الاتحاد

عربي ودولي

طائرات أميركية تصل اليابان لتعزيز المراقبة قرب الصين

طوكيو (وكالات) - وصلت أولى طائرات بي-8 بوسايدون التابعة للبحرية الأميركية إلى اليابان في مستهل عملية نشر للطائرات ستعزز قدرة الولايات المتحدة على ملاحقة الغواصات والسفن الأخرى في البحار القريبة من الصين. وفيما يتصاعد التوتر في منطقة شرق آسيا، توجه نائب الرئيس الأميركي جو بايدن إلى المنطقة أمس لتهدئة التوتر الذي أثارته منطقة الدفاع الجوي التي أعلنتها الصين مؤخرا.
وتشمل القطع الأميركية التي كان إرسالها مقررا قبل أن تعلن الصين عن منطقة دفاع جوي فوق جزر تسيطر عليها اليابان وتطالب بكين بالسيادة عليها ست طائرات ستسلم إلى قاعدة كادينا الجوية بجزيرة أوكيناوا اليابانية هذا الشهر.
وستكون مهمة هذه القوات في المياه الواقعة غربي جزر اليابان الرئيسية هي الأولى للطائرات الجديدة على الإطلاق. وصنعت شركة بوينج الطائرة على غرار طائرتها للركاب 737 لتحل محل الطائرة بي-3 اوريون التي تنتجها شركة لوكهيد مارتن والتي دخلت الخدمة منذ 50 عاما.
وطائرات بي-8 مزودة بأحدث معدات رادار ومسلحة بطوربيدات وصواريخ مضادة للسفن ويمكنها التحليق لمسافات أبعد والبقاء في مهام لفترات أطول من بي-3. وفي محطة في بكين سيشير بايدن الى “مواضع قلق بما فيها التوترات الاقليمية”، على ما اعلن البيت الابيض في بيان.
وبشكل عام ترمي الجولة في اليابان والصين وكوريا الجنوبية الى التشديد على “وجود (واشنطن) المستمر كقوة في المحيط الهادئ...والتركيز على التزامنا باعادة تركيز السياسة الاميركية نحو منطقة اسيا-المحيط الهادئ” بحسب البيان.

اقرأ أيضا

ترامب: لولا تدخلي لسُحِقت هونج كونج خلال 14 دقيقة