الإمارات

الاتحاد

احتفالات طلابية وفقرات شعرية وعروض تراثية ومسيرات

أحمد الحميري خلال استقباله طلبة مدارس الإمارات الوطنية

أحمد الحميري خلال استقباله طلبة مدارس الإمارات الوطنية

تواصلت الاحتفالات باليوم الوطني في عدد من مدارس الدولة وشاركت مدارس الإمارات الوطنية في احتفالات اليوم الوطني بسلسلة من الفعاليات والنشاطات، حيث اختارت مجموعة من طلاب فروعها الثلاثة في كل من مدينة محمد بن زايد، وأبوظبي، والعين، لزيارة عدد من المؤسسات الوطنية، ونقل تهاني طلاب المدارس وكوادرها الأكاديمية إلى هذه المؤسسات.
وشملت زيارات المجموعة الطلابية وزارة شؤون الرئاسة، حيث التقت معالي أحمد محمد الحميري الأمين العام للوزارة، وقدمت له باقات من الزهور، إلى جانب تقديم الأناشيد الوطنية، ومقطوعات من الشعر عكست مشاعر الطلبة بهذه المناسبة الوطنية العزيزة، وعبرت عن مدى حبهم لوطنهم وولائهم لقيادته الرشيدة.
وكرم معاليه الطلبة ووزع عليهم هدايا تذكارية بهذه المناسبة.
حضرت اللقاء أمل العفيفي عضو مجلس إدارة مدارس الإمارات الوطنية، التي قدمت الشكر للمسؤولين على الاستقبال الذي حظي به الطلاب خلال الزيارة.
كما قامت مجموعة الطلاب بسلسلة من زيارات التهنئة، لعدد من الدوائر والوزارات.
وقدم الطلاب خلال هذه اللقاءات أناشيد وطنية، سجلت خصيصاً للمناسبة، إضافة إلى بطاقات معايدة، رسمها الطلاب الصغار وعبروا فيها عن اعتزازهم وفخرهم ببلادهم.
وتضمنت احتفالات مدارس الإمارات الوطنية عرضاً للفرقة الموسيقية العسكرية، وعروضاً غنائية، ولوحات، ومسرحيات، وعروضاً للأزياء الوطنية، وفقرات شعرية، وخطابات طلابية، ورقصات تقليدية، وعروض الصقور، والخيمة العربية، إضافة إلى المأكولات الشعبية.
وقال التميمي إن المدرسة تحرص خلال العملية التعليمية على إبراز هذا الإنجاز التاريخي الخالد وفوائده للأجيال الناشئة حتى يكبر المواطن الصغير ويتربى على حب الوطن ويعرف النعم التي يعيش فيها المجتمع الإماراتي، ويقف على الثمار الكثيرة التي نجنيها كل لحظة في ظل هذا الاتحاد الذي يقف شامخاً وشاهداً على عظمة الإنسان الإماراتي المتحضر. ولفت التميمي إلى أن جميع الطلبة والمعلمين والعاملين في المدرسة شاركوا في كل الفعاليات بداية من تزيين المبنى المدرسي وتقديم العروض العسكرية والمسيرات الاحتفالية التي طافت أنحاء جزيرة دلما وسط أفراح ومشاركة جميع المواطنين.
إلى ذلك نظمت مدرسة النخبة الخاصة في أبوظبي احتفالاً بمناسبة اليوم الوطني الأربعين لدولة الإمارات تضمن العديد من الأنشطة والفعاليات التي عكست الفرحة والابتهاج بهذه المناسبة الغالية.
وشارك طلبة مدرسة النخبة في مسيرة طافت عدداً من مدارس منطقة المشرف يتقدمها علم كبير، واختتمت بحفل فني وتراثي كبير بحضور حاتم درويش مدير المدرسة وأعضاء الهيئتين الإدارية والتدريسية وأولياء أمور الطلبة.
اشتمل الحفل على رقصات شعبية وعرض لأجمل زي إماراتي وفقرة للعرس الإماراتي، وكذلك الخيمة التراثية التي زينت بالجلسات العربية والفعاليات التراثية والمأكولات الشعبية.
وواصلت منطقة أم القيوين التعليمية احتفالاتها باليوم الوطني الأربعين بالتعاون مع مركز وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع وقسم الشرطة المجتمعية بالإدارة العامة لشرطة أم القيوين بتنظيم المعسكر الاجتماعي لمدارس الحلقة الأولى من التعليم الأساسي بمقر مدرسة سعيد بن يزيد للتعليم الأساسي تحت شعار “إماراتي 40 عاماً من العطاء”.
وبافتتاح الرائد عبيد علي بن فاضل رئيس مركز شرطة المدينة الشامل، بدأت فعاليات المعسكر التي شارك فيها أعضاء الشرطة المجتمعية والطلاب والهيئة التعليمية بالمدارس المشاركة وأمهات الطلبة من خلال تقديم العروض الفنية والمسرحية والرياضية، إضافة إلى عرض الدراجات العسكرية من قبل الشرطة المجتمعية ومشاركة المركز الثقافي في إقامة مرسم للأطفال وورشة عمل يدوية، فضلاً عن تنظيم مسابقات ثقافية منوعة وعرض لوحة حب الوطن التي خط فيها الحضور أجمل عبارات الولاء والاعتزاز للوطن.
وأشارت صديقة حاتم إبراهيم موجهة الخدمة الاجتماعية بأم القيوين إلى أن المعسكر يأتي في إطار احتفالات المنطقة باليوم الوطني.

اقرأ أيضا