الاتحاد

الرياضي

«عناق كاظم» تقديراً لـ «عرفان سليم»

علي معالي (دبي) - عندما أحرز الوصلاوي الواعد عبدالله كاظم الهدف الثاني لـ «الفهود» في مباراة الوحدة، وهو الأول له في دوري الخليج العربي لكرة القدم، لم يتوجه اللاعب عقب إحرازه الهدف إلى الأرجنتيني هيكتور كوبر مدرب الوصل لمصافحته، الذي كان موجوداً على الخط، بل أسرع إلى دكة البدلاء، حيث يجلس المدرب المواطن المساعد سليم عبدالرحمن، وقام سليم بمعانقته وحمله تقديراً منه لجهده وعطائه.
وقال عبدالله كاظم: وجدت نفسي أتوجه تلقائياً إلى سليم عبدالرحمن، الذي أعتبره أبي وأخي وصديقي؛ لأنه السبب المباشر في وجودي بالفريق الأول بنادي الوصل، وكنت أرغب في أن أشكره على ما يقدمه معي؛ لأنه صاحب الفضل الكبير، عندما أشركني في المباريات، لتكون خطوتي الأولى مع «المحترفين» في مباراة عجمان، كما أنه أشرف على تدريبي في المراحل السنية المختلفة بالنادي، وبالتالي فإنني أحمل لهذا المدرب الكثير من الحب والعرفان.

اقرأ أيضا

لقب «دولية دبي» يمنح «الأولمبي» مكاسب فنية ومعنوية