الاتحاد

الإمارات

تخريج 100 طالب وطالبة في دورة اللغة الإنجليزية


السيد سلامة:
شهد سعادة الدكتور جمال المهيري وكيل وزارة التربية والتعليم وسعادة ميشيل سيسون سفيرة الولايات المتحدة الأميركية لدى الدولة تخريج أول دفعة من الطلاب والطالبات الدارسين لغة انجليزية ضمن المنحة المقدمة من الحكومة الأميركية لتطوير مهارات طلبة الثانوية العامة في اللغة الانجليزية وشملت 100 طالب وطالبة من بني ياس والشهامة وعجمان·
وأشارت السفيرة في كلمتها خلال الحفل إلى تقديرها لجهود الطلاب والطالبات وتميز مستوياتهم وسرعة استيعابهم لمهارات اللغة الانجليزية مؤكدة ان هذه المجموعة الأولى من الطلبة برهنت على التزامها الأكاديمي وتفوقها الدراسي وهو ما يجعلها من المجموعات المتميزة في هذا البرنامج·
وأعربت عن حرص السفارة بشأن تعزيز دراسة اللغة الانجليزية باعتبارها أهم الأدوات اللازمة للدراسة في الخارج وخاصة في الولايات المتحدة الأميركية مشيرة إلى دور هؤلاء الطلبة في المستقبل باعتبارهم جسراً للتفاهم بين الإمارات وبقية دول العالم·
وذكر بيان صحفي ان المركز الأميركي للثقافة والإعلام في السفارة الأميركية قدم بالتعاون مع مراكز خدمات تعليم اللغة الانجليزية في دولة الإمارات العربية المتحدة فرصة تعليمية مميزة لطلبة المدارس الثانوية من أجل تحسين مهاراتهم في اللغة الانجليزية من خلال هذه المنحة الخاصة المقدمة من قبل الشعب الأميركي إلى الوطن العربي· ومكنت هذه المنحة الطلاب الإماراتيين من تطوير مهاراتهم اللغوية ومنافسة الطلاب الآخرين في الانتساب إلى الجامعات داخل وخارج الدولة·
وقد طور هذا البرنامج المهارات الأساسية للطلبة في اللغة الانجليزية من خلال أساليب مبنية على مهمات بالاضافة إلى تطوير اللغة الشفوية· ومع نهاية هذا البرنامج طور المشاركون المفردات اليومية الأساسية واللغة الاجتماعية والقواعد الأساسية في اللغة الانجليزية· وكان التركيز على الفصاحة والدقة في الأربع مهارات التالية: القراءة والكتابة والسمع والتحدث· أما بالنسبة لمدرسي هذا البرنامج فكان جميعهم مدربين على تعليم اللغة الانجليزية كلغة ثانية· وقام الأساتذة بتطبيق مناهج شفوية حديثة في التعليم عن طريق ادخال العاب ونشاطات منحت الطلاب وسائل ممتعة ومحفزة كبديل لطرق التعليم التقليدية·
كما شملت الدراسة فرصاً للتحدث في أجواء من اللغة الانجليزية كجزء من البرنامج، وتضمنت متحدثين وزواراً وجولات ميدانية شملت زيارات للسفارة الأميركية والقنصلية في دبي للطلاب والطالبات· بالاضافة لنشاطات خاصة تتعلق بالموضوعات الحالية المتواجدة في المنهج·
وفي نهاية البرنامج تسلم الطلاب والطالبات شهادات معتمدة من قبل وزارة التربية والتعليم، وقد وفر مركز خدمات تعليم اللغة الانجليزية في دولة الإمارات العربية المتحدة المدرسين والكتب والأنشطة تحت رعاية السيدة آنا لوبنجاير، المديرة الإقليمية لمراكز ELS في الشرق الأوسط ومديرة مركز ELS في أبوظبي·
يذكر أنه تم افتتاح أول مركز خدمات تعليم اللغة الانجليزية في واشنطن منذ أكثر من 40 سنة وتم افتتاحه هنا في أبوظبي قبل 10 سنوات، ان إنشاء شبكة إقليمية من المدارس جعلت برامج تعليم اللغة الانجليزية متوفرة للناس الذين لولا هذه الشبكة لم يكن لديهم الفرصة لتعلم اللغة الانجليزية في المناهج الدراسية العملية الناجحة· لدى مركز خدمات اللغة الانجليزية 11 مركزا في الشرق الأوسط من القاهرة إلى الكويت و 3 في دولة الإمارات العربية المتحدة· تجلب هذه المراكز خبرات للمنطقة ناجمة عن 40 سنة تعليم لغة انجليزية· مركز خدمات تعليم اللغة الانجليزية يعرف نفسه بالأفضل في تعليم اللغة الانجليزية عن طريق توفير أفضل خدمات للزبائن وذلك بالبرامج الديناميكية التي توفر جميع احتياجات المجتمع·
وفي نهاية الحفل قدم د· المهيري والسفيرة الأميركية شهادات التخرج للطلبة بحضور محمد سالم الظاهري مدير منطقة أبوظبي التعليمية، ومدير تعليمية عجمان وعدد من التربويين وأولياء الأمور·

اقرأ أيضا

الإعلان عن تفاصيل تسجيل المباني في "حصنتك"