الإمارات

الاتحاد

سيف بن زايد وكوليشوف يبحثان علاقات التعاون بين البلدين الصديقين

سيف بن زايد خلال تبادل الهدايا التذكارية مع الضيف

سيف بن زايد خلال تبادل الهدايا التذكارية مع الضيف

استقبل الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية في مقر كلية الشرطة أمس الأول أناتولي كوليشوف وزير الداخلية في جمهورية بيلاروسيا “روسيا البيضاء” الذي بدأ زيارة للدولة تستغرق عدة أيام.
وتم خلال المقابلة بحث عدد من الموضوعات ذات الصلة بعلاقات التعاون بين البلدين الشقيقين. وثمن سموه العلاقات التي تربط دولة الإمارات العربية المتحدة مع جمهورية بيلاروسيا الصديقة بفضل اهتمام ورعاية قيادة البلدين الصديقين.
من جانبه، أبدى وزير الداخلية البيلاروسي تقديره لدولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها العليا، لافتاً إلى العلاقات الوطيدة بين البلدين.
وحضر المقابلة الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية واللواء ناصر لخريباني النعيمي الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.
وكان أناتولي كوليشوف وزير الداخلية في جمهورية بيلاروسيا والوفد المرفق له، حضر أمس الأول حفل تخريج دفعة الضباط المرشحين العشرين ودورة الضباط الجامعيين العشرين، ودورة الجامعيات الرابعة في كلية الشرطة بأبوظبي.
وأبدى كوليشوف إعجابه بالمستويين الأكاديمي والتدريبي لكلية الشرطة والتخصصات التي توفرها على نحو يرفد المؤسسة الشرطية بالعناصر المؤهلين لخدمة وطنهم، مشيداً بالكفاءة العالية التي أبداها الخريجون في حفل التخريج بمهارة عالية.
من ناحية أخرى، استقبل اللواء أحمد ناصر الريسي مدير عام العمليات المركزية بشرطة أبوظبي أمس الأول أناتولي كوليشوف وزير الداخلية في جمهورية بيلاروسيا والوفد المرافق له.
وتم خلال المقابلة بحث عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين الصديقين وجهود شرطة أبوظبي في الاستعانة بأحدث التقنيات في المهام المختلفة لتعزيز مسيرة الأمن والأمان.
وزار الوزير البيلاروسي يرافقه اللواء أحمد ناصر الريسي غرفة العمليات، واطلع على الأجهزة والأنظمة المستخدمة، ودور “العمليات” في تقديم أفضل الخدمات وأجودها للجمهور، من خلال تلقي البلاغات والمكالمات، والتنسيق مع الجهات المعنية على الفور للوصول إلى موقع الحادث في أسرع وقت.
وقال اللواء الريسي إن “التقنية الحديثة لغرفة العمليات والعناصر الشرطية المؤهلة التي تديرها ساهمت في تقليل الفترة الزمنية للاستجابة للبلاغات التي تتلقاها من الجهات والأفراد على نحو ساعد في السيطرة على الجريمة وعزز أمن واستقرار الدولة.
وذكر أن مهام غرفة العمليات تتنوع بين الخدمات الإنسانية والاجتماعية والأمنية، مشيراً إلى التعاون مع الهلال الأحمر والجهات الأخرى في إيواء متضرري حوادث الحريق، وتحويل البلاغات الأسرية التي تتعلق بمشاكلها إلى الشرطة المجتمعية. ومن جانبه، اعتبر الوزير الضيف الإنجازات التي حققتها شرطة أبوظبي متميزة على المستوى العالمي، وتفتح آفاقاً جديدة للتعاون الدولي في مكافحة الجريمة، مؤكداً أهمية زيارته للدولة والاطلاع على حجم الإنجاز الكبير في مجال العمل الشرطي.
وقدم العقيد علي الظاهري مدير إدارة العمليات عرضاً لمهام غرفة العمليات، وآلية عملها في التعامل مع البلاغات التي تتلقاها، والخدمات التي تقدمها للجمهور، فضلاً عن تطورها تقنياً ورفدها بالكوادر المؤهلة التي تتعامل مع المجتمع بكفاءة عالية.
ويواصل وزير الداخلية في جمهورية بيلاروسيا برنامج زيارته الذي سيشتمل على عدد من المرافق الشرطية.

اقرأ أيضا

اتفاق خليجي على ضمان تدفق السلع والخدمات