صحيفة الاتحاد

الرياضي

زوارق أبوظبي جاهزة لتحدي لقب «الفورمولا 1»

 زورق فيكتوري 77 خلال مشاركته في التجارب (من المصدر)

زورق فيكتوري 77 خلال مشاركته في التجارب (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

رحب سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، بكافة المشاركين في الجولة الخامسة من بطولة العالم لزوارق الفورمولا1، والتي تقام اليوم على كاسر الأمواج في أبوظبي، وأكد أن الحاضرين كافة ضيوف أعزاء على العاصمة في الانطلاقة 23 لجولات زوارق الفورمولا1 في أبوظبي.
وأكد سموه أن البطولة تعد من أقدم البطولات حالياً في الإمارة من ناحية الاستضافة، حيث أصبح اسمها مرتبطاً وبقوة بالإمارات، وقال سموه: «سجلت أبوظبي رقماً قياسياً في عدد مرات استضافة هذه البطولة منذ 1993 وحتى يومنا هذا، وهو رقم لم تصل إليه أي مدينة مستضيفة أخرى».
وتمنى سموه إقامة سباق ناجح وفي أجواء إيجابية، مؤكداً حرص نادي أبوظبي الدولي للرياضات البحرية وكافة كوادره على إنجاح وإبراز كل الأحداث الرياضية المهمة، والارتقاء بها دوما للأفضل في ظل ضيافة العاصمة.
وكانت البداية يوم أمس مبشرة حيث حقق زورق أبوظبي 6 بقيادة أليكس كاريلا الصدارة والمركز الأول في منافسات أفضل زمن بلغ 45.86 ثانية، وحل ثانياً الفنلندي سامي سيليو قائد الزورق رقم 11 بزمن وقدره 46.99 ثانية، وثالثاً زورق الفرنسي فيليب شيب ممثل الفريق الصيني بـ 47.33 ثانية، وجاء رابعاً زورق الكويتي يوسف الربيعان بزمن وقدره 47.47 ثانية، فيما كان المركز الخامس من زورق فريق الإمارات بقيادة أحمد الهاملي بزمن وقدره 48.94 ثانية، ولذلك سيكون زورق أبوظبي 6 اليوم أول المنطلقين، وفي حين لم يكتب التوفيق لنجم أبوظبي وقائد الزورق رقم 5 ثاني القمزي، بعد أن تعرض لكسر في محرك زورقه في الدورة الأولى من التصفيات الأولى لسباق أفضل زمن، مما اضطره للانسحاب، وهو الحظ السيء والغير متوقع بالنسبة للقمزي في سباق السرعة. كما حقق نجم أبوظبي راشد القمزي المركز الثاني في السباق الرئيسي الأول لفئة الفورمولا 4، في حين حل ثانياً المتسابق منصور المنصوري من فريق الإمارات، ورابعاً محمد المحيربي من فريق أبوظبي، وحصد المركز الأول في هذه الفئة الفنلندي أنتي نيلوم.
ويترقب عشاق الرياضات البحرية اليوم انطلاقة السباق الرئيسي للجولة الخامسة من بطولة العالم لزوارق الفورمولا1، والتي تنطلق بمشاركة 19 زورقا في تمام الثالثة والنصف بعد الظهر، وسط حضور إماراتي قوي يتمثل في زوارق أبوظبي بقيادة ثاني القمزي وأليكس كاريلا، وزوارق الفيكتوري بقيادة نادر بن هندي وشون تورنتي وزورق الإمارات بقيادة أحمد الهاملي، وتأتي الجولة الخامسة مليئة بالإثارة والندية، حيث يسعى المتصدر الفرنسي فيليب شيب، والذي يمتلك 55 نقطة في الصدارة، إلى الانفراد أكثر وتوسيع الفارق قبل الجولة الختامية من البطولة والتي تقام في الشارقة في ختام الأسبوع القادم، في حين يأتي خلفه في المركز الثاني زورق الفيكتوري 77 بقيادة تورنتي ورصيده 39 نقطة، وتحاول زوارق أبوظبي الوصول لمركز متقدم في الصدارة، حيث يحل القمزي حاليا في المركز السادس برصيد 20 نقطة، وكاريلا سابعاً بـ 19 نقطة.
