صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

تدشين محطة أبوظبي للسفن السياحية في ميناء زايد غداً

تصميم عملي حديث لمحطة أبوظبي للسفن السياحية (من المصدر)

تصميم عملي حديث لمحطة أبوظبي للسفن السياحية (من المصدر)

أبوظبي (وام)

تحت رعاية سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، تفتتح موانئ أبوظبي المطور الرئيسي والمشغل للموانئ التجارية ومدينة خليفة الصناعية، غداً الأحد المبنى الدائم لمحطة أبوظبي للسفن السياحية في ميناء زايد وتدشن عملياتها رسمياً.
وتحظى محطة أبوظبي للسفن السياحية بتصميم عملي حديث يضعها على واجهة المعالم السياحية البحرية في منطقة الخليج العربي وتلعب دوراً مهماً في تلبية متطلبات التدفق السياحي على إمارة أبوظبي خصوصا بعد أن شهد ميناء زايد قفزات في أعداد السفن السياحية سنوياً.
ويفي تصميم المحطة باحتياجات مشغلي الرحلات البحرية من جميع أنحاء العالم الأمر الذي يعزز ثقة المتعاملين بقدرة موانئ أبوظبي على تقديم خدمات رفيعة المستوى تستقطب الزائرين وتثري تجربتهم في الوقت الذي يؤكد عزمها على تحقيق طموحات أبوظبي في قطاع السياحة البحرية وتعزيز مكانتها كوجهة دافئة في فصل الشتاء.
وحول انتهاء المشروع قبل الوقت المتوقع قال الرئيس التنفيذي لموانئ أبوظبي الكابتن محمد جمعة الشامسي: «إن هذا الإنجاز يؤكد جهدنا وإصرارنا على استكمال هذا المشروع الطموح خلال عام واحد حيث ندرك في موانئ أبوظبي أهمية مواكبة النمو الذي يشهده قطاع السياحة البحرية في الإمارة.. ولم يكن إنجازنا هذا ليتم دون المتابعة الحثيثة والدعم الذي لمسناه ونلقاه دائما من قيادتنا الحكيمة والتوجيه البناء في جميع مراحل المشروع».
وأكد الشامسي أن موانئ أبوظبي تعمل في إطار تحقيق رؤية أبوظبي كذراع فاعلة تستطيع إدارة المشاريع الكبرى.
واستضاف ميناء زايد مؤخراً ثلاث سفن سياحية وصلت في آن واحد وكانت السفينة السياحية «سكاي آيلاند» التابعة لشركة كاليدونيا نوبل قد رست في ميناء زايد ضمن برنامج رحلتها الذي يمتد 16 يوما قادمة من مسقط وصولا إلى مومباي. وتبعتها السفينة «يوروبا 2» المملوكة لشركة هاباغ لويد حيث انطلقت رحلتها من دبي وتنتهي في جزر موريشيوس على مدى 20 يوماً وجاءت السفينة «سفن سيز» ثالثة السفن التي رست في ميناء زايد هذا الموسم المركز الجديد لتوقف السفن السياحية في برامج رحلاتها العالمية.
ويستقبل ميناء زايد 111 زيارة مجدولة لسفن سياحية ستحمل إلى إمارة أبوظبي أكثر من 205 آلاف زائر خلال الموسم الحالي ويمثل هذا العدد أكثر من خمسة أضعاف عدد الركاب الذين زاروا إمارة أبوظبي في الموسم السياحي الأول 2006 2007 أي في أقل من عشرة أعوام.
وتتوقع موانئ أبوظبي أن يبلغ عدد السياح البحريين أكثر من 300 ألف مسافر وأن يصل عدد السفن السياحية في الموسم السياحي 2019-2020 إلى أكثر من 130 سفينة سياحية خصوصا مع التطويرات التي تشهدها البنية التحتية من إقامة محطة جديدة للرحلات البحرية وإعداد شاطئ خاص لتوقف السفن السياحية في جزيرة بني ياس التي بدأت باستقبال الزائرين من مختلف أنحاء العالم.
ويجري الإعداد حاليا من أجل الافتتاح الرسمي لمحطة أبوظبي للسفن السياحية حيث تعمل موانئ أبوظبي بشكل وثيق مع شركائها الاستراتيجيين مثل طيران الاتحاد وهيئة السياحة والثقافة وجمارك أبوظبي وشركة مطارات أبوظبي.
جدير بالذكر أن محطة أبوظبي للسفن السياحية مجهزة بخدمات الدرجة الأولى وتضم مركزا للمعلومات السياحية وعدداً من المرافق الضرورية للسائحين من مطاعم ومحلات للتسوق بالإضافة إلى عدد كاف من نوافذ تدقيق الجوازات والجمارك لضمان انسيابية العبور والمغادرة في وقت مناسب.
ويعبر الشكل الخارجي للمحطة وتصميمها الداخلي عن جمالية وأصالة البيئة الإماراتية وتراثها الثقافي وتاريخها الطويل مع البحر وفنون الملاحة وتحلت القاعة الرئيسية للمحطة بمزيج من التصميمات الشرقية التقليدية وعناصر العمارة الحديثة تداخلت بشكل لافت في تصميم سقف المبنى الذي استوحي من شجرة الغاف وتمازجت مع العوارض الخشبية المستلهمة من أشرعة السفن التقليدية التي شاع استخدامها عبر التاريخ في دولة الإمارات العربية المتحدة.