الاقتصادي

الاتحاد

تواصل فعاليات قرية «أدنوك» التراثية

جانب من الاحتفال

جانب من الاحتفال

تتواصل فعاليات قرية أدنوك التراثية “حصن الاتحاد” التي تنظمها شركة بترول أبوظبي الوطنية “أدنوك” ومجموعة شركاتها بمناسبة اليوم الوطني الأربعين لدولة الامارات العربية المتحدة.
وقالت الشركة في بيان صحفي امس إن القرية تجتذب آلاف الزوار الذين يتوافدون اليها يوميا للاستمتاع بالعروض الشيقة والتراث الشعبي لدولة الامارات العربية المتحدة التي تحتفي بعيدها الوطني الأربعين في أزهى حلة.
وتضمن اليوم الثاني لانطلاق الفعاليات الرسمية العديد من الفقرات، التي شاهدها اكثر من الف وخمسمائة زائر.
بدأ البرنامج عند السابعة مساء بمسابقة تراثية قدمها الفنان علي التميمي وفقرة غنائية للفنان خالد حمد اضافة إلى العديد من العروض التراثية الشعبية والعروض الفنية للجاليات المقيمة على أرض الامارات والتي شهدت تفاعلا كبيرا من الجمهور.
واتيحت الفرصة للزوار للتجول في القرية وأجنحتها المختلفة بما في ذلك بيت الشعر لتناول القهوة العربية والتمور، التي تمثل رمزاً من رموز الضيافة العربية وجناح الحرف والفنون الشعبية التي تجسد التراث الإماراتي الأصيل، وخصوصاً في المناطق البرية والجناح البحري، الذي يضم أهم المعروضات والحرف، التي تمثل التراث البحري في الدولة بمختلف أشكاله.
وقدمت للزوار الأكلات الشعبية، واتيحت لهم الفرصة لمشاهدة كيفية إعداد الأنواع المختلفة من الأكلات والحلويات الشعبية، كما زاروا عدداً من الأجنحة التي تمثل الحياة اليومية لشعب دولة الإمارات العربية المتحدة في الغوص من اجل اللؤلؤ والصيد, التي تعبر عن الأجداد وحياة ما قبل اكتشاف النفط والغاز.
وعقد ضمن فعاليات اليوم الثاني لانطلاق فعاليات القرية لقاء اعلامي حضره عدد من الاعلاميين وكبار المسؤولين في شركة أدنوك ومجموعة شركاتها وذلك في بيت الشعر بالقرية مما اكسبه طابعا تراثيا نال اعجاب الجميع. وكان من بين الاعلاميين محمد يوسف رئيس جمعية الصحفيين وممثلين من الصحف ووكالات الأنباء المحلية والدولية.
كما حضره من أدنوك ومجموعة شركاتها بدرية خلفان، نائب مدير دائرة الموارد البشرية والشؤون الإدارية وراشد علي الشامسي، نائب رئيس أول (الشؤون الإدارية) في شركة جاسكو ومدراء العلاقات العامة في عدد من مجموعة شركات أدنوك.
واستهلت بدرية خلفان اللقاء بالترحيب بالإعلاميين، معبرة عن تقدير أدنوك ومجموعة شركاتها للدور البارز الذي تلعبه وسائل الإعلام في عكس الصورة الحقيقية للواقع الذي نعيشه.
وقالت بدرية إن تزامن احتفالات الدولة بالعيد الوطني الأربعين مع احتفالات شركة أدنوك بعيد تأسيسها الأربعين إنما يعطي دلالات بالغة عن ترابط مسيرة أدنوك مع مسيرة الوطن، وعن الدور البارز الذي لعبته أدنوك في صياغة الواقع الذي نعيشه اليوم.
وفي معرض حديثها عن قرية الحصن، عبرت بدرية عن سعادتها للإقبال الذي تحظى به فعاليات القرية، مشيرة إلى أن عدد الزوار اليومي تجاوز الألف وخمسمئة زائر. وأجابت السيدة بدرية عن بعض الأسئلة التي طرحها الإعلاميون الحضور.
كما رحبت هدى المطروشي بالإعلاميين والإعلاميات، وقالت إن أدنوك ومجموعة شركاتها قررت تخصيص هذه الأمسية للإعلاميين تقديراً لدورهم الكبير في تطوير علاقة قائمة على الشفافية والثقة بين أدنوك والجمهور.
وفي الختام، قامت بدرية خلفان برفقة مدراء العلاقات العامة بتكريم محمد يوسف وجميع الاعلاميين الذين حضروا اللقاء.
ومن الجدير بالذكر أن أبواب قرية أدنوك التراثية ستبقى مفتوحة لاستقبال الجمهور حتى يوم غد الموافق 4 ديسمبر 2011 من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الواحدة ظهراً ومن الساعة الخامسة حتى التاسعة مساءً.

اقرأ أيضا