الاتحاد

عربي ودولي

أوباما: حل إقامة الدولتين أساسي بالنسبة للصراع

قال الرئيس الأميركي باراك أوباما، إن حل إقامة الدولتين أساسي بالنسبة لأي اتفاق سلام يتعلق بالصراع الإسرائيلي - الفلسطيني· واعترف أوباما بأن مجيء حكومة إسرائيلية جديدة برئاسة اليميني بنيامين نتنياهو، الذي يعارض حل الدولتين، يعني أن تحقيق السلام لن يكون ''أسهل مما كان من قبل''·
وأضاف الرئيس الأميركي، في مؤتمر صحفي الثلاثاء بالتوقيت المحلي (صباح الأربعاء بتوقيت جرينتش): ''لا نعلم بعد كيف سيكون شكل الحكومة الإسرائيلية، ولا نعلم حتى الآن الشكل المستقبلي الذي ستتألف منه القيادة الفلسطينية''· وتابع أوباما: ''الذي نعلمه هو أن الوضع الراهن غير قابل للاستمرار، أنه لأمر حاسم بالنسبة لنا أن ندفع حل الدولتين حيث يمكن للإسرائيليين والفلسطينيين العيش جنبا إلى جنب في دولتيهما بسلام وأمن''· واضاف ''ان الوضع القائم حاليا غير قابل للاستمرار''·
وأوضح اوباما ان تعيين الموفد الاميركي الخاص الى الشرق الاوسط جورج ميتشل، يدلل على ''اننا أخذنا القضية على محمل الجد منذ اليوم الاول وسعينا الى دفع الطرفين'' نحو حل الدولتين·
وخلافا لسلفه جورج بوش الذي وعد بالتوصل الى اتفاق حول قيام دولة فلسطينية قبل نهاية عام 2008 كان اوباما اكثر حذرا، وقال: ''بالنسبة لفاعلية هذه المفاوضات، اعتقد انه يجب أن ننتظر كي نرى''· ولكنه دعا الرأي العام الى عدم الشعور بالاحباط، مذكرا بأن السلام في ايرلندا الشمالية الذي كان جورج ميتشل احد مهندسيه الرئيسيين، بدا صعب التحقيق قبل عشر سنوات· واضاف اوباما ''لقد كان لدينا هنا اعداء سابقين احتفلوا معا في هذه الغرفة، بعيد القديس باتريك، وتحدثوا عن التزامهم، حتى بوجه الاستفزازات العنيفة''·
وقد رحبت الرئاسة الفلسطينية بموقف الرئيس الاميركي باراك اوباما، وقال الناطق باسم الرئاسة نبيل ابو ردينة لوكالة ''فرانس برس'' ان ''تصريحات اوباما تدلل مرة اخرى على جدية الادارة الاميركية الجديدة في متابعة القضية الفلسطينية منذ اليوم الاول لتسلمه الرئاسة''· وتابع ابو ردينة ''لا شك ان المبعوث الاميركي جورج ميتشيل، سيتابع الوضع في المنطقة مع تشكيل الحكومة الاسرائيلية الجديدة، والاطلاع على برنامجها السياسي''·
وشدد ابو ردينة، على ان المطلوب من ادارة اوباما ''موقف واضح بخصوص وقف الاستيطان لانه باستطاعة الادارة الاميركية ممارسة ضغط على اسرائيل للالتزام بذلك وبحل الدولتين''· واشار الى ان السلطة الفلسطينية بانتظار عودة ميتشيل الى المنطقة ''لنرى خطوات عملية توضح كثير من القضايا''·
وقال كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ''اننا نرحب بإعادة تأكيد اوباما على حل الدولتين، ونطالب الادارة الاميركية والرباعية الدولية، بالتعامل بنفس المعايير مع الحكومة لاسرائيلية الجديدة، كما تعاملوا مع حكومة الوحدة الوطنية الفلسطينية'

اقرأ أيضا

الجزائريون يختارون الساكن الجديد للقصر الرئاسي اليوم