صحيفة الاتحاد

منوعات

انترنت في المقابر..آخر صيحات شركات الدفن

سيتسنى لسكان موسكو النفاذ إلى الانترنت لاسلكيا في مقابر المدينة، بعد توافر هذه الخدمة في قطارات الأنفاق وعدة مقاه تصفح الانترنت.

 

فقد أعلنت شركة دفن الموتى في العاصمة الروسية، نيتها إرساء نقاط انترنت في مقابر "فاغانكوفو" و"ترويكوروفو" و"نوفوديفيتشي"، حيث يرقد مثلا الكاتب الروسي أنطون تشيخوف والزعيم السوفياتي نيكيتا خروتشيف والرئيس الروسي الأول بوريس يلتسين، اعتبارا من يناير القادم.

 

وقالت ليليا لفوفسكايا الناطقة باسم شركة "ريتوال" التي تتولى إدارة هذه المدافن في موسكو أن "المقابر هي بمثابة متاحف في الهواء الطلق".

 

وفي فترة لاحقة، ستدرس الشركة احتمال توفير الانترنت في جميع مقابر العاصمة البالغ عددها 133، نظرا إلى النجاح الذي تلقاه هذه المبادرة، على ما أوضحت الناطقة باسمها.

 

وكل سنة، يدفن نحو 120 ألف شخص في موسكو. وتضم المقابر حوالى 8 ملايين قبر، وفق الموقع الإلكتروني للبلدية.

 

وقد زود مدفنا "فاغانكوفو" و"نوفوديفيتشي" بالنظام العالمي لتحديد المواقع الجغرافية (جي بي اس) بغية مساعدة الزوار على رصد المقابر التي يبحثون عنها.

 

وتستخدم شبكة الانترنت في قطار الأنفاق في موسكو من قبل 710 آلاف شخص تقريبا كل يوم. وتتوافر هذه الخدمة أيضا في المتنزهات والمتاحف وغالبية مطاعم العاصمة ومقاهيها.