الاتحاد

الرياضي

50 شوطاً في انطلاقة تحديات الهجن

لوحة المطايا تكتمل في الوثبة اليوم (الاتحاد)

لوحة المطايا تكتمل في الوثبة اليوم (الاتحاد)

تنطلق في السابعة صباح اليوم منافسات سباقات الهجن ضمن مهرجان المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتبدأ المنافسات بسن الحقايق لمسافة 4 كم في الميدان الجنوبي بعاصمة الميادين في الوثبة، حيث تركض نجائب الأصايل على مدى 50 شوطاً، بواقع 30 في الفترة الصباحية و20 شوطاً في الفترة المسائية، خصصت لها جوائز نقدية بقيمة 7 مليون و 716 ألف درهم.
وتبدأ الإثارة مع انطلاق أشواط الفترة المسائية والشوط الرئيسي الأول لفئة الحقايق أبكار وجائزته خنجر، بالإضافة إلى 300 ألف درهم لصاحب المركز الأول والناموس، فيما ينال صاحب المركز الثاني 100 ألف درهم، و70 ألف درهم لصاحب المركز الثالث، وخصص الشوط الرئيسي الثاني بالفترة المسائية لفئة الجعدان وجائزة عبارة عن درع و200 ألف درهم، أما صاحب المركز الثاني فيحصل على 80 ألف درهم، والمركز الثالث على 70 ألف درهم، وخصصت لبقية الفائزين في الأشواط الرئيسية إلى المركز الخامس جوائز نقدية قيمة، أما بقية الأشواط فيحصل الفائزون فيها حتي المركز العاشر على جوائز نقدية قيمة حيث تبلغ جائزة المركز العاشر 10 آلاف درهم.
وتقام منافسات سباقات الهجن على مدى خمسة أيام تبدأ بمنافسات الحقايق ثم بقية الفئات اللقايا، الإيذاع، الثنايا، ثم الحول والزمول، وتصل أشواط السباقات في مختلف الفئات إلى 176 شوطاً بمجموع جوائز 29 مليون درهم، وتقام منافسات اللقايا على مدى 40 شوطاً، والإيذاع 30 شوطاً، والثنايا 36 شوطاً، والحول والزمول 20 شوطاً، ويتوقع أن تشهد المنافسات إثارة قوية بين المشاركين بحثاً عن الناموس والصدارة والفوز بالألقاب.
وتزينت عاصمة الميادين الوثبة في ميادينها الجنوبي والرئيسي لاستقبال أول انطلاقات العرس الاحتفالي وبدأ المشاركون في التوافد إلى المنطقة من جميع إمارات الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي، وأكمل الملاك عملية تسجيل المطايا في الخيمة المخصصة من قبل اللجنة المنظمة للسباقات، ومرت جميع إجراءات التسجيل بسهولة ويسر رغم التوافد الكبير للملاك والذي ينتظر أن يسجل أرقاماً قياسية للمشاركين في المهرجان بحثاً عن الناموس، والحصول على الجوائز القيمة التي تقدم للفائزين.
وقدم ملاك الهجن المشاركون أسمى التهاني والتبريكات لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وإلى إخوانهما أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وإلى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمناسبة اليوم الوطني الثاني والأربعين للدولة.
وأكدوا أن مشاركتهم في مهرجان المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان رسالة محبة ووفاء من ملاك الهجن إلى فقيد الأمة الذي كان حريصاً على صون التراث وحث الأجيال القادمة على التمسك به، وقالوا إن تواجدهم للمشاركة في المهرجان شرف كبير لهم، وخصوصاً وأن هذا التجمع يجمع الملاك من أبناء الدولة وإخوانهم أبناء مجلس التعاون في عاصمة الميادين بالوثبة، ويزيد التواصل بين أبناء المنطقة الواحدة، وأشاد الملاك بالفعاليات المصاحبة للمهرجان وقدموا شكرهم للجنة المنظمة على الجهود الكبيرة التي بذلت لإخراج المهرجان بأفضل صورة.

اقرأ أيضا

الوحدة والوصل.. «القمة المتجددة»!