الإمارات

الاتحاد

الإمارات تدعم جهود «إيسيسكو» في المحافظة على التراث والتاريخ بالدول الأعضاء

أشاد معالي حميد محمد القطامي وزير التربية والتعليم بجهود المنظمة الإسلامية للتربية
والعلوم والثقافة “إيسيسكو” في مجال التخطيط المستقبلي الاستراتيجي والنهضة التربوية والعلمية والثقافية والاتصالية للعالم الإسلامي وسعيها الدائم من أجل توطيد الصلة بين الدول الأعضاء وتعزيز مجالات التربية والعلوم والثقافة، فضلاً عن التنسيق بين المؤسسات المتخصصة التابعة للمنظمة بما يحقق الأهداف المرجوة منها.
جاء ذلك خلال استقباله أمس معالي الدكتور عبد العزيز بن عثمان التويجري مدير عام المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة، الذي يزور الدولة حالياً، في مكتبه بالوزارة بأبوظبي.
تم خلال اللقاء مناقشة العديد من الموضوعات والقضايا المشتركة بين دولة الإمارات وإيسيسكو وجهود المنظمة من أجل دعم المنظومة التربوية في الدول الأعضاء وتعزيز مؤسسات التأهيل وتطوير مراكز التدريب وتنويع برامجها. كما تم بحث سبل تعزيز البحث العلمي وتوجيه أولوياته وتسخير نتائجه لتحقيق التنمية المستدامة.
وقال معالي القطامي إن دولة الإمارات ومن خلال عضويتها في إيسيسكو تحرص على دعم خطوات المنظمة من أجل خدمة المجالات التي تعنى بها وأهدافها المعلنة وبخاصة فيما يتعلق بالمجالات الإسلامية والإنسانية وسعيها إلى المحافظة على التراث والتاريخ والموروث الشعبي للدول الأعضاء إضافة إلى ما تقوم به من دور فعال في التعبير عن الدول الأعضاء والتواصل مع المنظمات الإقليمية والدولية ذات العلاقة. حضر اللقاء علي ميحد السويدي وكيل وزارة التربية والتعليم بالإنابة.

اقرأ أيضا

"الصحة" تجري أكثر من 40 ألف فحص خلال يومين وتكشف 331 إصابة جديدة بكورونا