الإمارات

الاتحاد

مُعلم «برايل» متعدد اللغات يتصدر الجناح القطري على هامش الملتقى الدولي لتقنيات المعاقين

أحد الأجهزة الجديدة لمساعدة المعاقين بصريا

أحد الأجهزة الجديدة لمساعدة المعاقين بصريا

عرض الدكتور محمد هاشم الشريف من معهد النور للمكفوفين بدولة قطر اختراعات قطرية عربية 100% نالت براءة الاختراع، وذلك على هامش فعاليات الملتقى الدولي الأول لتقنيات المعاقين بصرياً.

من جهته قال المشرف العام لمعهد النور الدكتور سيف الحجري إننا جميعا معنيون بذوي التحديات البصرية من أبنائنا ونحن مؤمنون بقدراتهم، ومن هذا المنطلق فإننا نهدف إلى تقديم الحلول من خلال ردم الهوّة بين عالم المكفوفين وعالم المبصرين عن طريق ما يسمى بمعلم “برايل”وهو متوافر ب 8 لغات، إذ تم تسويق 50 ألف وحدة في المملكة العربية السعودية .
كما أجازت بريطانيا هذا الاختراع وسيتم تسويق الجهاز في الأسواق الأوروبية قريباً.
وأضاف الدكتور الحجري أنه نظراً إلى قيام بعض الدول بحذف مادة الرياضيات من المناهج ، قام المعهد باختراع تقنية البيان والتي تتشكل من المحاور البيانية “ x,y “ وهي تساعد المكفوفين في التعرف على مبادئ الهندسة والتمثيل البياني .
كما عرض الجناح الممثل لدولة قطر مختلف أنواع الكتب والمجموعات القصصية مثل كتاب كليلة ودمنة بطريقة “ برايل” ، ووجه الحجري شكره إلى مؤسسة زايد العليا والجمعية الخليجية للإعاقة البصرية ، مؤكدا أن مثل هذه اللقاءات تساهم في تأكيد الإيمان بقدرات المعاق بصرياً وأن بإمكانه تحقيق ما يحققه الشخص الطبيعي وقد يكون أفضل منه في الإنتاج .
جاء ذلك خلال الملتقى الدولي الأول لتقنيات المعاقين بصرياً والذي انطلقت فعالياته يوم الثلاثاء الماضي، بمقر المركز الوطني للوثائق والبحوث في أبوظبي .
وقد تخلل المعرض المصاحب عرض مختلف التقنيات والأجهزة الحديثة من مختلف دول العالم والتي قد تحدث فرقاً في حياة الكفيف

اقرأ أيضا

حاكم عجمان يصدر مرسوماً لدعم المجتمع والأعمال