الاتحاد

دنيا

احتفالات ترفع شعار «المحافظة على صحة مجتمع الإمارات هي مسؤوليتنا»

جانب من احتفالات «صحة» باليوم الوطني (من المصدر)

جانب من احتفالات «صحة» باليوم الوطني (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - واصلت شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» والمنشآت الطبية التابعة لها احتفالاتها بمناسبة اليوم الوطني الثاني والأربعين لدولة الإمارات، إذ احتفل موظفو «صحة» في مقرها الرئيسي خلال إقامة العديد من الفعاليات الوطنية والتراثية التي تعبر عن فرحتهم وحبهم لدولة الإمارات.
ورفع سيف بدر القبيسي، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة»، أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى القيادة الرشيدة وإلى شعب الإمارات، كما أقام مستشفى توام حفلاً تضمن العديد من الأنشطة، أبرزها حلقات التثقيف الصحي تحت شعار: «المحافظة على صحة مجتمع الإمارات هي مسؤوليتنا»، كما تضمن الاحتفال العديد من الفقرات التراثية والفولكلورية، والقاء القصائد الشعرية التي سلطت الضوء على تاريخ وإنجازات دولة الإمارات. ونظمت مدينة الشيخ خليفة الطبية احتفالات كبيرة بهذه المناسبة الوطنية الغالية تم خلالها عرض فيلم وثائقي عن دولة الإمارات، إلى جانب تقديم فرق الفنون الشعبية لعروضها من الرقصات التراثية، وورش الفنون والأشغال اليدوية، وأقام مستشفى الرحبة احتفالاً خاصاً في حديقة المستشفى، وذلك بحضور طاقم المستشفى وعدد من المرضى والزوار، كما أقام مستشفى المفرق احتفالاً كبيراً في مقر المستشفى حضره جميع المسؤولين والكادر الطبي والتمريضي، وجمع من رواد المستشفى وبعض المرضى.
ونظم مركز صحة لخدمات غسيل الكلى احتفالاً تضمنت العديد من الفعاليات الوطنية والتراثية والفنية والمعلوماتية عن تاريخ وإنجازات دولة الإمارات، كما نظم مستشفى الكورنيش احتفالاً كبيراً تضمن العديد من الفعاليات والأنشطة، إذ تم توزيع علم الاتحاد، ووشاح اليوم الوطني، وشعار الاحتفال، إلى جانب بعض الفقرات التراثية الإماراتية، والأنشطة والفعاليات التي تعبر عن هذه المناسبة الوطنية، مثل نقوش الحناء، والبخور، وتقديم القهوة العربية.
وأقام مستشفى العين احتفالاً مماثلاً بحضور عدد كبير من الموظفين والزوار والمرضى، حيث شملت الفعاليات افتتاح القرية التراثية المؤلفة من 24 قسماً تراثياً، إلى جانب عروض فرق الفنون الشعبية، وعروض الفرقة الموسيقية التابعة للقيادة العامة لشرطة أبوظبي، كما أقامت إدارة مستشفيات المنطقة الغربية احتفالاً كبيراً في مقرها، وكذلك في مقار المستشفيات التابعة لها في كل من غياثي، والمرفأ، وليوا، ودلما، والسلع، وبدع مطاوع.

اقرأ أيضا