الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد يمنح قطعة أرض وقفاً لذوي الاحتياجات

دبي- سامي عبد الرؤوف:
منح صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، نادي دبي للرياضات الخاصة قطعة أرض بقيمة 10 ملايين درهم بمساحة 29 ألف قدم مربع، على أن يتم استثمارها لصالح ذوي الاحتياجات الخاصة بصفة عامة والمعاقين بصفة خاصة، ويكون ريعها وقفاً يصرف منه على هذه الفئة في المجالات التعليمية والصحية·
واتفق نادي دبي للرياضات الخاصة مع مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر على أن تقوم الأخيرة بتوفير القدرات التمويلية والإمكانات الهندسية والقانونية والإدارية اللازمة لتنفيذ المشروع وفق صيغة استثمارية شرعية·
وقال ثاني بالرقاد رئيس مجلس إدارة النادي: ''إن المكرمة الغالية من صاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي للنادي تجسد اهتمام سموه بكل فئات المجتمع''، مشيداً بدعم سموه للقضايا الاجتماعية واهتمامه بفئة الأيتام عن طريق منحهم الرعاية الكاملة على المستويات الاجتماعية والتعليمية والاقتصادية كافة·
وأكد أن هذا المشروع يمثل نقلة نوعية في تنمية موارد النادي وإيجاد منافذ استثمارية لصالح ذوي الاحتياجات الخاصة، موضحاً أن تلك الأرض ستكون حجر الزاوية لتطبيق الخطة الاستراتيجية خصوصاً فيما يتعلق منها بالتأهيل الاجتماعي ومساعدة المحتاجين من تلك الفئة الغالية، بالإضافة إلى تمويل أنشطة النادي الاجتماعية والثقافية التي تخدم شريحةً كبيرةً من ذوي الاحتياجات الخاصة·
وأشار بالرقاد إلى أن إنجازات النادي كانت تحتاج إلى دعم مادي خصوصاً فيما يتصل بالأنشطة الخارجية التي يلزمها التمويل، مؤكداً أن المشروع سيؤدي بالنادي إلى التخطيط المبني على الواقع·
وقال بالرقاد: ''إن التعاون مع مؤسسة أوقاف دبي سيكون بارقة أمل ليس للنادي فحسب ولكن لكثير من المؤسسات المحلية في دبي، خصوصاً أن (شؤون القصر) تتمتع بفكر غير تقليدي في التعاون الاستثماري والاجتماعي مع مختلف الجهات بالرغم من أنها حديثة النشأة''، منوهاً بأنه تم توقيع مذكرة تفاهم مع ''شؤون القصر'' بشأن التمويل، لافتاً إلى أن نادي دبي للرياضات الخاصة حصل على تمويل من جهات خاصة لإقامة المشروع، إلا أنه لم يكن مثمراً بالنسبة للنادي·
وقال المهندس الشارد: ''إن هذا المشروع المشترك مع النادي يأتي في إطار تحقيق الأهداف الأساسية لمؤسسة الأوقاف، و(شؤون القصر) وهي خدمة المجتمع''، مشيراً إلى أن الشراكة مع النادي ناشئة من كون الأخير جهة حكومية تشارك في خدمة المجتمع أيضاً·
تنفيذ المشروع
وقال سعادة المهندس عبد الرحمن الشارد الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر: ''إنه سيتم البدء في تنفيذ المشروع بنهاية العام الجاري وبالتحديد في ديسمبر المقبل، حيث تخصص الفترة الحالية للانتهاء من إجراءات الترخيص''، موضحاً أنه تم الاتفاق على إنجاز المشروع في 16 شهراً وهو ما يعني الحصول على دخل مادي من المشروع منتصف عام ،2009 وأشار الشارد إلى أن ريع المبنى سيوزع بين النادي والمؤسسة حسب نسبة المشاركة، مع التزام الأخيرة ـ شؤون القصرـ بأن تقوم بوقف الريع الذي تحصل عليه لذوي الاحتياجات الخاصة، لافتاً إلى أن مؤسسة الأوقاف وشؤون القصر ستوفر التمويل اللازم لإقامة مبنى تجاري إداري يتألف من 16 طابقاً كحد أقصى بتكلفة تصل إلى 40 مليون درهم، لتكون القيمة الإجمالية للمشروع 50 مليون درهم· من جهته قال خالد آل ثاني نائب الأمين العام لمؤسسة الأوقاف وشؤون القصر: ''إن المؤسسة تسعى لتعزيز المكانة الريادية التي تطمح إليها في مجال تنظيم وإدارة واستثمار أموال الأوقاف والقصّر داخل إمارة دبي، بالتعاون مع كافة الأطراف الحكومية والشعبية المعنية، والاستفادة من التجارب المؤسسية الناجحة داخل وخارج الدولة من أجل تدعيم هذا المجال، وجعله لبنةً شامخةً من لبنات التطور والرقي الاقتصادي الذي تشهده دبي''، ونوه آل ثاني بأن خطة المؤسسة الاستراتيجية تعتمد في تحقيق الربح على أمرين، الأول: التوسع في الأصول والثاني: الرسوم، مشيراً إلى أن التقديرات الاسمية لقيمة الأصول ارتفعت من 240 مليون درهم إلى 400 مليون خلال عام ونصف العام وهو ما يعتبر نجاحاً كبيراً·

اقرأ أيضا