صحيفة الاتحاد

الإمارات

إطلاق جائزة الشيخة فاطمة للبحوث الطبية بأمراض الجهاز الهضمي

جانب من المشاركين في صورة تذكارية( من المصدر)

جانب من المشاركين في صورة تذكارية( من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أُعلن أمس في أبوظبي عن إطلاق جائزة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للبحوث الطبية المتميزة في أمراض الجهاز الهضمي» لدعم الإبداع والابتكار في البحث العلمي بمجال تشخيص وعلاج أمراض الجهاز الهضمي والكبد والمناظير.
جاء ذلك ضمن كلمة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، التي ألقتها معالي الدكتورة ميثاء الشامسي، وزير دولة، في افتتاح أعمال مؤتمر الإمارات العالمي لأمراض الجهاز الهضمي 2015، والذي تنظمه المجموعة الإماراتية لأمراض الجهاز الهضمي بكلية الطب والعلوم الصحية جامعة الإمارات تحت رعاية سموها بفندق ويستن أبوظبي تحت شعار (الابتكار في تشخيص وعلاج أمراض الجهاز الهضمي) ويستمر لمدة 3 أيام.
وأكدت سموها في كلمتها: إن دولة الإمارات العربية المتحدة تشهد اليوم تطوراً علمياً متسارعاً في مجال الصحة والبنية التحتية الطبية، إيماناً بأهميته وأولوياته في بناء إنسان مفعم بالحيوية وموفور الصحة والسلامة البدنية. وفي هذا الإطار تحرص دولة الإمارات على استقطاب الخبرات العلمية، وتزويد المؤسسات الطبية بكل المبتكرات الحديثة وفي شتى تخصصاتها، ومنها تلك المستخدمة في أمراض الجهاز الهضمي، مواكبة لمستجداته العلمية في العالم المتقدم، مما يسهم في المزيد من التطور في مجال التشخيص وتقديم العلاج بأعلى مواصفاته واستخدام تقنياته.
وقالت: إن القيادة الرشيدة لدولة الإمارات تولي هذا القطاع الطبي وكوادره المتخصصة والعاملة في أجهزته المختلفة، كل الاهتمام والدعم اللامحدود، وتشجع المبادرات العلمية الإبداعية. وإن اختيارها عام 2015 عاماً للابتكار، يعد انطلاقة علمية نوعية بكل الطاقات والقدرات وفي شتى فروع وتخصصات العلم والمعرفة، مما يشكل مرحلة جديدة، لها تميزها أيضاً في مسيرة مراحل إنجازات التنمية المستدامة التي تشهدها دولة الإمارات العربية المتحدة».
وأكدت على أن دولة الإمارات العربية المتحدة تؤمن بأن الأبحاث التخصصية للمؤتمرات العلمية، ومنها هذا المؤتمر الذي ينعقد تحت شعار «الابتكار في التشخيص والعلاج لأمراض الجهاز الهضمي»، تعد السبيل للتقدم والابتكار العلمي الذي تبقى آفاقه واسعة متطورة متجددة ما دامت إبداعات العقل البشري لا نهاية لها، وهذا هو نهج وتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة حفظه الله، ومتابعة أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، والدعم اللامحدود من صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
ويشارك في المؤتمر 14 خبيراً دولياً في أمراض الجهاز الهضمي والكبد والمناظير من بينهم البروفيسور الياباني الشهير «شيني كودو» خبير تنظير القولون، وصاحب التصنيف الحديث لأورام القولون الذي سيستعرض آخر ما توصلت إليه التكنولوجيا في التشخيص المبكر لأورام القولون.
ويستهدف المؤتمر أخصائي أمراض الجهاز الهضمي والأمراض الباطنية وطب الأسرة والجراحين والأشعة والمختبرات وطلبة الطب والأطباء المبتدئين.
