الاتحاد

الإمارات

دراسة تؤكد أهمية رعاية حاكم الشارقة للحوار بين الحضارات

أكدت دراسة اعلامية صدرت في ألمانيا حديثا أهمية الدور الذي يقوم به صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة في رعاية الحوارات الثقافية بين الشعوب والحضارات الإنسانية·
وتناولت الدراسة التي صدرت باللغة الإنجليزية بعنوان ''الفضاء العام العربي الجديد'' في فبراير 2008 إشكاليات دور الإعلام العربي في تعزيز الفضاء العام من خلال تعزيز الهوية الثقافية والمشاركة السياسية في المجتمعات العربية· وقال الدكتور محمد إبراهيم عايش عميد كلية الاتصال بجامعة الشارقة في كتابه الجديد' إن هذا العمل يؤكد دور الإعلام في الحفاظ على هوية المجتمع العربي وفي مد جسور التفاهم مع المجتمعات الإنسانية الأخرى في إطار الالتزام بالتعايش السلمي المشترك واحترام الآخر، وحقه في أن يختار مرجعيته الثقافية المميزة·
وأوضح أن ثورة الاتصالات والإعلام شكلت فتحا جديدا في مفهوم الفضاء العام لأنها وسعت من هذا الفضاء وسمحت بإثرائه وتنوعه، مما عزز قيم المشاركة والتفاعل في المجتمع·
وذكر أنه إذا كان الفضاء العام يكتسب قيمته وديمومته من مستوى النقاشات والمشاركات التي ينتجها المجتمع في قضايا الشأن العام فإن التراث العربي الإسلامي يزخر بمقومات النقاش والمشاركات الفكرية التي يجب أن تضع الحفاظ على هوية المجتمع وتماسكه الثقافي أهم أهدافها·

اقرأ أيضا