الاتحاد

الإمارات

لبنى القاسمي: الإمارات تقود مبادرات يستلهم منها العالم الدروس

أبوظبي (وام)- أكدت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التنمية والتعاون الدولي، أن الإمارات باتت دولة مؤثرة تقود مبادرات عالمية ويستلهم منها العالم الدروس في كيفية بناء الأمم وتعزيز قيم الشراكة والتعاون في كافة القضايا العالمية.
وقالت معاليها في كلمة بمناسبة الاحتفالات بالعيد الوطني الـ42: إن اعتراف دول العالم والمنظمات الدولية بدور دولة الإمارات لم ينحصر على صعيد إنجازاتها التنموية فحسب، ولكن في محيطها الإقليمي والعالمي لتحصد المؤشرات الريادية.
وتابعت وزيرة التنمية والتعاون الدولي: إن العيد الوطني لدولة الإمارات هو ذكرى عزيزة علينا نقف عندها لنراجع إنجازاتنا التي لم تكن لتتحقق، إلا من خلال القيم والمبادئ والمثل العليا التي أرساها الآباء المؤسسون المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، وأخوه المغفور له بإذن الله الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم طيب الله ثراه، وإخوانهما أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، الذين اتخذوا بعون الله وتوفيقه ذلك القرار التاريخي بتشييد صرح الاتحاد على أسس وقواعد راسخة وهو ما كان له بالغ الأثر في تعزيز التنمية المستدامة وبناء المواطن علمياً ومعرفياً وتقنياً.
وأضافت معالي الشيخة لبنى القاسمي: وقد حمل راية المسيرة التنموية المباركة من بعدهم قادة متميزون أدركوا بحكمتهم شروط ومتطلبات المراحل الجديدة وضاعفوا من جهودهم ومساعيهم الحثيثة نحو ارتقاء سلم الريادة والتميز وبلوغ القمة لتحقيق آمال وتطلعات أبناء هذا الوطن العزيز.
وتابعت: كمحصلة لكل ذلك، فقد استطاعت دولتنا أن تحقق النجاح وتكون قدوة في بناء الأوطان، وها نحن نرى بأعيننا جميعا ويرى معنا العالم تجربة النجاح والعمل الجاد والدءوب لأبناء هذا الوطن للوصول إلى المراتب المتقدمة.

اقرأ أيضا

محمد بن زايد: فقدت أخي وعضيدي