ونقوم بدورنا كجهاز فني، وبالعمل المتواصل سيتحقق الفوز بالتأكيد.
وقال: كنا الأقرب للفوز، ولكن إهدار الفرص السهلة أمام المرمى تسبب في انتهاء المباراة بالتعادل 2 - 2 رغم أننا طالبنا اللاعبين بالتركيز من أجل الخروج بالنقاط الثلاث.
وأشار كيكي إلى تبديل البرازيلي جاجا جاء بسبب شعور اللاعب بالإرهاق، خاصة أنه عائد من الإصابة بعد فترة غياب عن الفريق ويحتاج لوقت لاستعادة حساسية المباريات، وبالتالي اعتمدنا على اللاعب أحمد خميس ليؤدي نفس دوره في الملعب كمهاجم متأخر وصانع لعب، ولكن المشكلة كانت تكمن في أن وسط الملعب في الشوط الثاني كان سيئاً.
وأضاف: جاجا أدى مباراة كبيرة في الشوط الأول وكان أكثر فعالية وحركة واستطاع ان يساعد الفريق كثيراً وأحرز هدفاً، وعندما تم استبداله كان خيمنيز مهاجما ثانيا مع جرافيتي وأدخلنا لاعبا مدافعا ليتقدم أحمد خميس للأمام ولكن كما قلت ان الفريق فقد فعاليته في وسط الملعب بعد إحراز الوحدة لهدف التعديل.
وعن كثرة التبديلات داخل الملعب، خاصة في الدفاع وما إذا كانت قد سببت حالة من الارتباك في هذا الخط نتج عنها تلقي الأهلي هدفاً قال: اللاعب مصبح جوهر واجه صعوبات كثيرة في الشوط الأول ما استدعى تغييره مع بداية الشوط الثاني، وأعتقد أن اللاعب لا يزال يحتاج للكثير من العمل وذلك لقلة خبرته بدوري المحترفين، الذي يشارك به للمرة الأولى منذ انضمامه للأهلي.
وأكد كيكي انه يعمل بشكل جاد لتحسين أداء اللاعبين خلال التدريبات، ولتعديل أوضاع الفريق غير ان ذلك يتطلب وقتاً وجهد وهو ما يقوم به بالفعل مع أفراد الجهاز المعاون.
وعن عدم الاستفادة من النقص العددي للوحدة قال: كنا المسيطرين على المباراة ولكن بعد هدف التعادل الثاني كثرت الأخطاء والتمريرات غير الصحيحة، خاصة على مستوى وسط الملعب الذي فقدناه تقريباً واستفاد الوحدة من ذلك.
وتابع: الموقف صعب منذ بدايتي مع الأهلي، ولكني أعمل مع الجهاز المعاون بمنتهى التركيز والجدية رغم ذلك والجميع على علم بأن الفريق يمر بمرحلة صعبة.

اقرأ أيضا

سواريز.. «لحظة ألم»!