الإمارات

الاتحاد

رأس الخيمة تحتفل باليوم الوطني حتى ساعات الفجر

احتفالات وادي شعم باليوم الوطني

احتفالات وادي شعم باليوم الوطني

تواصلت مظاهر الاحتفال باليوم الوطني الأربعين في رأس الخيمة، حتى الساعات الأولى من صباح أمس، ولم تشهد شوارع الإمارة التي اكتظت بالسيارات والمارة أية حوادث، وساعدت الأجواء الشتوية المواطنين والمقيمين على الخروج إلى البر ومنطقة عوافي السياحية التي قصدتها أعداد من الشباب المواطنين من خارج الإمارة.
وبدأت دائرة الأشغال العامة والخدمات تنظيف الشوارع بعد ليلة عبر فيها المواطنون والمقيمون عن فرحتهم بالذكرى الأربعين لقيام دولة الاتحاد، وبذلت الشرطة جهوداً كبيرة في تنظيم المسيرات التي بدأت من كورنيش القواسم وشارع محمد بن سالم والكورنيش القديم لتطوف معظم مناطق رأس الخيمة.
وابتدع الشبان صورا متميزة للاحتفال وخرجت الأسر مساء أمس الأول إلى الكورنيش الذي ضم القرية التراثية، التي شهدت إقبالاً كبيراً من جانب الزوار في حين فتحت المحال التجارية أبوابها حتى الثالثة صباحا للمرة الأولى هذا العام.
وقال المواطن محمد الزعابي إن احتفالات اليوم الوطني في رأس الخيمة هذا العام غير مسبوقة، حيث تسابق الشباب والكبار للتعبير عن فرحتهم بالمناسبة التي تواكبت مع عدد من القرارات التي أصدرها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، والتي نشرت البهجة والسرور بين المواطنين والمقيمين.
وأضاف أن الاحتفالات باليوم الوطني الأربعين عبرت عن مدى تلاحم شعب الإمارات مع قيادته التي سهرت وخططت ليكون لهذا اليوم طعم آخر.
وقال الشاب محمد عيسى الذي شارك على مدى ساعات في مسيرة كورنيش القواسم، إن الاحتفالات جاءت عفوية حيث ابتدع الشبان صورا مبهرة للتعبير عن الفرحة بهذه المناسبة الغالية، مع التزام الجميع بالعادات والتقاليد التي تأصلت عبر سنوات، وعدم الإخلال بالأمن أو إيذاء الآخرين واحترام الخصوصية.
وأشار أحمد الرحبي إلى روح التعاون والتآلف بين كل من شارك في الاحتفالات هذا العام، لافتاً إلى أن المسيرات التي طافت مختلف مناطق الإمارة لم تشهد أي حوادث تذكر.
وقال إن الاحتفالات تواكبت مع قرارات صاحب السمو رئيس الدولة، التي أدخلت البهجة والسرور على قلوب المواطنين والمقيمين، خلال صندوق دعم المعسرين من أصحاب الدخول المحدودة، وزيادة رواتب الموظفين، ودعم المستفيدين من معاشات الشؤون الاجتماعية.
من جانبه، قال راشد الحبسي، إن غالبية الشباب من أبناء الإمارة شاركوا في مسيرات الفرح، مشيرا إلى أن احتفالات اليوم الوطني في الإمارات فريدة من نوعها على مستوى العالم، حيث تمتزج هنا الفرحة بحب الوطن ورد بعض الجميل للآباء المؤسسين، وتجديد العهد للقيادة الرشيدة التي استكملت مسيرة البناء والعطاء. وشارك أطفال من إمارة رأس الخيمة في توزيع الورود والأعلام والهدايا على المسافرين والسياح القادمين والمغادرين وركاب الترانزيت عبر مطار رأس الخيمة الدولي، بحضور المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي رئيس دائرة الطيران المدني.
ونظم الأطفال احتفالاً باليوم الوطني في ساحة الطائرات الخارجية، وقاعات المطار الداخلية، تضمن العديد من الفعاليات والأنشطة التراثية التي نالت إعجاب المسافرين الذين شاركوا الأطفال في رقصاتهم وأهازيجهم.
وأكد المهندس الشيخ سالم بن سلطان القاسمي، أن الاحتفالات التي شهدتها جميع إمارات الدولة باليوم الوطني الأربعين، جسدت اللحمة الوطنية بين قيادة الإمارات وشعبها، مشيرا إلى أن شعار “روح الاتحاد” جسد مسيرة مؤسسي الاتحاد رحمهم الله، وأكد أن ذكراهم ستبقى خالدة في نفوس أبناء الإمارات.
وأضاف أن الاتحاد حقق على يد المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه، إنجازات عظيمة في شتى المجالات، تواصلت وتعاظمت في ظل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وإخوانه أعضاء المجلس الأعلى حكام الامارات.
في ذات السياق أقامت قبيلة الظهوريين في منطقة وادي شعم شمال رأس الخيمة احتفالاً باليوم الوطني الاربعين امتد حتى الساعات الأولى من صباح أمس.
وتضمن الحفل عدداً من الفقرات التراثية واللوحات الشعبية التي عبرت عن أصالة وتاريخ المنطقة وموروثها الثقافي والاجتماعي، ومسابقات وطنية تهدف الى تعميق الانتماء الوطني بكل معانيه وتنمية حس المشاركة الوطنية لدى الأهالي، إلى جانب إطلاق مئات البالونات التي تحمل صور علم الدولة وصور أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.
كما تزينت وادي شعم بالإعلام واللوحات وصور صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، كما تثبيت علم ضخم على المرتفعات الجبلية بطول 200 متر وعرض 30 متراً، ورفعت الأعلام على القمم الجبلية وصبغت سفوحها بألوان علم الدولة.
كما شارك الأطفال وعبروا عن فرحتهم من خلال مسيرات عفوية جابت المنطقة، كما تضمنت الفعاليات زيارات ميدانية للهيئات والمؤسسات الحكومية والمحلية وتبادل الهدايا التذكارية معهم ومشاركتهم في أفراح الوطن.
وهنأ أبناء القبيلة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، وأصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وشعب الإمارات بمناسبة اليوم الوطني الأربعين.

اقرأ أيضا