الاتحاد

الاقتصادي

«الاتحاد للطيران» وغرفة التجارة الأسترالية العربية توقعان اتفاقية شراكة

أبوظبي (الاتحاد) - وقعت شركة “الاتحاد للطيران” وغرفة التجارة والصناعة الأسترالية العربية، اتفاقية شراكة، تصبح بموجبها الشركة الراعي البلاتيني للغرفة على مدار السنوات الثلاث المقبلة، بحسب بيان صحفي للشركة.
وأكد جيمس هوجن رئيس المجموعة الرئيس التنفيذي لـ “الاتحاد للطيران” أن الشركة ملتزمة بتدعيم أواصر العلاقات بين أستراليا ودولة الإمارات، باعتبارها الناقل الرسمي للدولة، وأن التأسيس لشراكة رسمية مع غرفة التجارة والصناعة الأسترالية العربية يعد علامة فارقة في مسعى “الاتحاد للطيران” نحو تحقيق هذا الهدف.
وأشار إلى تطلع الشركة للعمل مع فريق الإدارة في غرفة التجارة والصناعة الأسترالية العربية، لإيجاد المزيد من الفرص على صعيد تعزيز التبادل الدبلوماسي والتجاري والثقافي. وأوضح أن “الاتحاد للطيران” ستقدم الدعم للبعثات التابعة للغرفة والمسافرة من وإلى المنطقة العربية، إلى جانب المساعدة في بناء العلاقات التجارية والاقتصادية والثقافية بين أستراليا والدول الأعضاء في جامعة الدول العربية.
من جانبه، قال جوناثان هيربس الرئيس التنفيذي لغرفة التجارة والصناعة الأسترالية العربية إن الشراكة المؤسسية بين الشركة والغرفة تمثل مرحلة مهمة لتعزيز العلاقات، بما يعود بالقيمة الحقيقية على الجانبين.
يذكر أن غرفة التجارة والصناعة الأسترالية العربية، تأسست عام 1975، وتعد الرابطة العليا للتجارة والاستثمارات الثنائية بين أستراليا والدول الأعضاء في جامعة الدول العربية.
وتتمثل مهمة الغرفة في مساعدة الشركات الأسترالية على التصدير والاستيراد من وإلى أسواق المنطقة العربية وشمال أفريقيا، ودعم الشركات العربية الباحثة عن فرص الاستثمار في أستراليا، وتزويد الأعضاء بالمعلومات التجارية وتحقيق التوافق بين الشركات وتوفير الفرص لبناء العلاقات المهنية بين الشركات.

اقرأ أيضا

حريق محدود في مصفاة بالكويت دون تأثير على الإنتاج