الاتحاد

عربي ودولي

نواب المعارضة المصرية يهددون بالانسحاب من مناقشات قانون مباشرة الحقوق السياسية




القاهرة - الاتحاد: هدد نواب المعارضة و''الإخوان'' والمستقلين في البرلمان المصري بالانسحاب من جلسات البرلمان اليوم أثناء مناقشة تعديلات قانون مباشرة الحقوق السياسية رداً على ما وصفوه بـ''ديكتاتورية الأغلبية'' التي تفرض رأيها وتصادر أفكار المعارضة وتستخدم اللائحة في غير موضعها مثل قفل باب المناقشة· وقرر نواب ''الوفد والتجمع''، و''الإخوان''، والمستقلين في اجتماعهم بمقر الهيئة البرلمانية لحزب الوفد في البرلمان تقديم مذكرة إلى رئيس البرلمان فتحي سرور احتجاجاً على سلوكيات نواب الأغلبية في مواجهة المعارضة· وانتقد النواب ما وصفوه بإصرار رئيس اللجنة التشريعية في البرلمان امال عثمان على تمرير تعديلات قانون ''مباشرة الحقوق السياسية'' دون مناقشة بالرغم من الملاحظات التي أبداها نواب المعارضة ولم يتم الالتفات إليها· وقال نائب رئيس الكتلة البرلمانية لـ''الإخوان'' حسين إبراهيم: ''إن البرلمان انتقل من مرحلة سلق القوانين إلى مرحلة سرقة القوانين وإننا لن نقبل بأن نكون خيال مآتة في البرلمان''·

اقرأ أيضا

"قسد" تتهم تركيا بمنع انسحاب مقاتليها من "رأس العين"