الاتحاد

الرياضي

المحرق إلى نصف نهائي الكأس

محمود حسن:

بات المحرق أول المتأهلين إلى الدور نصف النهائي من مسابقة كأس ملك البحرين لكرة القدم بعد فوزه الكبير على فريق الشباب /صفر في أولى مباريات الدور ربع النهائي والتي اقيمت على ستاد البحرين الوطني·
ومنح الفوز المحرق دفعة معنوية جيدة قبيل مغادرته الى العاصمة التركمانية عشق اباد لملاقاة فريق الجامعة التركماني يوم الثلاثاء المقبل في الجولة الخامسة من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي والتي يسعى فيها ممثل الكرة البحرينية الى تحقيق الفوز لتعزيز حظوظه بالتأهل الى الدور ربع النهائي من المسابقة القارية·
قدم المحرق عرضا قويا وسيطر على مجريات المباراة بالكامل معتمدا على جيوية ريكو وجيسي جون في المقدمة والاخير كان مبادرا بتهديد مرمى الشباب عندما تسلم تمريرة طولية هيأها بصدره بعيداً عن آخر مدافع شبابي، لكنه سددها اعتلت العارضة وتألق الحارس الشبابي عبدالأمير أحمد وأبعد تسديدة لاعب المحرق محمود عبدالرحمن ( رينغو ) لكن الاخير وضع فريقه بالمقدمة حينما استغل خطأ لاعبي الشباب في تسليم وتسلم الكرة، وخطفها من منتصف ملعب الشباب وسددها قذيفة قوية سكنت المرمى (26)·
بالمقابل اعتمد فريق الشباب على الهجمات المعاكسة التي لم تشكل ادنى خطورة على مرمى الحارس الدولي علي حسن الذي ابعد كرة محمود منصور بحضور قوي، فيما ظل محمود عبدالرحمن مصدرا للخطورة الدائمة على مرمى الشباب حيث رفع كرة إلى جيسي جون الذي، هيأها برأسه إلى ريكو ليتابعها الاخير مباشرة في الشباك الشبابية مع نهاية الشوط الاول الذي شهد إشهار البطاقة الحمراء في وجه حارس الشباب عبدالأمير أحمد لتزداد الأمور سوءاً على الماروني الذي لعب ناقصاً طوال الشوط الثاني، فاضطر المدرب التونسي المنصف العربي لإخراج لاعب وإشراك الحارس البديل السيد سمير هاشم ·
الشوط الثاني شهد انهياراً تاماً للاعبي الشباب الذين استسلموا للسيطرة المحرقاوية التي تواصلت بزخم اكبر ، واثر مجهود فردي رائع لحسين سلمان وصلت الكرة الى ريكو في مواجهة الحارس البديل السيد سمير هاشم، وتمكن ريكو من تسجيل الهدف الثالث على يسار الحارس ، لتزداد معاناة الشباب واضطر مدرب المحرق الوطني سلمان شريدة لاستبدال جيسي جون وإشراك عبدالله الدخيل، ولم يخيّب الدخيل ظن مدربه وسجل الهدف الرابع مستغلاً كرة رفعها فتاي، فوضعها برأسه في الزاوية اليسرى في مرمى السيد سمير هاشم (68) ثم مرر لاعب الدفاع الأيمن حمد السبع كرة إلى الدخيل الذي تفنن في التلاعب بالدفاع والحارس وسجل الهدف الخامس مختتماً أهداف فريقه والمباراة (85) ، وقبل نهاية المباراة طرد الحكم لاعب المحرق المغربي اسماعيل وجغو لاعتدائه على العراقي عباس حسون لاعب الشباب لتنتهي المباراة بخماسية محرقاوية نظيفة·

اقرأ أيضا

حتا والشارقة.. «الكمين»