الاتحاد

أخيرة

لوحة «الهوية» عنوان للولاء والانتماء

أبوظبي (الاتحاد) - نظّمت هيئة الإمارات للهوية احتفالاً مركزياً حاشداً في حلبة ياس بأبوظبي أمس، في إطار احتفالاتها باليوم الوطني للدولة، شارك فيه مواطنون ومقيمون من نحو 200 جنسية تم توجيه الدعوة إليهم بشكل مباشر.
وجسّد جميع المشاركون في الحفل، لوحة على شكل العدد (42) فوق تلة «أبوظبي» في حلبة ياس، تعبيراً عن الحب والولاء لدولة الإمارات ولقيادتها الرشيدة، رافعين قبعاتهم التي حملت ألوان علم الدولة عالياً، تحية إكبار واعتزاز لـ «روح الاتحاد». وتضمّن الاحتفال عروض فرقة «الحربية» وفقرات تراثية وأنشطة عائلية تفاعلية عديدة، تخللها سحوبات على جوائز وهدايا رمزية، وقد لاقت الفعالية استحسان الحضور، الذين قصدوا الحفل من مختلف إمارات الدولة، تلبية لدعوة وجهتها الهيئة لهم عن طريق الرسائل النصية القصيرة وعبر صفحاتها الاجتماعية على موقعي «فيس بوك» و«تويتر» ومن خلال مركز الاتصال.
وقال الدكتور المهندس علي محمد الخوري مدير عام هيئة الإمارات للهوية، إن ما يجمع المشاركين في هذا الحفل عشية اليوم الوطني للدولة، هو الحب المشترك لدولة الإمارات، سواء من أبناء الدولة أو المقيمين على أرضها، الذين شملهم خيرها وحظوا برعاية قيادتها الرشيدة، فعاشوا في كنفها حياة كريمة، وقد باتت دولة الإمارات جنة لمواطنيها، وإحدى أكثر دول العالم جذباً للباحثين لهم ولعائلاتهم عن عيشة هانئة وآمنة وسعيدة.

اقرأ أيضا