الاتحاد

الرياضي

يوسف السركال: نعم تأخرنا في الحصول على منصب يليق بكرة الإمارات



عادت الكرة الإماراتية من جديد لتلعب دوراً مؤثراً ومهماً على الساحة الآسيوية وتجلى ذلك في دعوة سعادة يوسف يعقوب السركال نائب رئيس الاتحاد الآسيوي عن غرب القارة الى اجتماع تنسيقي لاتحادات غرب القارة سيعقد في الساعة الثالثة عصر اليوم بتوقيت ماليزيا على هامش اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي·
وبالطبع يهدف السركال الى تحقيق أمور عدة من وراء هذا الاجتماع قال عنها: إن السبب الرئيسي الذي دعاني الى الدعوة لهذا الاجتماع تكمن في أن هناك تنسيقا في كل مناطق القارة الآسيوية فيما بينهم وكذلك علاقاتهم بالاتحاد الآسيوي·· إلا دول غرب آسيا والتي لا يوجد لديها اجتماعات تنسيقية حتى يسير هناك نوع من العلاقة لتلك الدول·
كما أن الكونجرس الآسيوي في هذا المزج في أفضل أجواء له لعقد مثل هذه الاجتماعات لأن كل المناصب قد فازت بالتزكية مما يجعل الأجواء العامة تتميز بالهدوء الأمر الذي يتيح لنا التشاور للمستقبل·· وبالطبع ليس في كل مرة يتاح لنا مثل هذه الظروف·· من هنا رأينا أن نستبق الأحداث ونرتب أمورنا لما فيه مصلحة كرة غرب آسيا·
وقال السركال أيضاً: ليس هناك جدول أعمال ثابت بل الاجتماع مفتوح للنقاش العام·· وأنا لا أريد أن أستبق الأحداث ونقفز الى الاستنتاجات·· لكن دعنا نقول إنها الخطوة الأولى وأتمنى من خلال هذا الاجتماع أن يتم تشكيل لجنة لتقديم تصورات ورسم أهداف للتوحيد والتنسيق بحيث تقوم هذه اللجنة برفع تصوراتها والأشياء المطلوب عملها الى رؤساء اتحادات غرب القارة للتفعيل وليس لمجرد طرح بعض الأمور ثم ينتهي الوضع·· فعلينا أن نجد آلية نوحد من خلالها مواقفنا وفي مخيلتي كما قلت اذا تكونت هذه اللجنة ستكون معنية بتقديم الأشياء المطلوبة والمطروحة·
ورداً عن تأخر الإمارات في الحصول على منصب يليق بها على مستوى القارة رغم أنها من أوائل المؤثرين في الاتحاد الآسيوي قال السركال: نعم تأخرنا·· لكن حتى عندما لم يكن لدينا منصب رسمي كان لنا دور فاعل عبر العلاقات الجيدة التي تربطنا بدول آسيا وكذلك الاتحاد الآسيوي·
وحول إمكانية فتح المنصب الذي ناله كنائب لرئيس الاتحاد الآسيوي الآفاق أمام الكفاءات الإماراتية جديدة بلجان الاتحاد القاري قال: إن وجودنا في لجان الاتحاد الآسيوي المختلفة لم يقل سوى في الدورة التي مضت·· لكننا استطعنا تدارك الموقف·· فمحمد بن دخان أمين السر العام لاتحاد الكرة عضواً بلجنة مسابقات الأندية وعيسى صالح مدير الاتحاد عضواً باللجنة القانونية بالاتحاد الآسيوي وحمد بن بروك عضواً بلجنة الاحتراف وأنا عضواً في اللجنة المالية·· كما أن وجودي كنائب للرئيس لا يقف عند كيف نحصل كإمارات على مكاسب جديدة·· فنحن متواجدون ولدينا عدد جيد في اللجان المختلفة للاتحاد الآسيوي·
وحول اختياره لمنصب نائب رئيس الاتحاد الآسيوي قال السركال: أول شيء هو نجاحنا في العودة للمكتب التنفيذي بعد غياب (5) سنوات·· وهو مكان الإمارات الطبيعي حيث كان لنا دور من خلال المكتب التنفيذي في دعم الكرة الآسيوية·· وعندما خرجنا من قبل من المكتب التنفيذي انحصر دورنا في اللجان الفرعية·· وبالتالي عودتنا مرة أخرى أعادت للكرة الإماراتية تأثيرها في الكرة الآسيوية من خلال الجوانب الادارية·
وقال السركال: رغم عدم وجودنا في المكتب التنفيذي خلال المرحلة السابقة لكن علاقاتنا بالاتحاد الآسيوي وكذلك علاقاتنا بالدول جعلتنا ذات تأثير ايجابي حيث نجحنا في حل الكثير من المشاكل سواء على مستوى المنتخبات أو الأندية·
وعن الجمعية العمومية هذه المرحلة وهل فوز الجميع بالتزكية يخدم مصلحة الكرة الآسيوية أم وجود تنافس قوي وانتخابات يصب أكثر في صالح الكرة بالقارة الصفراء·· وهنا قال: إن الاستقرار الاداري عادة ما يعود بنتائج ايجابية لكن اذا سار الوضع كما هو الحال في تلك المرة ولأكثر من دورتين تبدأ العملية تأخذ المنحنى السلبي·· لذلك أتمنى أن يصبح هناك انتخابات ومنافسة قوية لنيل المناصب في الدورة القادمة الأمر الذي من شأنه أن يصب في صالح الكرة الآسيوية·

اقرأ أيضا

الوحدة والنصر.. «وداع الأحزان»!