وتتضمن أعمال المؤتمر 8 ورشات تدريبية على أحدث الابتكارات في علم المناظير وتطوير الأبحاث في أمراض الجهاز الهضمي والتغذية، و50 حلقة نقاشية ومحاضرة تتناول أمراض القولون والمستجدات في تشخيص وعلاج أمراض المعدة والكبد والبنكرياس والتغذية العلاجية لكبار السن ومرضى العناية المركزة، إضافة إلى منتديين للتمريض المتخصص بأمراض الجهاز الهضمي والمناظير ومعرض طبي متخصص يعرض أحدث أجهزة وتقنيات علاج أمراض الجهاز الهضمي.
وأعرب الدكتور علي الفزاري، أستاذ مساعد واستشاري أمراض الجهاز الهضمي رئيس المؤتمر، عن خالص شكره وامتنانه لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» على رعايتها الكريمة لهذا المؤتمر، ما يجسد حرص سموها واهتمامها بدعم وتشجيع كل الجهود والمبادرات الرامية إلى خدمة قضايا المجتمع بوجه عام والقضايا والتحديات الصحية على وجه الخصوص، مؤكداً أن مبادرة سموها الكريمة بإطلاق هذه الجائزة تشكل حافزاً ورافداً مهماً لتفعيل الجهود والإسهامات العلمية والبحثية الرامية إلى تطوير وسائل تشخيص وعلاج أمراض الجهاز الهضمي والارتقاء بها وفقاً لأحدث المعايير العالمية.
وأكد على أن رعاية سموها للمؤتمر ضاعف أهمية هذه التظاهرة الطبية العالمية تماشياً مع توجهات القيادة الرشيدة نحو المضي قدماً في تحفيز الابتكار في المجالات كافة وتطوير الخدمات العلاجية والارتقاء بها وفقاً لأحدث المعايير العالمية المعتمدة مع التركيز على بعض الأمراض المزمنة والخطيرة التي تشكل تحدياً صحياً للمجتمع. وأشار إلى أن البرنامج العلمي للمؤتمر حاز على اعتماد الكلية الأميركية للأطباء، وستقوم لجنة الاعتماد لبرامج التعليم الطبي في كلية الطب بجامعة الإمارات بمنح ساعات تدريبية معتمدة للمشاركين في هذا الحدث العلمي الكبير.
ويستعرض المؤتمر جراحات وسرطانات المعدة، وجراحات إنقاص الوزن، وبرامج التغذية لكبار السن الذين يعانون من الأمراض ذات الصلة بالشيخوخة ومرضى العناية المركزة، بالإضافة إلى برنامج تدريبي مكثف وورش عمل لأعضاء هيئة التمريض العاملين بمجال أمراض الجهاز الهضمي، من بينها ورشة عمل تخصصية حول استخدام وصيانة أجهزة المناظير. ويركز المؤتمر ضمن أعماله على تكوين فريق طبي متخصص لتوفير الرعاية الصحية الواجبة والشاملة لمرضى القولون التقرحي.

الاتحاد النسائي يشارك في المؤتمر
أبوظبي (الاتحاد)

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، يشارك الاتحاد النسائي في أعمال مؤتمر «الإمارات لأمراض الجهاز الهضمي»، الذي تنظمه المجموعة الإماراتية لأمراض الجهاز الهضمي بكلية «طب الإمارات» بحسب الدكتور علي الفزاري رئيس الجمعية ورئيس المؤتمر.
وتأتي مشاركة الاتحاد النسائي العام في هذا المؤتمر في إطار توجيهات وحرص سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «حفظها الله»، على دعم التراث المحلي الأصيل للدولة بناء على نهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» الذي وضع اللبنة الأساسية للتراث وحث الأجيال القادمة على التمسك به، وكذلك دعم سموها لعمل المرأة الإماراتية وتشجيعها على المشاركة الفعالة جنباً إلى جنب مع أخيها الرجل في كافة مجالات تنمية المجتمع.
حيث أقام الاتحاد النسائي العام، ركناً خاصاً بحاميات التراث يقمن من خلاله بتقديم عرض حي للحرف التراثية التقليدية، كالتلي والسدو وغيرها للجماهير في المؤتمر.