الاتحاد

دنيا

فنانو لبنان: الإمارات.. منارة حضارية وثقافية تضيء العالم

مريام فارس

مريام فارس

رنا سرحان (بيروت) - تحتفل دولة الإمارات العربية المتحدة بالذكرى السنوية الثانية والأربعين لقيام الاتحاد، حيث كانت المناسبة جامعة لأهل الفن في لبنان، وقد عبّر معظم الفنانين اللبنانيين عن فرحتهم بهذا اليوم الوطني الذي اعتبروه عربياً، سيّما وأن باتت الإمارات من أهم المنارات العربية على صعيد الفن وإقامة الحفلات والنشاطات الفنية والثقافية والاجتماعية.
وتستقبل دولة الإمارات اليوم الوطني الـ42، بحسب الفنانين، بفرح عامر بعد فوز إحدى إماراتها، وهي إمارة دبي بحق استضافة معرض إكسبو 2020 في التصويت الذي جرى في باريس على ثلاث جولات، وفي هذا الإطار صرّح الفنان عاصي الحلاني، قائلاً: «بمناسبة اليوم الوطني الإماراتي الثاني والأربعين أتقدم بأحر التهاني لشيوخ الإمارات الحبيبة، وعلى رأسهم صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأتمنى للإمارات وشعبها الغالي الخير ودوام التقدم والازدهار، والنمو الاقتصادي والحضاري وأن تظل في الريادة دوماً.. كما أستغل المناسبة لأبارك لدولة الإمارات الحبيبة وشعبها الغالي، وأقول ألف مبروك للإمارات لفوز دبي بمعرض إكسبو 2020».
عطاء ورخاء
أما الفنانة نجوى كرم في كلمتها، فتوجهت لدولة الإمارات العربية المتحدة لمناسبة اليوم الوطني بالقول: «42 سنة من العطاء والرخاء للمواطن والبلاد، وذلك نتيجة جهود حكام الإمارات السبع، الذين يريدون لبلدهم أن تكون على رأس قائمة الدول المتطورة والمتحضرة والمنفتحة. هنيئاً لإمارة أبوظبي العاصمة باليوم الوطني الـ42، وكل عام والإمارات عزيزة مصانة».
ولفت النجم العربي وليد توفيق الموجود في دبي لإحياء حفل لمناسبة اليوم الوطني، موضحاً: «أهنئ الإمارات العربية المتحدة بلداً وقائداً وشعباً بهذا اليوم الوطني الثاني والأربعين لقيام الاتحاد، ويبقى لهذا اليوم مكانة خاصة في قلوب العرب وقلوبنا كلبنانيين، كيف لا؟ والإمارات كانت ولا تزال من أهم المحطات في حياة الفنانين العرب وخاصة إمارتي أبوظبي ودبي، وأتمنى أن يكون اليوم الوطني الـ42 عيد ازدهار وسلام مضاعف آلاف المرات على هذا البلد، وكل عام وأنت بخير أيتها الإمارات العزيزة على القلوب!».
أهلي وشعبي
وعبّر الفنان فارس كرم عن خالص محبته للإمارات قيادة وشعباً في هذه المناسبة، بالقول: «أتمنى قبل كل شيء الخير والسلام والازدهار لدولة الإمارات العربية المتحدة الحبيبة بمناسبة يومها الوطني الـ42، وأدعو الله أن تبقى الإمارات لؤلؤة الشرق. الإمارات بلد عريق ولها مكانة خاصة في قلب كل عربي ولبنانيّ بشكل خاص، وأنا شخصياً أشعر عندما أدخلها كأنني بين أهلي وشعبي، لذلك قررت أن أستقبل العام الجديد 2014 في الإمارات. حيث كانت الإمارات وستبقى حاضنة للشعب اللبناني، وأتمنى أن تبقى منارة للدول العربية والأجنبية».
وأحب الفنان وائل جسّار أن يجعل من تزامن اليوم الوطني الإماراتي واحتفال دبي بفوزها بمعرض إكسبو 2020 مناسبة للتوجه، بالقول: «إن اليوم الوطني الإماراتي واحتفال إمارة أبوظبي، وعلى رأسها صاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله، بهذه المناسبة الجلل هو عيد لكل إنسان وفنان لبناني بنظري، فالإمارات هي منارة العرب، وأتمنى أن تبقى منارة للعالم بأسره، فهي مركز تواصل فكريّ وثقافي وفنيّ، وهي رمز السلام والمحبة والنظام والتطوّر بالتكاتف والجهود البناءة، وهي من تعطينا الأمل نحن كعرب، لذلك آمل أن يحفظ الله هذا البلد ليبقى فخراً للعرب وتبقى إمارة أبوظبي عاصـــمة للدول المتطورة».
