صحيفة الاتحاد

الإمارات

بلحيف: «الأشغال» تشجع الابتكار في مشاريع البنية التحتية

عبدالله بلحيف يتوسط قيادات «الأشغال» في صورة جماعية (وام)

عبدالله بلحيف يتوسط قيادات «الأشغال» في صورة جماعية (وام)

دبي (وام)

نظمت إدارة التطوير المؤسسي في وزارة الأشغال العامة اجتماعاً لقيادات الوزارة لمناقشة التوجهات المستقبلية تحت شعار: «استشراف المستقبل»، بحضور معالي الدكتور عبدالله بن محمد بلحيف النعيمي وزير الأشغال العامة، والمهندسة زهرة العبودي وكيلة الوزارة، وذلك تنفيذاً لمنظومة التميز 2015 بمشاركة قيادات الصفين الأول والثاني وعدد من موظفي الوزارة.
واستهدف الاجتماع الذي عقد بنادي البادية للجولف بدبي، تحفيز القيادات والموظفين على تقديم أفكار إبداعية لتطوير مشاريع الوزارة المستقبلية تحقيقاً لتطلعات القيادة الرشيدة.
وأكد معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي أن منظومة التميز الحكومي تهدف إلى الارتقاء بالعمل الحكومي والتكامل على أسس ومعايير مبتكرة ترتكز على النتائج المحققة كأساس للتميز في الخدمات الحكومية الأمر الذي يدعم منظومة عمل الوزارة التي تستند على الإبداع والابتكار لافتا إلى أن ذلك كله يصب في تحقيق رؤية الإمارات 2021 وأجندتها الوطنية.
وأشار معاليه إلى أن وزارة الأشغال العامة تعتمد في عملها على نهج التميز والابتكار من خلال تشجيع الأعمال والمشاريع الابتكارية في مختلف مجالات البنية التحتية وتشجيع الموظفين على التجدد ومواكبة كل ما من شأنه النهوض بالعمل المؤسسي من خلال نظام معرفي شامل داعم للابتكار.
وأوضحت المهندسة زهرة العبودي أن التجدد والابتكار في مجال العمل المستدام يسهم في تحقيق التنمية الشاملة، الأمر الذي يعتبر أحد الممكنات الرئيسية للوصول للهدف الأسمى في عام 2021 لتكون حينها دولة الإمارات في مصاف الدول الأكثر تطوراً وتقدماً، منوهة بأنه سيكون لذلك أثر بالغ في تحقيق الغاية المنشودة المتمثلة في إسعاد المواطنين والمقيمين على أرض الإمارات.
وأكدت أهمية مواكبة وزارة الأشغال العامة لمختلف المتغيرات المستقبلية وتطويعها بما يخدم منظومة عمل الوزارة ويعمل على تطوير مشاريع الوزارة التنموية لافتة إلى أن التكاملية في العمل بين مختلف الجهات الحكومية في الدولة تدعم منظومة العمل ويساعد على تحقيق أفضل النتائج التي تسعى إليها دولة الإمارات ويدعم مكانة الدولة في التنافسية العالمية ويحقق جودة الحياة المطلوبة.
وأشارت المهندسة فاطمة خلفان مديرة إدارة التطوير المؤسسي إلى أن تنظيم مثل هذه الاجتماعات بعيدا عن روتين العمل يهدف إلى إشراك الأطراف والفئات المختلفة كافة من ميادين العمل في الوزارة للمساهمة في الابتكار وإيجاد حلول مبتكرة لتطوير خدمات وعمليات الوزارة.
وأضافت أن وزارة الأشغال العامة تأخذ بعين الاعتبار من خلال منظومة عملها دورها في دعم مفهوم الابتكار والتميز وتحفيز العاملين فيها على ذلك من خلال تقديمهم الأفكار والمقترحات التي من شأنها تطوير العمل ما يساهم في تحقيق مستهدفات الوزارة للمرحلة المقبلة.
وعلى هامش الاجتماع كرم معالي الدكتور عبدالله بلحيف النعيمي الفائزين بجائزة التميز الداخلية لعام 2015 والتي فاز بها كل من المهندسة مريم عبدالكريم والمهندسة وفاء العوضي بوسام الوظائف التخصصية والمهندس راشد أحمد ثاني بالوسام الفني والمهندسة أنوار الشمري والمهندسة وفاء الصباغ بالوسام الإشرافي.. في حين فازت المهندسة عائشة المنصوري والمهندسة مروة عبيد التفاق بوسام الموظفين المتميزين الجدد وزمزم أحمد الحمادي بوسام المجال الإداري.