الرياضي

الاتحاد

بني ياس والعين في أقوى اختبار بـ «ملعب النار»

مواجهة مثيرة تدور أحداثها مساء اليوم في ستاد نادي بني ياس بالشامخة، أو ما يعرف بملعب النار، وتجمع بني ياس مع العين، ومن المنتظر أن تشهد المباراة منافسة حقيقية وكبيرة على النقاط الثلاث، بين صاحب الأرض، والذي تمكن في الفترة الماضية من استعادة توازنه، وحقق العديد من النتائج الإيجابية، بعد بداية متواضعة.
أما الضيف فهو ليس بحاجة إلى تعريف، وهو العين الذي يسعى لمواصلة جمع النقاط، والبقاء في دائرة المنافسة، وتعتبر المباراة صعبة على الفريقين نظراً للأسماء الكبيرة من النجوم في الفريقين، وستكون فرصة ممتازة للجماهير لمشاهدة عرض كروي، من المنتظر أن يكون ساخناً ومثيراً.
وبعد بداية مهزوزة لفريق بني ياس في مسابقة الدوري، حيث غابت عنه الانتصارات في أول ثلاث جولات، تمت إقالة المدرب البرازيلي فييرا وتولى المهمة مؤقتاً المدرب المواطن سالم العرفي، الذي نجح في قيادة الفريق إلى الفوز الأول على الإمارات، وعاد في الجولة الماضية بتعادل أشبه بالمكسب من ملعب نادي الشباب، ليرتفع رصيد الفريق إلى خمس نقاط، وبعد أن نجح في إعادة الفريق إلى السكة الصحيحة، سوف يسلم المهمة مساء اليوم إلى المدرب الأرجنتيني جابرييل كالديرون الذي يخوض أول اختبار له مع الفريق في مواجهة العين، وهو أصعب ما قد يواجهه أي مدرب، عند بداية مشواره مع أي فريق في دورينا.
أما العين فهو يسير بطريقة تصاعدية منذ بداية الموسم، ويبدو أن الروماني كوزمين، تمكن من وضع سيطرته بشكل كامل على قدرات الفريق، وبات يجيد توظيف الأدوات المتاحة لديه، والنجوم المتميزة التي تزخر بها صفوف الفريق.
ويعتبر العين أحد ثلاثة فرق لم تخسر هذا الموسم مع الجزيرة والشباب قبل الجولة السادسة، ويحتل المركز الثالث برصيد 10 نقاط، مع العلم أن لديه مباراة مؤجلة أمام الأهلي، وكان الفريق قد حقق فوزاً مهماً في الجولة الماضية أمام الشارقة بهدفين مقابل هدف، ويضم في صفوفه العديد من الأسماء القادرة على قيادة العين بعيداً في طريق المنافسة، وستكون المباراة صعبة على العين، واختبار حقيقي لجدية الفريق في مواصلة العروض المتميزة والنتائج الإيجابية أمام منافس قوي ويلعب على أرضه في حجم بني ياس.

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»