الاتحاد

الاقتصادي

19 مواطناً يحصلون على دبلوم الدراسات العليا

الخريجون مع أعضاء هيئة الأكاديمية (من المصدر)

الخريجون مع أعضاء هيئة الأكاديمية (من المصدر)

احتفل بنك أبوظبي الوطني مؤخرا بتخريج الدفعة الثالثة من متدربي برنامج “آفاق” من أكاديمية البنك التي تضم 19 من مواطني ومواطنات دولة الإمارات، والذين أكملو الفترة الأولى من البرنامج، ونالوا شهادة الدراسات العليا في العلوم المالية لينضموا إلى فريق العاملين بالبنك.
وقال مايكل تومالين، الرئيس التنفيذي لمجموعة بنك أبوظبي في بيان صحفي أمس إن “برنامج آفاق يعتبر المرحلة الأولى من المسيرة المهنية للخريجين في بنك أبوظبي الوطني، وحان الوقت لتطبيق العلوم والمهارات التي اكتسبتموها من البرنامج”.
وأعرب عن ثقته بقدرات الكوادر المؤهلة على قيادة بنك أبوظبي الوطني لمواصلة النجاح والتميز.
وتنظم أكاديمية بنك أبوظبي الوطني برنامج “آفاق”، الذي يستمر لمدة سنتين، بالتعاون مع جامعة زايد حيث يقوم المتدربون بالدراسة في أكاديمية البنك لنيل شهادة الدراسات العليا في العلوم المالية مع حصولهم على رواتب من البنك. وبعد إكمال السنة الأولى من الدراسة، ينتقل المتدربون إلى العمل في وظائفهم بالبنك مع مواصلة الدراسة بشكل جزئي لنيل درجة الماجستير في العلوم المالية والمصرفية.
وحضر حفل التخرج، الذي أقيم في المقر الرئيسي للبنك في أبوظبي، أعضاء الإدارة العليا للبنك وممثلو جامعة زايد بالإضافة إلى أُسر الخريجين والخريجات.
وقال إيهاب أنيس حسن رئيس مجموعة الموارد البشرية ببنك أبوظبي الوطني:”يأتي استثمار بنك أبوظبي الوطني في تعليم وتدريب الكوادر المواطنة لإعداد جيل قادر على بناء المستقبل إيماناً بأهمية دور الشباب في تنمية المجتمع والوطن”. وأضاف: “يعد “آفاق” برنامجاً نموذجياً لما يوفره لمواطني ومواطنات الإمارات من أحدث المعارف والممارسات المتعلقة بقطاع الخدمات المالية والمصرفية”.
ويقدم بنك أبوظبي الوطني العديد من برامج ومبادرات التوطين والتي تهدف إلى استقطاب وتطوير أفضل الكوادر الوطنية الذين يرغبون في مزاولة مهنهم في قطاع الخدمات المالية. وتشمل مبادرات التوطين برنامج “طموح” للمنح الدراسية الدولية، حيث يقوم البنك برعاية الراغبين في الابتعاث للدراسة خارج دولة الإمارات وتقديم فرص التدريب والعمل بعد التخرج، وبرنامج “الصدارة” الذي يمنح المتدربين دبلوم العلوم المالية والمصرفية إلى جانب اكتساب الخبرة في المجال المصرفي.
كما تشمل برنامج “البداية” الذي يمنح المشاركين والمشاركات شهادة في العلوم المالية والمصرفية. بالإضافة إلى برنامج “مستقبلي”، حيث يقوم البنك برعاية الطلاب والطالبات خلال فترة الدراسة الأكاديمية بمنحهم علاوات شهرية وتزويدهم بالخبرة العملية مع ضمان توظيفهم عند التخرج.
وقال إيهاب حسن: “تهدف استراتيجية بنك أبوظبي الوطني للتوطين لاستقطاب الكوادر المواطنة وتطوير مهاراتهم في مجال الخدمات المصرفية والمالية، كما تعكس برامجه التزام وحرص البنك بتنمية الكوادر الوطنية”.
وأشار إلى أن “برامج التنمية والتطوير المهني أدت إلى جعل البنك من المؤسسات المفضلة للباحثين عن العمل في دولة الإمارات”.
وارتفع معدل التوطين ببنك أبوظبي الوطني من 30% في عام 2008 إلى 39% بنهاية العام الماضي، بحسب البيان.

اقرأ أيضا

"جارودا" الإندونيسية تلغي طلبية لشراء 49 طائرة من "بوينج 737 ماكس 8"