الاتحاد

اليوم الوطني 42

السعيد يغني «يالإمارات» والساهر يتألق وحداد تبدع مع «الدبكة»

فايز السعيد

فايز السعيد

تامر عبد الحميد (أبوظبي) - شهد الحفل الأول من احتفالات اليوم الوطني الـ42 لدولة الإمارات، نجاحاً كبيراً وحضوراً غفيراً، إذ امتلأت مدرجات قاعة دو بجزيرة ياس بجماهير من مختلف الجنسيات ليحتفلوا مع الفنانين ويرددوا معهم كلمات أغنياتهم الوطنية المعروفة التي تعبر عن أسمى معاني الولاء والانتماء للوطن، وشارك في هذا الحفل الذي أقيم مساء أمس، كل من الفنان وسفير الألحان في الوطن العربي فايز السعيد وديانا حداد، والقيصر كاظم الساهر، واستمر الحفل حتى الساعات الأولى من صباح اليوم التالي.

بدأ الحفل الساعة العاشرة تقريباً بظهور مقدمي الحفل، الإعلامية نادية بركات والمذيع ناصر جهوري، وألقيا كلمات قصيدة في حب الوطن، لشاعرة الوطن «غياهيب»، ثم أعلنا عن صعود صاحب اللحن الدافئ والكلمة الصادقة فايز السعيد ليقدم أولى فقرات الحفل.
«يا لإمارات»
وبالأغنية الوطنية «يا لإمارات» بدأ السعيد الحفل وسط تصفيق وحماس الجمهور الذي ردد معه كلمات أغنيته الشهيرة، ثم وجه كلمة قال فيها: أرفع أسمى التهاني والتبريكات لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وكل حكام وشعب دولة الإمارات الحبيبة، وكل المقيمين على هذه الأرض الطيبة.
بعدها، قدم سفير الألحان مجموعة من أغنياته وسط تفاعل كبير من قبل الحضور من بينها «والله والغلا جيتك» و«ألحق عيني ألحق» و«مرت سنة» التي غناها فنان العرب محمد عبده وعبد المجيد عبد الله، و«حبيبي برشلوني» لحسين الجسمي، كما أدى باقة من أغنيات ألبومه الأخير «صاروخ»، من بينها «العمارة» و«عندي رصيد إجازات» و«دق هيوة».
مناسبة غالية
وعبر السعيد عن سعادته البالغة لمشاركة أهل وحكام الإمارات احتفالاتهم باليوم الوطني الـ 42، وقال: لا أفوت فرصة وجودي في مناسبات دولة الإمارات خصوصاً يومها الوطني، فكل عام أشارك في هذه المناسبة الغالية بتقديم ألحان أغنيات لفنانين آخرين، أو أسجل أغنيات وطنية خاصة بي، أو أشارك في الحفلات التي تقيمها الدولة في أكثر من إمارة، متمنياً أن تظل الإمارات بخير واستقرار وتطور بشكل دائم.
وتابع: كما تشرفت بمشاركة الفنانين ديانا حداد وكاظم الساهر، اللذين أكن لهما كل احترام وتقدير، لاسيما أنني تعاونت معهما في السابق بأعمال عديدة حققت نجاحاً، متمنياً أن يجمعه بهما أعمال غنائية في المستقبل.
ووجه السعيد كلمة شكر بلهجات عربية مختلفة للجمهور الذي حضر حفلته وقال: أحبكم وايد.. أحبكم برشة .. أحبكم قوي .. أحبكم بالزاف.
فلكلور لبناني
واستقبل جمهور الحفل الفنانة ديانا حداد بحفاوة، حينما ظهرت على خشبة المسرح بفستان أبيض وملتحفة بعلم الإمارات، وتفاعل الحضور معها بشكل كبير، وهي تؤدي الأغنية الوطنية «يا وطن»، ثم أشعلت جو الحفل حماسة، عندما أدت أغنية من الفلكلور اللبناني مع إيقاعات الدبكة بعنوان «عيونه السود»، ثم وجهت تحية لجمهورها وللإمارات قالت فيها: كل عام وإماراتنا الحبيبة وشيوخنا وشعبنا وكل المقيمين على هذا البلد الطيبة بألف خير، والبيت دائماً متوحد بوجودكم، والله يديم الأمن والأمان بوجودكم.
وخلال ساعة هي مدة الفقرة الغنائية التي قدمتها ديانا، أدت مجموعة من الأغنيات المتنوعة بين القديم والجديد من بينها «ماس ولولي» و«ودي حكي» و«ساكن» و«ماني ماني» و«لو يسألوني» و«يا زعلان».

القيصر.. مسك الختام
كان مسك الختام مع القيصر كاظم الساهر الذي استقبله الجمهور بحماس كبير، وكان الحضور على موعد للاستمتاع بباقة من أغنياته القديمة والجديدة، من بينها «ها حبيبي» و«يا عيوني السود» و«الليلة» و«أنهزم بيك».
وأكد كاظم أنه تشرف بوجوده في العاصمة الإماراتية أبوظبي لمشاركة أهل الإمارات احتفالاتهم بالذكرى الـ42 لقيام اتحاد دولة الإمارات، التي أعدها بيته الثاني، موجهاً تهنئة خاصة لشعب الإمارات وحكامها وقادتها، وقال: كل عام والإمارات بألف خير ودائماً «متوحدين» على الحب والعطاء والخير.

حفلات اليوم الثاني
أحيا حفلات الثاني من ديسمبر في القرية العالمية في دبي مساء اليوم كل من الفنانين ديانا حداد وسعيد سالم ومنصور زايد وبلقيس أحمد، فيما أحيا فنان العرب محمد عبده حفلاً غنائياً في أبوظبي بقاعة دو، بينما أحيا كل من فايز السعيد ومحمد المنهالي وديانا حداد حفلاً في مسرح حديقة الهيلي بالعين.

اقرأ أيضا