الاتحاد

عربي ودولي

البرلمان الصومالي يحجب الثقة عن رئيس الوزراء

أعضاء البرلمان الصومالي خلال التصويت على حجب الثقة عن رئيس الوزراء (أ ف ب)

أعضاء البرلمان الصومالي خلال التصويت على حجب الثقة عن رئيس الوزراء (أ ف ب)

مقديشو (أ ف ب) - اقر البرلمان الصومالي الاثنين باكثرية واسعة مذكرة لحجب الثقة عن رئيس الوزراء عبدي فرح شيردون الذي يهدد صراعه على السلطة مع رئيس الدولة حسن شيخ محمود جهود اعادة الاعمار ومكافحة تمرد المتشددين. وصوت النواب بحجب الثقة عن شيردون الذي يتولى منصبه منذ اكثر من عام بعد رفضه تقديم استقالته تنفيذا لطلب الرئيس.
وصرح رئيس البرلمان محمد عثمان جواري “تم اقرار المذكرة” مشيرا الى تصويت 184 نائبا من 249 لصالح اقالة شيردون. واضاف جواري ان “رئيس الوزراء الحالي واعضاء حكومته سيستمرون في اداء عملهم حتى تعيين رئيس وزراء جديد وحكومته”.
ولا يعرف جيدا سبب الصراع على السلطة لكن بعض السياسيين تحدثوا عن خلافات بسبب الفساد والولاءات الشخصية والصراعات القبلية المعقدة في الصومال حيث تسعى كل قبيلة الى ان يكون لها تمثيل في السلطة.
واكد شيردون غاضبا بعد مغادرته مبنى البرلمان قبل التصويت انه منع من القاء كلمة دفاعا عن نفسه.
وصرح للصحفيين قبيل التصويت “لم يسمحوا لي بالكلام، هذا غير مقبول، فحتى المتهم يحق له الدفاع عن نفسه”. الى ذلك، أعلنت الشرطة في جزر سيشيل ان تسعة قراصنة صوماليين اعتقلوا في المحيط الهندي في بداية نوفمبر، سلموا الى السلطات في سيشيل تمهيدا لمحاكمتهم. وقالت الشرطة في بيان ان “وزارتي الخارجية والداخلية وافقتا على عملية النقل لكي تلاحق سيشيل القراصنة الصوماليين التسعة المفترضين الذين اعتقلتهم في أعالي البحار البحرية الملكية الدنماركية المشاركة في عمليات اتالانتي”، وهي دورية مكافحة القرصنة التابعة للاتحاد الأوروبي.

اقرأ أيضا

لوكسمبورج تدعو للاعتراف بدولة فلسطين بعد تأييد أميركا للمستوطنات