هنيئاً للإمارات
من جهته عبّر الفنان راغب علامة، قبل مغادرته العاصمة الفرنسية باريس باتجاه أميركا لإحياء حفلة في لوس أنجلوس، عن فرحته بمناسبة اليوم الوطني الإماراتي متمنياً للإمارات حكومة وشعباً المزيد من التألق والإبداع، قائلاً: «هنيئاً للإمارات وهنيئاً لشعب الإمارات بحصول دبي على استضافة معرض إكسبو 2020 الذي يتوافق والذكرى الـ42 لتأسيس الاتحاد».
وللإمارات في عيدها صرّح الفنان رامي عيّاش، قائلاً: «أتمنى أن يكون اليوم الوطني الثاني والأربعون مميزاً، وأن تبقى الإمارات فخراً لكل إنسان عربي طموح يؤمن بتحقيق أحلامه، وأتمنى لدولة الإمارات أن تبقى محطة للحرية وصورة مشرقة للحياة والإنسانية التي يريدها جميع العرب وملجأ آمناً للسلام والمحبة. وألف مبروك لدبي الإمارة الذهبية عاصمة التطور فوزها باحتضان إكسبو 2020 وكل عام والإمارات بألف خير».
شامخة متألقة
ومن جهتها، تؤكد الفنانة مي حريري، أن الإمارات ليست بدولة واحدة بل هي جامعة لكل دول العالم من خلال ما يقدمه أصحاب السمو حكامها من محبة جامعة، وهي أرض الناس الطيبين، وفي يومها الوطني أتمنى أن تعمّ بلد زايد الذي زادها كرامة المزيد من الأعياد والأفراح، وان تبقى دار زايد عامرة، وأرجو من الله في اليوم الوطني الـ42 أن يحمي الشعب الإماراتي في كل بقاع الدولة إمارة، إمارة».
من ناحيته، تقدّم الفنان نقولا الأسطا بأحر التهاني والتبريكات إلى دولة الإمارات لمناسبة يومها الوطني الـ42 سائلاً الله عزّ وجل أن يعيده بالخير واليمن والبركات، ويلفت: «آمل ان يكون هذا اليوم كسابقاته من الأعياد التي مرت على دولة الإمارات الشقيقة بنكهات متميزة ومتمثلة هذا العام بنكهة مميزة وهو فوز إمارة دبي بتنظيم معرض إكسبو 2020، والذي يعدّ إنجازاً مهماً يضاف إلى أرشيف الإمارات العربية المتحدة المميز، ما يجعلها شامخة متألقة في كل زمان ومكان».
فخر للعروبة
وفي لفتة خاصة صرّحت الفنانة رولا سعد، قائلة: «أقول ألف مبروك لدولة الإمارات ونحو مزيد من التألق والازدهار، وكم من عربي يفخر بعروبته عندما تطأ أقدامه أرض الإمارات الحبيبة وخاصة أبوظبي لما فيها من روح الاتحاد العربي. أبارك لأصحاب السمو شيوخ الإمارات تنظيم معرض إكسبو 2020، ونحو مزيد من المشاريع المهمة وكم من عربي شعر بهذه المناسبة أنه مهتم بأن تكون دولة الإمارات رمزاً عالمياً لأن ذلك فخر، ألف ألف مبروك يا إمارات».

«وطني يجري في عروقي»
كانت النجمة اللبنانية ميريام فارس قد توجهت مؤخراً إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، وذلك لإحياء حفل ضخم يقيمه مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية، الذي يرأسه سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمناسبة اليوم الوطني الثاني والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة، في قاعة المركز تحت شعار «وطني يجري في عروقي».
وكانت ميريام قد توجهت بالتهنئة إلي دبي فور وصولها مطار أبوظبي، حيث استقبلت خبراً رائعاً، وهو فوز دبي بتنظيم معرض إكسبو 2020، حيث قالت: «مبروك للإمارات العربية المتحدة تمثلها مدينة دبي لفوزها بتنظيم هذا المعرض الدولي آملة أن تبقى منارة مضيئة للعالم أجمع.?

اقرأ أيضا