لم يشهد مسار السباق أي تغيير عن المواسم الماضية، حيث تبلغ المسافة الإجمالية للكورس 2170 متراً تتوزع على ثمانية بوابات هوائية، وتم وضعها بشكل أفقي على امتداد كورنيش أبوظبي، وفي المنطقة الواقعة ما بين الكورنيش وكاسر الأمواج، وقد يكون التحدي الأكبر للمتسابقين اليوم هو الحفاظ على مستوى الثبات والسرعة عبر المسافات الطويلة التي يضمها المسار، وأبرزها المسافة ما بين البوابة رقم 2 ورقم 3 وتبلغ 450 متراً، أيضاً المسافة ما بين البوابتين رقم 8 ورقم 1 وتبلغ 550 متراً، المسافات الشاسعة لزوارق الفورمولا1 دائماً ما تكون مفضلة لكبار المتسابقين وأصحاب الخبرة، حيث يمارسون هوايتهم من خلالها بالتجاوز والتقدم للأمام، ولكنها في الوقت ذاته تجعل المنافسة صعبة لمن لا يمتلك الخبرة الكافية ومهارة التعامل مع هذه النوعية من المسارات، ولذلك فدائماً ما تتراجع خلال المسارات الطويلة بعض الزوارق، وتبقى المنافسة محتدمة ما بين5 أو 6 زوارق في المعتاد، ونشاهد أيضاً أن زوارق المقدمة تسبق من خلفها بدورة كاملة أحياناً.
وكانت الجولات الماضية قد حرمت فريق أبوظبي من ألقاب مستحقة ومراكز متقدمة، بالإضافة إلى عدم مشاركة القمزي في أول جولتين من البطولة، وهو ما جعله يتأخر في الترتيب العام للصدارة قبل انطلاق هذه الجولة.
وبالرغم من الموقف المعقد للمنافسة بالنسبة للفريق، إلا أن الطموح يتأجج من أجل أن يحقق لقب الجولة التي تقام في العاصمة أبوظبي، وأيضاً المنافسة على لقب الجولة الختامية في الشارقة، وقد شدد على ذلك سالم الرميثي، مدير عام النادي قائلاً: «سيكون هدف فريق أبوظبي هو الفوز بلقب الجولة اليوم، وتحقيق إنجاز له في هذا الموسم، ساهمت بعض الظروف مجتمعة في بداية الموسم في عدم تمكن وقدرة زوارق أبوظبي على الوصول للصدارة، وسنعوض ذلك من خلال النتائج الإيجابية في هذه الجولة وجولة الختام».
ويولي ثاني القمزي لجولة أبوظبي أهمية خاصة، حيث إنها تقام على أرضه ووسط جماهيره، وعلى المياه التي شهدت أول رحلة بحرية له وأول تعارف بينه وبين عالم رياضات البحر، وبالتالي فهو يتطلع إلى أن يكتب اليوم تاريخاً جديداً بالفوز بلقب جولة العاصمة، وأن يحقق أحد طموحاته الخاصة التي يسعى إليها منذ زمن. وأضاف: «ستكون المنافسة صعبة اليوم وفي منتهى القوة، حيث إن لكل متسابق الدافع والطموحات من أجل أن يحقق الفوز باللقب، وأتوقع سباقاً قوياً وتحدياً شرساً بين المشاركين كافة».

