صحيفة الاتحاد

كرة قدم

اتحاد كلباء يخسر نقطتين بالتعادل أمام العروبة

اتحاد كلباء اكتفى بالتعادل مع العروبة (تصوير محيي الدين)

اتحاد كلباء اكتفى بالتعادل مع العروبة (تصوير محيي الدين)

سيد عثمان(كلباء)
نزف فريق اتحاد كلباء نقطتين غاليتين بالتعادل مع العروبة 1-1 في المباراة التي أقيمت في مدينة كلباء بافتتاح دوري أندية الدرجة الأولى.
وبهذا حصل كل فريق على نقطة واحدة رغم أن الفوز كان في متناول اتحاد كلباء خاصة أن هدف التعادل للعروبة جاء من نيران صديقة بددت حلم النمور في تذوق حلاوة الفوز الأول في عقر دارهم ووسط جماهيرهم.
شهد المباراة الشيخ سعيد بن صقر القاسمي رئيس نادي اتحاد كلباء وعلي مبارك بن عباد رئيس مجلس إدارة نادي العروبة وإدارتا الناديين، وجمهور بلغ عدده 423 متفرجاً.
تبادل الفريقان الهجمات من البداية، وسعى فريق اتحاد كلباء لخطف هدف مبكر، وفي الدقيقة 11 يلغي الحكم هدفاً سجله بابا ويجو لأصحاب الأرض برأسية، بعدما أشار حامل الراية إلى تسلل اللاعب.
وتأتى كرة ساقطة من الخلف إلى السنغالي دومينيك داسيلفا مهاجم العروبة الذي يتباطأ وهو منفرد في استثمار الكرة فينقض مدافع اتحاد كلباء على الكرة، ويبعدها قبل أن تترجم إلى هدف بشباكه.
وبعد عدة مناوشات هجومية وأداء هادئ ينجح ميشاك كوفي في إحراز الهدف الأول لاتحاد كلباء بالدقيقة 28 بضربة رأس.
ويسعى العروبة لإدراك التعادل، لكن دفاع اتحاد كلباء نجح في إفساد جميع المحاولات، ولم يختبر حارس اتحاد كلباء محمد عثمان جديا على مدى 45 دقيقة لينتهي الشوط الأول بهدف نظيف للنمور.
يفتتح نايف الظنحاني الشوط الثاني بفرصة عجيبة قام بإهدارها، بعدما انفرد بحارس العروبة خليفة الشرقي وبدلا من تسديد الكرة لعبها ضعيفة في يد الحارس.
ويرد ستيفن هنري تكنجوب محترف العروبة بتسديدة بعيدة المدى بعيدا عن المرمى.
ويضغط أبناء العروبة ويهدي دومينك داسيلفا كرة عرضية سهلة إلى ناصر حسن المنفرد الذي يسدد قذيفة من داخل منطقة الجزاء يتصدى لها حارس اتحاد كلباء ببراعة.
ويجرب مانجا جيولا محترف العروبة حظه بتسديدة كان لها حارس اتحاد كلباء محمد عثمان بالمرصاد.
ويسحب مدرب العروبة اللاعب محمد المطروشي ويدفع باللاعب خميس الزعابي بدلاً عنه بالدقيقة 70 ويرد مدرب اتحاد كلباء بالدفع بسعود فرج بدلا من الغيني سيمون بالدقيقة 75.
ويتألق حارس اتحاد كلباء، بعدما أنقذ شباكه من هدف مؤكد بإبعاده بأطراف أصابعه القذيفة الرأسية التي سددها ناصر حسن. وفى الدقيقة 80 وبنيران صديقة ينجح العروبة في إدراك التعادل بعدما حاول مدافع اتحاد كلباء ياسر الجنيبى إبعاد الكرة العرضية العرباوية فسكنت شباكه وسط ذهول الجميع.
ويواصل العروبة، الأفضل بالشوط الثاني، هجماته وسط تراجع من اتحاد كلباء.
ويوجه محمد عباس لاعب العروبة قذيفة تمر في جوار القائم الكلباوى.
وتقترب المباراة من النهاية وسط حماس كبير من لاعبي العروبة لترجيح كفتهم.
وتحتسب 3 دقائق وقت ضائع، ولكن كل فريق يفشل في ترجيح كفته.
أدار المباراة ياسين المنصوري وساعده محمد العبيدلى وطلال النعيمي وحكم رابع إبراهيم الرئيسي ومقيم الحكام سعيد الحوطى وراقبها عيسى على.
وفى المباراة الثانية، أسعد فريق دبا الحصن جماهيره بالفوز على ضيفه رأس الخيمة 3-2.
وبهذا حصد فريق دبا الحصن أول ثلاث نقاط له في لمسابقة في حين كان رأس الخيمة على موعد مع الهزيمة الأولى.
وجاءت المباراة عامرة بالكفاح من الفريقين بعدما سعى كل فريق لترجيح كفته وإستمتعت الجماهير بخمسة أهداف شهدها اللقاء، حيث تقدم باولو سيرجيو بالهدف الأول لدبا الحصن بالدقيقة الثالثة.، ويرفض رأس الخيمة الاستسلام وفى الدقيقة 32 يتمكن عيسى المرزوقى من إحراز هدف التعادل لفريقه. وتنفتح شهية الخيماوية وفي الدقيقة 43 ينجح داسيلفا جونيور في تسجيل الهدف الثاني للضيوف لينهي الخيماوي النصف الأول للمباراة لصالحه 2-1. ويعود فريق دبا الحصن سريعاً ويستهل الشوط الثاني بإدراك التعادل عبر باولو سيرجيو في الدقيقة 52.
وفى الأنفاس الأخيرة من المباراة وقبل صفارة النهاية، يخطف البرازيلي باولو سيرجيو الهدف الثالث لدبا الحصن في الدقيقة 89.

عجمان يواجه الذيد والخليج مع حتا اليوم
سيد عثمان (الفجيرة)

تقام مباراتان اليوم، في ختام منافسات الأسبوع الأول لدوري الدرجة الأولى، حيث يلتقي الخليج مع حتا في الساعة الرابعة و40 دقيقة مساءً، وعجمان مع الذيد في الساعة الرابعة و45 دقيقة مساءً، ويدشن «البرتقالي» الضيف الجديد على «الهواة»، بعد وداعه «المحترفين» في الموسم الماضي مشواره في المسابقة بقيادة المدرب المخضرم عبدالوهاب عبد القادر بشعار العودة السريعة إلى دوري الخليج العربي، من خلال المنافسة بقوة على اللقب وبطاقتي الصعود، ويعد فوز عجمان بكأس الاتحاد، والتأهل إلى دور الـ 16 لكأس صاحب السمو رئيس الدولة الإنجاز الأول في المسيرة الناجحة لـ«البرتقالي» هذا الموسم، وكما أن «المحترفين» يداعب الذيد الذي لم يكن على مستوى الطموح في كأس الاتحاد، بعدما احتل المركز قبل الأخير، ومن هنا يبحث عن بداية قوية في الدوري.
وفي المباراة الثانية، يلعب الخليج مع حتا بمدينة خورفكان، ويريد الخليج أن يكون رقماً صعباً والمنافسة على بطاقتي الصعود، وهو الحلم نفسه الذي يداعب حتا، وينتظر أن تأتي المواجهة عامرة بالقوة والكفاح.