الاتحاد

عربي ودولي

قتيل في مواجهات مذهبية جنوب الجزائر

الجزائر (أ ف ب) - قتل شخص أمس هو الرابع في المواجهات المذهبية في غرداية بجنوب الجزائر بين العرب السنة والأمازيغ الإباضيين والمستمرة منذ ديسمبر 2013، بحسب مصادر محلية.
وصرح أحد أعيان المنطقة محمد تونسي لوكالة فرنس برس «قتل طالب ميزابي أمازيغي يبلغ 20 سنة في مواجهات بدأت أمس عندما حاول بعض الشباب حرق معهد للتعليم خاص بالميزابيين».
ولم يذكر تونسي الظروف التي قتل فيها الشاب الذي يعد رابع قتيل منذ اندلاع المواجهات في ديسمبر 2013، إضافة إلى 200 جريح بينهم رجال شرطة.
من جهته، أوضح المسؤول المحلي في حزب جبهة القوى الاشتراكية (معارضة) حمو مصباح أن «عدة بيوت وسيارات تعرضت للحرق ليل الثلاثاء الأربعاء».
ويقطن غرداية الواقعة في وسط الصحراء جنوب الجزائر نحو 350 ألف نسمة ينتمون إلى طائفتي الشعانبيين العرب السنة والإباضيين الأمازيغ وتنشب بينهما نزاعات متكررة، لكن هذا النزاع الأخير هو أطول وأعنف نزاع تشهده المنطقة.

اقرأ أيضا

عشرات القتلى وملايين المشردين إثر أمطار في شرق أفريقيا