الاتحاد

الرياضي

ابن سليّم: ثبوت تعاطي بعض اللاعبين للمنشطات صدمة وخيبة أمل

دبي (الاتحاد) - أكد محمد بن سليّم رئيس نادي الإمارات للسيارات والسياحة نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات أن ثبوت تعاطي بعض لاعبينا للمنشطات في الدولة خلال دورتي الألعاب الخليجية بالبحرين والألعاب العربية في الدوحة، بالاضافة إلى بعض الحالات الأخرى يمثل صدمة وخيبة أمل كبيرين.
وقال: “ما حدث صدمة كبيرة للوسط الرياضي الذي لم يكن يتوقع أن يصل الأمر إلى حد المغامرة بالمستقبل الرياضي وسمعة الدولة للحصول على الميداليات عن طريق تعاطي المنشطات”.
وأضاف: “يجب على جميع الرياضيين ليس فقط في رياضة السيارات أن يدركوا أن جزءاً كبيراً من سلامة مستقبلهم الرياضي يقع في أيديهم، وبالتالي لابد أن يتحملوا المسؤولية، خاصة عندما يمثلون الدولة في محفل رياضي عالمي، لأن النجاح يجب أن يأتي نتيجة موهبة ولياقة بدنية، وليس بمساعدة مواد خطرة ومحظورة”.
وتابع: “عندما يتعاطى اي لاعب مواد محظورة فهو لا يضر نفسه فقط بل يخذل كل المجتمع الرياضي. ومن واجبنا تثقيف الرياضيين في هذه القضية بالتأكيد على أن الفوز تحت تأثير المنشطات والمواد المحظورة ليس فوزاً على الاطلاق”.
وانطلقت حملة “المنافسة بأمانة” من الاتحاد الدولي للسيارات يوليو الماضي وتتضمن برامج تعليمية إلكترونية مخصصة لمحاربة استخدام المنشطات، وهي متوافرة بخمس لغات، ويسعى نادي السيارات لنشر ثقافة “رياضة بلا منشطات” تجاوبا مع حملة الهيئة العامة للشباب والرياضة ولجنة مكافحة المنشطات.

اقرأ أيضا

«اليمامة مليح» بطلة كأس الوثبة ستاليونز في العين