الرياضي

الاتحاد

بادجراني يخطف اللقب ومحمد عماد وصيفاً

«شطرنج دبي»  يشارك على طريقته في الاحتفالات

«شطرنج دبي» يشارك على طريقته في الاحتفالات

فاز الأستاذ الدولي الأذربيجاني إلجار بادجراني بلقب بطولة الثاني من ديسمبر الدولية للشطرنج الخاطف، والتي نظمها نادي العين للشطرنج والثقافة ضمن احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ40، تحت رعاية الشيخ سلطان بن خليفة بن شخبوط آل نهيان رئيس الاتحاد الآسيوي للشطرنج، وبالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي ونادي ضباط الشرطة بالعين وغرفة تجارة وصناعة أبوظبي فرع العين وسوق إكسترا وشركة المها للإعلام وشركة كات للمقاولات وشركة اليوسف للمقاولات.
ويأتي تنظيم المهرجان ضمن فعاليات حملة الشطرنج والمجتمع تحت شعار “كلنا في حب خليفة”، والتي أطلقها شطرنج العين من أجل نشر ثقافة اللعبة بين مختلف فئات وشرائح المجتمع.
وكسب الأستاذ الدولي المصري محمد عماد عبد النبي مدرب نادي العين المركز الثاني برصيد 7.5 نقطة، وجاء الأستاذ الدولي الكبير الإيراني إحسان مقامي والمصنف الأول بالبطولة في المركز الثالث برصيد 7 نقاط، تلاه بنفس الرصيد الأستاذ الدولي محمد تيسير من المغرب الذي جاء في المركز الرابع، وكان المركز الخامس من نصيب الدولي الفلسطيني إحسان جواد، وحل الدولي الأذربيجاني مصراط الدين إسكندروف في المركز السادس برصيد 6.5 نقطة.
وحصل الدولي الإماراتي هشام الطاهر على لقب أفضل لاعب إماراتي برصيد 6 نقاط، وفازت العيناوية شيخة عبدالله الظاهري بجائزة افضل لاعبة مواطنة برصيد 5 نقاط، وحصل لاعبا نادي الشارقة الشقيقان سلمان طارق وسعيد طارق على جائزة افضل ناشئين تحت 14 سنة و10 سنوات على التوالي، أما جوائز افضل اللاعبات في فئة الإناث فكانت من نصيب عوشة الشامسي من نادي العين لفئة تحت 14 سنة، وفازت زميلتها وافية درويش المعمري بجائزة افضل لاعبة تحت 10 سنوات.
من جهة أخرى، وفي مسابقة الجوائز الخاصة المستحدثة لأول مرة في البطولات المحلية، فاز بلقب أفضل لاعب من الدول العربية وغرب آسيا الدولي السوري هاني الشريف برصيد 6.5 نقطة، وجاء مواطنه عبدالقادر الريس في المركز الثاني برصيد 6 نقاط، وحصل استاذ الاتحاد الدولي البحريني زياد جناحي على المركز الثالث، اما لقب افضل لاعب عن منطقة وسط آسيا ودول شبه القارة الهندية فقد فاز به الاستاذ الدولي الكبير سيرجي قيوموف من اوزبكستان برصيد خمس نقاط ونصف النقطة، وجاء الهندي امباريش في المركز الثاني، بينما سيطرت الفلبين على الجوائز الخاصة لدول شرق آسيا، حيث فاز فرانسيس ايرون بجائزة افضل لاعب وجاء مواطنه مارفين ماركوس بالمركز الثاني وحل لويولا رولينسين في المركز الثالث.
وفي مبادرة نوعية تهدف إلى تخليد تاريخ اليوم الوطني تم تقديم جوائز خاصة لأصحاب المراكز 2، 12، و71 وهي الأرقام التي تعكس تاريخ تأسيس الدولة، مع جائزة خاصة جديدة لصاحب المركز الـ 40 بمناسبة الاحتفالية، وفاز بالجوائز صاحب المركز الثاني المصري محمد عماد وصاحب المركز الثاني عشر السوري صهيب العكلة، وصاحب المركز الواحد والسبعين الإماراتي علي المعمري، أما المركز الأربعون فكان من نصيب السوري هاشم الأرغا.
شارك في البطولة 78 لاعبا ولاعبة، يمثلون 16 دولة هي فرنسا وأذربيجان وأوكرانيا وأوزبكستان وإيران والهند والفلبيين والأردن والبحرين ومصر والمغرب ولبنان وفلسطين وسوريا والسودان والإمارات، وتنافس المشاركون على جوائز مالية بقيمة 40 ألف درهم.
وكان هشام علي الطاهر الأمين العام للاتحادين الآسيوي والإماراتي للشطرنج المدير التنفيذي لنادي العين للثقافة والشطرنج قد افتتح البطولة، بحضور كاستو أبوندو نائب رئيس الاتحاد الآسيوي وصالح أبازيد الرئيس الأسبق للاتحاد السوري.
من ناحية أخرى تقاسم 4 لاعبين صدارة بطولة اليوم الوطني للشطرنج التي ينظمها نادي دبي على كأس دوغاز، في إطار احتفالات الدولة باليوم الوطني الـ40، واللاعبون الأربعة هم الأستاذ الدولي الكبير الإماراتي سالم عبد الرحمن والأستاذ الدولي اليمني بشير القديمي، والأستاذ الدولي الكبير الأوكراني ديمتري كماروف والأساتذ الدولي الكبير الأذربيجاني لايلمر ماجيراموف برصيد 5.5 نقطة بنهاية الجولة السادسة.
ويلتقي في الجولة السابعة على الطاولة الأولى الأستاذ الدولي الكبير سالم عبد الرحمن مع الأستاذ الدولي الكبير ديمتري كماروف من اوكرانيا، بينما تشهد الطاولة الثانية لقاء الأستاذ الدولي الكبير الأذربيجاني إيلمر ماجيراموف مع الأستاذ الدولي اليمني بشير القديمي، ويلتقي على الطاولة الثالثة الأستاذ الدولي الكبير أدفيز كينجز مع الليبي الدولي حسن صبري، كما يلتقي الأستاذ الدولي المصري فؤاد الطاهر مع الدولي اللبناني عبدالعزيز محمود. من جانبه، حرص عارف علي النايض سفير ليبيا بالدولة على حضور مباريات البطولة رفقة محمد الخزوري القنصل العام وعبد الحكيم أبو عبدالله مستشار الجالية الليبية وعبدالله خالد النعمي رئيس الاتحاد الليبي للشطرنج، حيث يشارك عدد من لاعبي المنتخب الليبي استعدادا لدورة الألعاب العربية بالدوحة خلال الفترة من 9 إلى 23 ديسمبر الجاري. وأعرب الدكتور عارف علي النايض عن سعادته بحصول المنتخب الليبي الأول لكرة القدم على جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي في فئة “فريق حقق نجاحات رياضية ترتكز على القيم”، بعد تأهله لنهائيات بطولة أمم أفريقيا 2012 رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد، وقال: هذه الجائزة نعتبرها وساما على صدورنا”.

اقرأ أيضا

زيدان: البقاء بالمنزل للفوز على «كورونا»