الاتحاد

الرياضي

«العين للهواة» يخطف الأضواء ويكسب الألقاب

فريق نادي العين للهواة قدم عروضاً مميزة منحته العديد من الألقاب

فريق نادي العين للهواة قدم عروضاً مميزة منحته العديد من الألقاب

شارك فريق الطيران اللاسلكي التابع لنادي العين للهواة ممثلاً للإمارات في بطولة (أمباي فالي للطائرات اللاسلكية) التي أقيمت على مدرج الطيران اللاسلكي الخاص بمدينة أمباي السياحية والتي تبعد مسافة 100كم عن العاصمة الهندية مومباي بتنظيم من الأجنحة الهندية للطيران والاتحاد العالمي للطيران اللاسلكي.
جاءت المشاركة دولية واسعة في البطولة تمثلت بالمئات من الطيارين المحترفين والطائرات اللاسلكية بكافة أنواعها حيث بلغ عدد الدول المشاركة إلى 12 دولة وما يقارب المئة مشارك. وقدم الفريق الإماراتي عروضاً جوية رائعة وحصل على 4 ألقاب بمشاركة كل من محمد خليفة الدرمكي مدير عام نادي العين للهواة ورئيس اللجنة الفنية الحائز جائزة أجمل طائرة نفاثة وجمال المزروعي صاحب المركز الثاني في الطائرات الاستعراضية ومانع الشامسي الحائز المركز الأول في الطائرات النفاثة الاستعراضية وبمشاركة كل من محمد سليمان وصلاح الكاز وخميس عبدالله كما حاز الفريق جائزة أفضل فريق مشارك وأثار إعجاب الحضور واللجنة المنظمة.
وأكد محمد خليفة الدرمكي أنه بفضل الدعم الكبير الذي يتلقاه النادي والتشجيع الكبير استطاع فريق الطيران اللاسلكي الإماراتي وضع بصمة كبيرة تدل على التحلي بروح المنافسة والتحدي من خلال مشاركاته الدولية والمحلية في العديد من البطولات والمنافسات والتي أصبح النادي من أوائل المدعوين للمشاركة فيها نظراً للسمعة الطيبة التي يحظى بها النادي من خلال دعمه لهذه الرياضة وممارسيها وهواتها لتقديم ما هو أفضل ولتمثيل الإمارات في المحافل العالمية لما من شأنه أن يروج لها سياحياً في العديد من الدول الأجنبية والعربية، من خلال رؤية النادي في مجال الترويح السياحي للإمارات ومدينة العين.
وأضاف: تمثل ذلك في رسومات حملتها الطائرات من صور وشعارات للأماكن السياحية في الدولة بالإضافة إلى الأعلام والتي من شأنها أن تعرف بأهمية استقطاب السياح إلى الإمارات، وكذلك تم تقديم دعوة لبعض الفرق المشاركة والقائمين عليها للحضور إلى الإمارات وإقامة بطولات مماثلة بهدف التقاء عشاق هذه الهواية من جميع دول العالم والاستفادة من خبرات بعضهم البعض وترسيخ مبدأ المنافسة الشريفة فيما بينهم حيث أنها ستكون فرصة لإطلاع الفرق الأجنبية على ما نمتلكه من إمكانات ومؤهلات جيدة جداً ومتطورة وعلى أعلى المستويات المطلوبة تمكننا من إقامة البطولات والمسابقات والتجمعات الرياضية الكبيرة.
يذكر أن هذا الحدث قد حظي بتغطية إعلامية عالمية كبيرة من إذاعة وتلفزيون وصحافة وباهتمام كبير من مختلف الشركات والمؤسسات التي رعت الحدث بالإضافة إلى الحضور الجماهيري الضخم الذي كان متواجداً لتشجيع الفرق المشاركة والاستمتاع بالعروض الفنية الجميلة

اقرأ أيضا

هاتريك لخيول الإمارات في اليوم الثاني لرويال أسكوت