عربي ودولي

الاتحاد

باكستاني يقر أمام القضاء الأميركي بدعم «عسكر طيبة»

أقر باكستاني مقيم في الولايات المتحدة أمس الأول بالتهم الموجهة إليه بتقديم دعم مادي لجماعة عسكر طيبة المتهمة بتدبير اعتداءات بومباي عام 2008، وقد يواجه حكما بالسجن 15 عاما.
وبحسب السلطات الأميركية فإن جبير أحمد (24 عاما) انتج وبث تسجيلا دعائيا مصورا لجماعة عسكر طيبة «يمجد العنف»، عام 2010، بعد حوالي ثلاثة أعوام على وصوله إلى الولايات المتحدة مع والديه وشقيقيه. وقال المدعي العام نيل ماك برايد إن «المنظمات الإرهابية مثل عسكر طيبة والمجموعات التابعة لها تستخدم الإنترنت ووسائل إعلام أخرى في إطار حملات الترويج المنسقة بإتقان. وهذه الحملات ترمي الى استقطاب أشخاص للمشاركة في الإرهاب».

اقرأ أيضا

بريطانيا تشن حملة على العلاجات الوهمية لفيروس كورونا