الكتبي: العاصمة وجهة مفضلة للرياضات البحرية
دبي (الاتحاد)

أشاد سيف بن مرخان الكتبي رئيس مجلس إدارة مؤسسة الفيكتوري تيم، بالاهتمام والدعم المتواصل من سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، الأمر الذي ساهم في التطور المستمر لها على صعيد المنطقة والعالم.
وقال: «العاصمة أبوظبي أضحت اليوم واحدة من أفضل الوجهات الرياضية المتخصصة في الرياضات البحرية، واستضافة النادي للعديد من الأحداث الدولية والعالمية المختلفة في هذه الرياضة يعكس تلك الصورة».
وأعرب الكتبي عن أمنياته للجنة المنظمة لسباق الجولة الخامسة وقبل الختامية من مونديال الزوارق السريعة -الفورمولا1، ولجميع المتسابقين والفرق، وفي مقدمتهم سفراء رياضة الإمارات في فرق الفيكتوري تيم وأبوظبي والإمارات، بالتوفيق والسداد
وقال عارف سيف الزفين المدير التنفيذي لمؤسسة الفيكتوري تيم مشرف عام فريق الفيكتوري للفورمولا 1: «إن الحصول على مركز متقدم بين الكبار في السباق الرئيسي اليوم يعد هدفاً أساسياً للفريق في مشواره نحو المنافسة على صدارة الترتيب العام».
وقال: «زورقا فيكتوري 77 وفيكتوري 78 في قمة الجاهزية للظهور في الجولة المرتقبة والسباق الرئيس اليوم، ومشاركة نادر بن هندي في الأساس تأتي لاكتساب الخبرة وسط أبطال عرفناهم منذ سنوات في هذه الرياضة التي يخوض تحديها للمرة الأولى».

قائمة المتسابقين
أبوظبي (الاتحاد)

يشارك في السباق 19 زورقاً هم زوارق أبوظبي 6 و5 بقيادة ثاني القمزي وأليكس كاريلا، وزوارق الفيكتوري تيم بقيادة شون تورنتي ونادر بن هندي، وزورقي فريق الإمارات بقيادة أحمد الهاملي وإريك ستارك، وزورقي إيماك بقيادة النرويجي ميريت سترومي والفرنسي كريستوفي لاريجوت، وزورقي الفرنسي فيليب شيب، والصيني إكسيونج زيوي من الفريق الصيني، والكويتي يوسف الربيعان، والبرتغالي دوارتي بينيفتي مع فريق أتلانتيك، والفنلنديان سامي سيليو وفيليب رومز من فريق ماد كروك، والفريق السويدي بقيادة جوناس آندرسون وجاسبر فورس، والإيطالي فرانشسكو كانتاندو والأستوري بيرند ويلناد، والبولندي باتريك مارزليك في فريق موتور جلاس.

الظاهري «راديو مان»
أبوظبي (الاتحاد)

يتولى مهمة توجيه ثاني القمزي من على البر اليوم ناصر الظاهري المشرف الفني في فريق أبوظبي، وذلك في ظل غياب جمعة القبيسي الراديو مان وتعذر حضوره في هذه الجولة، وسبق للظاهري أن قام بهذه المهمة مع القمزي في جولتي البرتغال والصين، وحقق مع القمزي المركز الثاني في الجولة الماضية، وعن المهمة اليوم يقول الظاهري: «أنا مطالب طيلة مراحل السباق بان أكون موجهاً ومفيداً للقمزي من على البر، المهمة شديدة الحساسية، حيث إن أذن المتسابق تتبع توجيهات الراديو مان وبشكل سريع، ما يعني أنني مطالب بالتركيز مع القمزي في كافة المراحل منذ البداية وحتى النهاية».

كابليني: التحدي صعب
أبوظبي (الاتحاد)

يواجه الإيطالي جيدو كابليني اليوم تحدياً صعباً بجولة أبوظبي، وهو مطالب في أول حضور له بتحقيق نتائج إيجابية مع كل من ثاني القمزي وأليكس كاريلا، خصوصاً وأن الفريق يمتلك كافة المقومات لتحقيق ذلك، وعن ذلك قال كابليني: «صنعت مع القمزي وكاريلا معاً فارقاً كبيراً في الأيام الماضية، وأستطيع أن أقول بأنه لا يوجد أي حاجز يمنعهما من الفوز باللقب، فقط هما يحتاجان إلى تطبيق كل التكتيك الذي تعلموه من خلال التمارين، والنصائح الدائمة التي كنت أتوجه بها لهما، وأيضا التركيز منذ البداية وحتى النهاية، فخسارة المتسابق دوماً تكون في لحظة يفقد من خلالها التركيز أو الاتزان، خصوصاً في مثل هذه السباقات التي تمثل تحدياً صعباً».