الاتحاد

عربي ودولي

المراكز الأميركية لاحتجاز المهاجرين تنتهك حقوق الإنسان

قال فرع منظمة العفو الدولية في الولايات المتحدة الأميركية في تقرير أمس ان احتجاز مئات الآلاف من المهاجرين كل عام في الولايات المتحدة يمثل انتهاكا لحقوق الانسان· وذكرت الجماعة المدافعة عن حقوق الانسان أنه في المتوسط يوجد أكثر من 30 الف لاجئ في مراكز الاحتجاز وأن هذا يزيد ثلاثة أمثال على العدد الذي كان موجودا قبل عشر سنوات طبقا لتقرير منظمة العفو الدولية الذي حمل عنوان ''السجن بلا عدالة: احتجاز المهاجرين في الولايات المتحدة الاميركية''· وقال لاري كوكس مدير فرع منظمة العفو في الولايات المتحدة الاميركية ''يجب ان تغضب أمريكا من حجم انتهاكات حقوق الانسان التي تحدث داخل حدودها· ''الولايات المتحدة هي منذ زمن طويل دولة للمهاجرين وسواء كانوا هنا منذ خمس سنوات أو خمسة أجيال يجب ان تحترم حقوقهم كبشر''·
وذكرت المنظمة ان مسؤولي الهجرة في الولايات المتحدة يحتجزون أكثر من 300 ألف شخص كل عام· ويشمل هذا الرقم من يطلبون اللجوء والناجين من التعذيب وضحايا الاتجار بالبشر ومقيمين دائمين منذ فترة بطريقة مشروعة وآباء مواطنين أميركيين· وقال التقرير ''اللجوء الى الاحتجاز كوسيلة لمكافحة الهجرة غير المشروعة لا يرقى لمعايير القانون الدولي لحقوق الانسان''·
وذكرت منظمة العفو أن عشرات الآلاف يمكثون في مراكز احتجاز المهاجرين الاميركية كل عام ومن بينهم عدد من المواطنين الاميركيين دون ان يحصلوا على فرصة للنظر في حالاتهم وما اذا كان احتجازهم مصرحا به·
ودعت المنظمة الحكومة الاميركية لضمان حصول كل المهاجرين وطالبي حق اللجوء المحتجزين على فرصة للنظر في ضرورة احتجازهم· وقالت سرناتا رينولدز مديرة سياسة حقوق اللاجئين والمهاجرين في فرع منظمة العفو في الولايات المتحدة ان المسؤولين الاميركيين صعدوا من عمليات الاحتجاز بعد الهجمات التي تعرضت لها الولايات المتحدة في 11 سبتمبر عام ·2001
وقالت في مقابلة ''على الرغم من ان القانون يسمح به (الاحتجاز) لكنه لا يستخدم بالطريقة التي كان يستخدم بها من قبل· ووسط مناخ الخوف ثبت تصاعده بالدليل ومازال يتصاعد· هذا العام ·· من المتوقع احتجاز 400 ألف شخص''· واستطردت ''لا أحد يقترب من عدد الناس الذين تحتجزهم الولايات المتحدة· لا أعرف دولة أخرى تحتجز مئات الآلاف كسياسة معتادة كل عام''·
وذكر التقرير انه في يناير كانون الثاني عام 2007 كان هناك نحو 12 مليون مهاجر يعيشون بصورة غير مشروعة في الولايات المتحدة وأن الدول الخمس التي تتصدر قائمة الدول التي ينطلق منها هؤلاء المهاجرين هي المكسيك والسلفادور وجواتيمالا والفلبين والصين· ويمكن لوزارة الامن الداخلي ان تحتجز أناسا على الحدود خلال مداهمات اذا اشتبهت في مخالفتهم قوانين الهجرة· وقالت منظمة العفو الدولية ان من يحتجزون على الحدود ليس من حقهم أن تعرض قضية احتجازهم على قاض مختص بشؤون الهجرة وأن من يتم احتجازهم داخل الولايات المتحدة لهم هذا الحق لكن مدة انتظارهم قد تطول وهم في الحجز

اقرأ أيضا

توسك يرفض مقترح ترامب بإعادة روسيا إلى "مجموعة السبع"