الاتحاد

الإمارات

الهلال الأحمر برأس الخيمة تسلم مستشفى عبيد الله 11 جهازاً لغسيل الكلى

سلم فرع هيئة الهلال الأحمر في رأس الخيمة أمس مستشفى إبراهيم عبيدالله في منطقة النخيل برأس الخيمة 11 جهازا لغسيل الكلى بقيمة مليون درهم، لاستبدال الأجهزة القديمة وذلك بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر ·
وقال محمد زيد الشحي مدير فرع هيئة الهلال الأحمر في رأس الخيمة إن الهيئة تولي اهتماما كبيرا بدعم القطاع الصحي في الدولة عامة ورأس الخيمة ، خاصة من خلال توفير الأجهزة والمعدات الطبية اللازمة للمرضي في المستشفيات الحكومية والمراكز الصحية التي تعكس توجيهات قيادتنا الرشيدة الساعية إلى توفير الحياة الكريمة لكافة المواطنين والمقيمين على أرض الدولة·
وأشار الى أن أجهزة غسيل الكلى التي تم تسليمها وتركيبها في وحدة غسيل الكلى بمستشفى إبراهيم عبيد الله تعد من أحدث الأجهزة عالمياً في هذا المجال حيث إنها ستقدم أفضل طرق غسيل الكلى للمرضى المستفيدين منها·
وأوضح أن فرع الهيئة قام خلال العام الماضي بتقديم مساعدات مالية إلى المرضى المواطنين والمقيمين بقيمة 800 ألف درهم لتمكينهم من شراء الأدوية اللازمة لحالاتهم المرضية ، خاصة من مرضى الكبد الوبائي وكان منها مبلغ 170ألف درهم صرفت في ديسمبر الماضي لتمكين عدد من المقيمين لشراء أدوية·
وأضاف الشحي أن الفرع قام العام الماضي بتجهيز مستشفي شوكة جنوب إمارة رأس الخيمة ومركز شعم الصحي شمال إمارة رأس الخيمة بالعديد من الأجهزة الطبية الحديثة كما تم تزويد مستشفى صقر بأجهزة فحص وعلاج العيون وأجهزة خاصة بالقلب بتكلفة زادت على 3 ملايين درهم ·
من جانبه ثمّن مدير مستشفي إبراهيم عبيد الله الدكتور جاسم كليب جهود هيئة الهلال الأحمر الخيرة التي تقدم مختلف أوجه الدعم والمساندة للمستشفيات والمراكز الصحية في مختلف إمارات ومناطق الدولة بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان رئيس الهيئة التي ساهمت في تقديم أرقى الخدمات الصحية والعلاجية للمواطنين·
ولفت الى أن الهيئة سباقة في الأعمال التي يعود نفعها على الوطن والمواطنين في شتي المجالات إضافة إلى جهود الإغاثة التي تقدمها داخل الدولة وخارجها، كما نقل تحيات وشكر وزارة الصحة و منطقة رأس الخيمة الطبية والمرضي للهيئة على جهودها الخيرة في توفير العلاج الملائم لكافة المرضى ·
وأشار الى أن وحدة غسيل الكلى مزودة بعدد 20 جهازا لغسيل الكلى يعمل منها 16 جهازا ويبقى أربعة أجهزة منها جاهزة للعمل وقت الطوارئ أو عند عطل أحد الأجهزة العاملة ·
وأشار الى أن الأجهزة الجديدة التي تسلمتها المستشفى من الهلال الأحمر تعد من أحدث الأجهزة على المستوي العالمي وذلك من خلال اشتمالها على قياس حرارة وحجم الدم وأو سي إم وهو ما تفتقده الأجهزة القديمة في مجال غسل الكلى·
وأوضح انه سيتم وضعها بدلا من الأجهزة القديمة التي تعمل منذ عام 1997 حيث يفترض أن يعمل الجهاز الواحد 45 ألف ساعة عمل متواصلة ولكن في المستشفي يتم عمل الأجهزة من خلال 3 ورديات على مدار الأسبوع لتقديم خدمات غسيل الكلى إلى 85 مريضا منهم 52 من الرجال و33 من النساء ومنهم 62 مريضا من المواطنين و23 من المقيمين ·
وأضاف الدكتور جاسم كليب أن وحدة غسيل الكلى تقدم خدماتها للمواطنين والمقيمين مجاناً من دون مقابل وذلك بناء على توجيهات معالي وزير الصحة حميد القطامي

اقرأ أيضا

فاطمة بنت مبارك: قيادة الدولة تضع الأسرة الإماراتية ضمن أهم أولوياتها