الاتحاد

عربي ودولي

الصليب الأحمر تطلب دعماً لمواجهة احتياجات العراقيين



بغداد -رويترز: دعت اللجنة الدولية للصليب الاحمر في جنيف امس المانحين الى تقديم دعم اضافي لتعزيز عملها في العراق بما يتناسب مع الحاجة المتزايدة للأسر المتضررة المتزايدة اعدادها باستمرار بسبب الصراع الدائر في البلاد، وأوضحت في بيان أصدرته انها طلبت من المانحين مبلغا إضافيا مقداره 43,6 مليون دولار أميركي ليتسنى لها تعزيز عملها الإنساني في العراق بشكل واسع·
وقالت مديرة عمليات اللجنة في الشرق الأوسط وشمال افريقيا بياتريس ميجفان روجو ''ان النزاع الدائر في العراق مازال يتسبب في آلام جمة للعراقيين جميعا ويزداد شعور المتضررين بشكل مباشر من الأزمة بأنه أصبح من الصعب التعامل معها ولذلك تزيد اللجنة الدولية أنشطتها لتتمكن من الاستجابة بشكل أفضل لاحتياجات الناس في مختلف أنحاء العراق وسنركّز أنشطتنا بشكل خاص على تحسين وتوفير الرعاية الصحية والماء وخدمات الصرف الصحي''· وذكرت أن قسما من الأموال الاضافية سيخصص لمساعدة الأعداد المتزايدة من النازحين داخل البلاد والجماعات التي تستقبلهم والفئات الأخرى الضعيفة كالمسنين والمعوقين والأيتام والعائلات التي تعولها النساء·
واضافت أن اللجنة تحاول ومن خلال جمعية الهلال الأحمر العراقية الوصول إلى مساعدة 110 آلاف عائلة معوزة أي قوامه نحو 660 الف شخص وهو رقم يفوق ضعفي العدد المخطط له أساسا وفيما تعمل على الاستجابة لاحتياجات العراقيين الأساسية، فإن المساعدة الإنسانية وحدها لا تكفي لمواجهة متطلبات السكان الهائلة في الظروف الأمنية الكارثية التي تعيشها البلاد اليوم· وحضت اللجنة في ختام بيانها أصحاب النفوذ كافة في العراق سواء عسكريين أم سياسيين على العمل من أجل تجنب زهق أرواح السكان·

اقرأ أيضا

الدنمارك ستسحب الجنسية ممن قاتل مع داعش